الرئيسية » صحة » إليكم أبرز أسباب الشعور بالدوخة خلال الرياضة

إليكم أبرز أسباب الشعور بالدوخة خلال الرياضة

إليكم أبرز أسباب الشعور بالدوخة خلال الرياضة
Advertisement

الشعور بالدوخة خلال الرياضة من المشاكل التي تواجه كثير من الأشخاص خلال ممارسة الرياضة خاصة المبتدئين في الرياضة، حيث يشعر البعض بالتعب والدوخة والإجهاد أثناء التمارين ما يؤدي إلى توقفهم عن الرياضة، مع العلم أن الدوخة أو الدوار من الأعراض الشائعة والمرتبطة ببعض المشاكل الصحية، وهو عرض لا يمكن الاستهانة به، ومن أشهر أنواع الدوخة هي الدوخة التي تأتي خلال التمارين وتسبب حالات الإغماء والقيء في أغلب الأحيان.

اقرأ أيضاً:زيادة عدد ضربات القلب بعد الجري وبذل مجهود

أسباب الشعور بالدوخة خلال الرياضة

الشعور بالتعب والدوار أثناء أداء التمارين الرياضة تأتي نتيجة عدة عوامل وأسباب منها على النحو التالي:

  • يأتي الشعور بالدوخة خلال الرياضة من وجود خلل في النظام الغذائي الخاص بالشخص، كعدم احتواء النظام الغذائي على العناصر الغذائية اللازمة للجسم.
  • نقص عنصر الصوديوم من خلال قطع الشخص الملح من الطعام.
  • وجود خلل في وصول الأكسجين اللازم بالكميات المطلوبة إلى المخ.
  • قيام الشخص بتمارين رياضية شديدة وعنيفة يساهم في الشعور بالدوخة خلال الرياضة.
  • حبس الشخص النفس خلال الرياضة من أسباب الشعور بالغثيان أثناء التمارين.
  • تناول كميات كبيرة من الكافيين قبل التمارين من شأنه أن يؤدي إلى إغماء أثناء التمرين.
  • الإصابة بخمول أو قصور الغدة الدرقية.
  • اتباع النظام الغذائي الخالي من الكربوهيدرات لفترة طويلة يساهم في الشعور بالدوخة خلال الرياضة.
  • قلة شرب الشخص المياه خلال التمارين الرياضة وقبل التمارين أيضاً.
  • انخفاض مستوى السكر بالدم من أسباب فقدان الوعي أثناء ممارسة التمارين الرياضية.

اقرأ أيضاً:إلى الرياضيين إليكم أفضل المشروبات بعد التمارين الرياضية

علاج الدوخة بعد الرياضة

يمكن للأشخاص الذين يمارسون الرياضة ويشعرون بالتعب والإجهاد والدوخة بعد أداء التمارين الرياضة، أن يقوموا بإجراء بعض الفحوصات الطبية التي تساهم في الكشف عن المشكلة لأخذ العلاج المناسب بعدها، لكن بعض الأطباء ينصحون عند ممارسة الرياضة بتناول كمية بسيطة من السكريات قبل الرياضة، مع الحرص على الإكثار من شرب المياه والعصائر الطبيعية التي تساعد على ترطيب الجسم وتمده بالطاقة اللازمة بما يساهم في تخفيف الشعور بالدوار والدوخة أثناء أو بعد التمارين، وتجنب التمرن واللعب في الأماكن شديدة الحرارة التي تساعد على الجفاف خلال الرياضة، أيضاً يجب الخضوع إلى تمارين إحماء بسيطة تساعد في تهيئة الجسم لممارسة التمارين الرياضية على اختلاف أنواعها ودرجة شدتها.

قد يهمك أيضاً:الرياضة و تأثيرها على الصحة

 

Advertisement

Similar Posts