الحمل والولادة

تعرف على أسباب حدوث الإجهاض

الاجهاض

الإجهاض هو فقدان الحمل بشكل تلقائي خلال أول 23 أسبوع. تكون أعراضه الجسدية عبارة عن مغص ونزيف ، قد لا يكون للإجهاض سبب محدد و واضح لتجنبه و قد تكون هناك عوامل و أسباب و تصرفات خاطئة تقوم بها النساء مما يؤدي لحدوث الإجهاض لديهن. و هذا ما سنتطرق اليه فتابع معي للمزيد من المعلومات.

أسباب حدوث الإجهاض

لا يمكن التعرف على السبب الرئيسي لفقدان الحمل في الكثير من الأحيان على الرغم من وجود العديد من الأسباب وراءه. يمكن القول أن الإجهاض خلال الثلث الأول من الحمل يعود في الغالب إلى وجود مشاكل لدى الجنين نفسه. أما في حال حدوثه بعد الأشهر الثلاثة الأولى فإن ذلك قد يرتبط بمعاناة الأم من مشكلة صحية معينة.

الأسباب التفصيلية لفقدان الحمل

  • خلل الكروموسمومات لدى الجنين؛ قد يكون لديه عدد خاطئ من الكروموسومات مما لا يساعده في البقاء على قيد الحياة و يرتفع خطر الإصابة عند النساء الأكبر سناً بتشوهات في الكروموسومات. و هي أحد أسباب تعرض الأمهات الأكبر سناً للإجهاض أكثر من الشابات.
  • عدم انغراس البويضة الملقحة بشكل صحيح أو البويضة التالفة .
  • مشاكل في المشيمة؛ من خلال نقل السموم من الأم إلى جنينها من هذه المواد : الكحول ، الكافيين الزائد، و قصور المشيمة و نموها غير الطبيعي الذي يؤدي إلى عدم القدرة على تزويد الجنين بكميات كافية من الهرمونات و الأجسام المضادة و الأكسجين و المواد الغذائية.
  • قصور عنق الرحم : يؤدي قصور عنق الرحم عادةً إلى فقدان الحمل خلال الثلث الثاني من الحمل لعدم قدرة عنق الرحم على الاحتفاظ بالحمل.
  • مشاكل الرحم: الرحم ثنائي القرن و الرحم المحجوز و الرحم المقوس.
  • وفاة الجنين داخل الرحم.
  • خلل في الحيوانات المنوية الذكرية.
  • البدانة.
  • السموم البيئية.
  • بعض أنواع الأدوية؛ حيث يجب استشارة الطبيب الخاص بكِ قبل تناول أي دواء أثناء الحمل.
  • الأمراض المزمنة .
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • داء السكري.
  • متلازمة المبيض متعدد الكيسات ؛ حيث توجد علاقة واضحة بين العقم ومتلازمة المبيض متعدد الكيسات حتى في حال حدوث الحمل يكون احتمال تعرض النساء أكثر للإجهاض.
  • أمراض الكلى.
  • التسمم الغذائي الحاد و العدوى؛ يجب الانتباه إلى النظام الغذائي أثناء الحمل.
  • أمراض المناعة الذاتية.
  • أمراض الغدة الدرقية.

 الوقاية من الإجهاض

  • الحصول على الرعاية الطبية بشكل منتظم خلال فترة الحمل عن طريق مراجعة الطبيب بشكل دوري.
  • تجنب التعرض لعوامل خطر الإجهاض .
  • تشخيص المشاكل الطبية التي قد تكون سبباً في حصول فقدان الحمل.
  • تأمين بيئة صحية لحدوث الحمل من خلال: تجنب التدخين و أماكنه ، الحد من تناول الكافيين ، استشارة الطبيب قبل تناول أي نوع من الأدوية.
  • إتباع نظام غذائي صحي.
  • ممارسة الرياضة بانتظام والحفاظ على وزن صحي.

اقرأ أيضا : إلى الحوامل إليك أهم طرق الوقاية من الإجهاض

السابق
ما سبب تسمية ليلة القدر وما فضلها ؟!
التالي
جمال المرأة