الرئيسية » صحة » طب عام » أسباب الإجهاض .. تعرفي عليها بالتفاصيل

أسباب الإجهاض .. تعرفي عليها بالتفاصيل

الإجهاض أسباب

أسباب الإجهاض .. تعرفي عليها بالتفاصيل

لا شك بأن واحدة من اللحظات التي تنتظرها جميع النساء هي تلك اللحظة التي تصبح بها أم وتلد طفل يزين عليها حياتها ويجمل جميع التفاصيل. لكن مع الأسف قد ينتهي هذا الحلم الجميل إذا ما كانت السيدة ضحية لأحد أسباب الإجهاض والتي خصصنا هذا المقال حتى نتحدث عنها بالتفاصيل. لا يمكن أن نعرف سبب وقوع جميع حوادث الإجهاض ، ولكن في بعض الحالات قد تكون هناك أسباب محورية لهذا النوع من فقدان الطفل. وبالعادة من غير الشائع أن يكون الإجهاض نتيجة لشيء فعلته أو لم تفعيله مما يقلل شعورك بالذنب والقلق لربما.

شاهد أيضا: أنواع الإجهاض

 مفهوم الإجهاض المبكر

في حال حدث الإجهاض في الأشهر الأولى الثلاث من الحمل يسمى عندها بالإجهاض المبكر وبالعادة ما تكون أسباب الإجهاض من هذا النوع مرتبطة بتشوهات في الكروموسومات عند الطفل ونحن نقصد هنا المادة الوراثية التي تتحكم في وظائف جسمه ونومه. السبب في تشوهات أو كما تسمى علميا طفرات الكروموسومات هي الصدفة المحضة ، فالكروموسومات تشكل كتل من الحمض النووي وفيها كما أسلفنا جميع تعليمات نمو الطفل سواء في الرحم أو حتى بعد أن تتم عملية الولادة.

في بعض الحالات يمكن أن يحدث خطأ معين في اللحظة التي يحدث فيها الحمل وفي مثل هذه الحالات سوف يحصل الصغير على عدد أكبر بكثير من الكروموسومات الطبيعية أو على الجانب الآخر قد لا يكون لديه ما يحتاج من الكروموسومات. إذا حدث ذلك ، فلن يستطيع الطفل أن يكمل نموه بشكل صحيح وسيكون مصيرك الإجهاض أيضا مع الأسف. من أسباب الإجهاض المبكر الأخرى هي تطور المشيمة بطريقة خاطئة، ولمن لا يعرفها المشيمة جزء يساعد الصغير على النمو والتطور طوال فترة تواجده في بطنك وهي تتصل بشكل مباشر مع بطانة الرحم.

أسباب الإجهاض المتأخر والمتكرر

هناك الكثير من الأسباب التي قد تلعب دورا في حالات الإجهاض المتكررة و الإجهاض المتأخر . يعرف الإجهاض المتكرر أنه تكرر لحالة فقد الجنين 3 مرات متتالية أو أكثر. أما عن تعريف الإجهاض المتأخر فهو الاجهاض الذي يحصل للمرأة بين الأسبوعين 14 و 24 من فترة حملها. أما أبرز أسبابهما فهي ما يلي :

شاهد أيضا : تشوهات العمود الفقري 

متلازمة أضداد الشحوم الفوسفورية

متلازمة أضداد الشحوم هي متلازمة تجعل دم المرأة أكثر قابلية للتخثر المتكرر ومن الطبيعي أن لا تكون قد سمعت عنها فهي ليست شائعة جدا وتحصل بشكل نادر لكن في حال حصولها يمكن أن تكون واحدة من أهم أسباب الإجهاض المتكرر والمتأخر.

أسباب وراثية

يمكن أن يقع الإجهاض المتكرر في بعض الحالات بسبب عوامل وراثية. في حال كان أحد الزوجين يعاني من مشكلة في أحد كروموسوماته ، فيمكن أن يتسبب هذا في بعض الأحيان بحدوث إجهاض متكرر. يمكن أن لا يكون الزوج على علم بهذه المشكلة لذلك لا تستغرب عندما يطلب منك طبيبك فحص جيني ولزوجك عند تشخيص أسباب الإجهاض و  يحدث هذا في ما يقارب ال 2-5٪ من حوادث الاجهاض.

ضعف عنق الرحم من أبرز أسباب الإجهاض

في حال حدث الإجهاض ما بين 14 إلى 23 أسبوع من فترة الحمل فعلى الأغلب يكون هذا نتيجة لضعف عنق الرحم عند السيدة. مع الأسف قد يكون من المستحيل تشخيص مثل هذا الأمر عندما لا تكونين في فترة حمل. ولكن قد يرجح الطبيب هذا الخيار إذا سقطت مياه الولادة  في وقت مبكر من حالة الإجهاض السابق ، أو إذا حدث الإجهاض دون أي ألم في الماضي.

اختلالات النمو للجنين

في حال كان الجنين يعاني من أي تشوه ، فقد يكون ذلك أحد أبرز أسباب الإجهاض. لكن من غير المرجح أن يكون هذا الأمر سبب في الإجهاض المتكرر فمن غير الممكن إن يصدف تشوه الجنين ثلاث مرات متتالية .

التعرض لعدوى من أسباب الإجهاض المتكرر

في الواقع يمكن عموما أن تتسبب أي عدوى ذات أعراض قوية بالإجهاض خاصة إذا ما جعلتك طريحة الفراش. على الطرف المقابل يمكن أن تسبب العدوى البسيطة التي تصيب الجنين أيضًا الإجهاض ومن غير الضروري أن تكون قوية. من الواجب عليكِ أن تتوجهي للمستشفى في حال أي عدوى تشكين أنها قوية كفاية لتسبب لك بالاجهاض.

شكل رحم السيدة

ليس من المدروس جيدا  مدى اسهام الرحم ذو الشكل الغير طبيعي ومعتاد في وقوع الإجهاض المتكرر أو المتأخر. وفيما قال الكثير من الخبراء بأن التشوهات البسيطة لا يمكن أن تتسبب بالإجهاض ،لكن يمكن أن تسبب الأورام الليفية و الحميدة خصوصا ذات الحجم الكبير الإجهاض المتكرر .

الأمراض المزمنة و أسباب الإجهاض

من الممكن لبعض الأمراض المزمنة أن تزيد من خطر وقوع إجهاض خصوصا في الثلث الثاني من فترة الحمل ، وبالأخص إذا لم يتم تشخيصها  و علاجها جيدًا. ويشمل ذلك:

مرض السكري

ارتفاع الضغط

الذئبة الحمراء ” مرض مناعة ذاتي”

مشاكل الكلى

فرط نشاط الغدد

نقص نشاط الغدد

متلازمة تكيس المبايض .. من أسباب الإجهاض الحديثة

متلازمة تكيس المبايض هي متلازمة منتشرة جدا بين النساء وتحدث عندما لا يقوم المبيض بإطلاق بويضة في منتصف الدورة الشهرية كما يفعل عادة. ومن الممكن عند تطور الحالة يمكن أن يصبح المبيض ذو حجم أضخم من المعتاد. بالعادة يستبب متلازمة تكيس المبايض التغيرات في هرمونات المبايض ومن الممكن أن تسبب مشاكل الحمل ومن بينها الإجهاض.

الأدوية

هناك بعض أنواع الأدوية التي ترفع من نسبة احتمالية اصابتك بالإجهاض ومن أبرزها ما يلي :

الميزوبروستول – وهو دواء يوصف لمن يعاني التهاب المفاصل الروماتويدي

الرتينوئيدات – وهو دواء جلدي يستخدم لعلاج الأكزيما وحب الشباب

ميثوتريكسات – وهو أيضا من أدوية التهاب المفاصل الروماتويدي

الأدوية غير الستيرويدية المضادة للالتهابات ومن أبرزها الإيبوبروفين ، وهو مسكن للألم والالتهابات.

التسمم الغذائي

عادة ما يشير مصطلح التسمم الغذائي إلى ردة فعل الجسم عند تناول أكل يحتوي على بكتيريا أو فيروس أو طفيليات أو أي كائن حي دقيق ممرض ، على سبيل الذكر ، قد يأتي البيض على السالمونيلا. وهذه هي البكتيريا التي من الممكن أن تسبب عدوى تسمى بالسالمونيلا وحمى التفؤيد. بعض هذه التسممات يمكن أن تتسبب بالإجهاض مع الأسف ويمكن أن تسبب أذى للجنين.

عمر الحامل وأسباب الإجهاض

مع الأسف العمر ليس شيئًا من الممكن التحكم أو التسبب فيه. لكن لسوء الحظ ، فإن أسباب الإجهاض تزداد مع تقدم السن. أظهرت واحدة من الدراسات الحديثة أن خطر وقوع إجهاض يبلغ 8.9٪ للسيدات اللواتي تبلغ أعمارهن بين 20 و 24 عامًا ويمكن أن يتطور إلى 74.7٪ لدى السيدات في سن 45 عام.

سبب الإجهاض عند التقدم بالسن

عند التقدم بالسن  يقل عدد البيوض عند السيدة وهذا هو السبب الأساسي أيضًا في أن حدوث الحمل  يمكن أن يستغرق وقت أطول عند التقدم في السن . لكن الأمر الذي لا يعرفه الكثيرون هو أن خطر الإجهاض يمكن أن يزداد أيضًا مع تقدم عمر الرجل. قد تتساءل ما علاقة الأب بالإجهاض فبالنهاية هو لا يمتلك رحم ولا يحمل الجنين لكن كلمة السر هنا هي  التشوهات الكروموسومية في الحيوانات المنوية والتي يمكن أن تحدث في كثير من الحالات عند تقدم الرجال في العمر وهذا بالطبع لن يمر بسلام بالنسبة للوليد. الكروموسومات عبارة عن شكل متكتل من الحمض النووي وهي تمتلك معلومات تخص كل مرحلة من مراحل تطو أعضاء الطفل.

معلومات شائعة مغلوطة حول أسباب الإجهاض

هناك العديد من الأساطير والأقاويل المنتشرة خطأ حول أسباب الإجهاض. ومن أبرزها ما يلي :

الجنس سواء عند الرجل أو المرأة.

العمل

ركوب الطائرة

أكل الطعام الحار جدا.

الرياضة.

رفع الأثقال.

التوتر.

التعرض للصدمات العاطفية.

 

 

Similar Posts