الرئيسية » صحة » تنظيف الرئة بأفضل الطرق الطبيعية

تنظيف الرئة بأفضل الطرق الطبيعية

تنظيف الرئة

تنظيف الرئة

تنظيف الرئة من العمليات المهمة والضرورية لجسم حيوي ومفعم بالنشاط والصحة

حيث ان الرئتين لهما أهمية كبيرة في جسم الإنسان من أجل تزويده بالأكسجين اللازم لجميع العمليات الحيوية وبقاء الشخص على قيد الحياة وتخلصه من ثاني أكسيد الكربون وهو غاز سام قد يؤدي لمضاعفات صحية خطيرة, وهاتان العمليتان يحدثان في وقت واحد بالتبادل بشكل منتظم ومتتالي

لذا مهم التعرف على كيفية تنظيف خلايا الرئة والقصبات الهوائية من السموم والكائنات الطفيلية الضارة

لتجنب أمراض الجهاز التنفسي الخطيرة.

أهمية تنظيف الرئة

لتنظيف الرئتين والجهاز التنفسي بأكمله أهمية قصوى لتعزيز عمله لكي يقوم الجسم بجميع وظائفه الحيوية بصحة وقوة وتعزيز مناعة الجسم ضد الأمراض الخطيرة التي قد تؤذيه بالكامل مثل فيروس كورونا

و من أمثلة أهمية تنظيف الجهاز التنفسي التالي:

  • تنظيف الرئتين يعمل على تخليص الجسم بأكمله من السموم الضارة وتنظيف القصيبات الهوائية وبطانة الرئتين من الأتربة التي قد تؤدي الى أمراض مثل حساسية الصدر والتهابات الجيوب الأنفية مما يؤدي الى حيوية الجسم نظرًا لوصول كميات كافية من الأكسجين التي يحتاجها الجسد من أجل إنتاج الطاقة والتخلص من الفضلات والسموم.
  • التخلص من التورم والتهابات القصبات الهوائية والأوعية الدموية.
  • تحسين الدورة الدموية في الجهاز التنفسي بسبب عدم انسداده بأي اتربة او طفيليات.
  • علاج الأمراض المزمنة التي تسبب انزعاج ومشاكل للمصاب بها مثل: الربو, التهابات الحلق والجيوب الأنفية والالتهاب والنزلات الشعبية المزمنة.
  • القضاء على رائحة الفم الكريهة التي تسبب إزعاج وإحراج للمريض.

اقرأ أيضا: الحفاظ على صحة الجهاز التنفسي بشكل صحيح

الطرق الفعّالة لتنظيف الرئة والتخلص من السموم

على الرغم من الأهمية الكبيرة لتنظيف الجهاز التنفسي إلا أنها ليست عملية معقدة وصعبة على الاطلاق

ولها العديد من الطرق المتنوعة ليختار المصاب بها الأسلوب الأنسب له ومنها:

  • التنفس العميق حيث أثبت العلماء أن التنفس بعمق وبطء يساعد على وصول كميات أكبر من الأكسجين إلى داخل الجسم الذي يساعد بدوره على تخلص الجسم من السموم المختلفة وتقليل الطاقة السلبية التي تؤدي إلى الاكتئاب والأمراض النفسية ويتم عن طريق:
  • اختيار مكان مريح و استلقاء المصاب على ظهره.
  • يضع يده على بطنه ناحية قاعدة أضلاع القفص الصدري.
  • التنفس العميق والبطيء بواسطة الأنف مع إغماض العينين, ثم إطلاق الزفير بهدوء خلال عد خمس ثوانٍ.
  • يقوم المصاب بحبس نفسه داخله لمدة ثانيتين, ثم يطلقه خلال العدة حتى الرقم خمسة.
  • يتم تكرار تلك العملية لعشر مرات, ويُفضل الأطباء تكرار تلك العملية من مرتين إلى ثلاث مرات كل يوم.

شاهد أيضا: علاج الجهاز التنفسي في المنزل بأهم الطرق

المشروبات التي تساعد في تنظيف الرئة

تنظيف الرئة

هناك بعض المشروبات التي ثبتت العديد من الدراسات أن لها تأثير فعال فى تنظيف الرئة لدى الشخص

وهذه المشروبات هي:

  • مشروب عرق السوس:

من المشروبات المهمة في تنظيف خلايا الجسم بأكملها من السموم حيث ينشط الدورة الدموية, فهو يحتوي على مضادات الأكسدة التي لها دور فعال في حماية البشرة وجلد الجسم من الأجسام الضارة سواء كانت عوامل خارجية أو داخلية.

كما يساعد على قتل الفطريات والبكتيريا التي قد تؤدي لحدوث أمراض وتهييج الرئتين مما يتسبب في أمراض مثل التهاب البلعوم, الربو والسعال الجاف.

لذا ينصح الطبيب المعالج في حالة عدم اصابة الشخص بمرض ارتفاع ضغط الدم المزمن أو حساسية تجاه مشروب عرق السوس أن يتناول من كوبين الى ثلاث أكواب يوميًا على مدار عدة أيام

ولكن بعد الطعام لتجنب ارتفاع الضغط المفاجئ الذي قد يتسبب في مضاعفات خطيرة.

وذلك عن طريق خلط ملعقة صغيرة من عرق السوس المجفف و المطحون إلى كوب ماء مغلي مع ترك المنقوع لمدة عشر دقائق لإذابة المواد الفعّالة ومن الممكن تحليته بعسل النحل لإضافة فائدة صحية وتعزيز عمل الجهاز المناعي بقوة.

ولكن يحذر هذا المشروب على الحوامل ومرضى الضغط المرتفع والداء السكري وأمراض الكلى وأيضًا مرضى نقص منسوب عنصر البوتاسيوم في الدم.

تابع معنا : أهم فوائد عرق السوس و أضراره على الجسم

  • مشروب الزنجبيل:

نبات الزنجبيل أهمية كبيرة لا تقتصر على تنظيف الرئتين فقط حيث له دور فعال في عملية التخسيس وزيادة مستويات التمثيل الغذائي.

كما أنه يعمل على خفض مستويات السكر في الدم وتنظيمه للمرضى, تعزيز عمل الكبد

كما يقوم بتخفيف المواد الضارة في الرئتين وتقليل التلوث الموجود في مجرى التنفس

وأثبت عمليًا مساعدته في علاج مرض سرطان الرئة.

يُفضل استعمال الزنجبيل الطازج عن طريق خلط ملعقة من شرائح الزنجبيل مع كوب ونصف من الماء المغلي وتحليته بالعسل ومن الممكن اضافة الليمون كمصدر لفيتامين ج لتعزيز المناعة ومقاومة الفيروسات والبكتيريا, يُنصح بشرب من كوبين الى ثلاث أكواب يوميًا للتمتع برئة قوية وجسم صحي وبشرة نقية ونضرة, ولكن يمتنع أصحاب مرض ارتفاع ضغط الدم أو أمراض القلب من تناوله بكثرة لتجنب الآثار الجانبية له.

تعرف أيضا على: فوائد الزنجبيل و الليمون يجبأن تعرفها

  • مشروب النعناع:

يحتوي نبات النعناع على عنصر فعال يسمى المنثول الذي يؤدي إلى ارتخاء في عضلات الجهاز التنفسي لتقليل الجهد المبذول ومنع التشنج.

كما يساعد في الوقاية من أمراض الجهاز التنفسي خاصة الجزء العلوي منه ومضاد للاحتقان وطارد للبلغم ومهدئ للأعصاب.

ومن الممكن إضافته للمشروبات الدافئة مثل الشاي, أو شربه منفردًا

عن طريق إضافة ملعقة من النعناع المجفف الى كوب ماء مغلي وتركه لخمس دقائق مع تغطية الكوب

للحفاظ على المواد الطيارّة لأهميتها, او عن طريق اضافة النعناع كمصدر نكهة شهية الى الطعام

وأخيرًا من الممكن مضغ من ثلاث الى خمس أعواد من النعناع يوميًا إذا كنت تستطيع تحمل نكهته المرأة وحدها دون تحلية

يحذر مرضى حصوات المرارة والكلى من تناول النعناع.

انظر إلى : كيفية زراعة النعناع في  المنزل 

  • مشروب الشاي الأخضر:

شرب الشاي الأخضر له فوائد عدة مثل زيادة معدل الحرق و تحسين ليونة ونضارة البشرة

كما يساعد على تنظيف الجسم كديتوكس  طبيعي

وذلك بسبب احتوائه على مضادات أكسدة ومركبات تقضي على التهابات الرئة

ويساعد على التئام حروق الرئتين الناتجة عن الآثار الجانبية الضارة لكثرة التدخين.

اقرأ أيضا: أضرار الشاي الأخضر على الخصوبة

الأطعمة المفيدة لتنظيف الرئة

الأطعمة الغنية بالعناصر المضادة للأكسدة مثل (الخضروات الورقية, نبات الزيتون

الفواكه مثل الكرز والعنب والبرتقال)، وأيضاً المكسرات مثل (عين الجمل واللوز).

كما أن الحبوب والبقوليات مثل (العدس والفاصوليا), تساعد على تخليص الجسم من المخاط

الذي يقوم بتعطيل عملية التنفس وتخليص الجسم من السموم والبكتيريا

وتعزيز المناعة ضد الأمراض المختلفة للجهاز التنفسي وباقي الأجهزة بجانب تقليل قوة الالتهاب و آثاره الجانبية.

تعرف أيضا على: أسباب جلطة الرئة و أعراضها و علاجها

نصائح لتنظيف الرئة

هناك العديد من النصائح التي يجب أن يتبعها الشخص الذي يعاني من تعب ما في الرئة

فهذه النصائح تجعل وظائف الرئة تعمل بشكل أفضل، وهي:

  • ممارسة الرياضة بانتظام بجانب النظام الغذائي المتوازن يساعد في تخليص الجسم من أي أجسام ضارة وسامة وعلاج أمراض الربو والتليف في الرئة, حيث يقوم بتنشيط الدورة الدموية وبالتالي وصول كميات أكبر من العناصر الغذائية اللازمة لإصلاح الخلايا وأيضًا وصول كميات من الخلايا المناعية و كرات الدم البيضاء التي تقوم بإلتهام أي جسم غريب يضر الخلايا ويسبب المرض وزيادة كفاءة الأوعية الدموية والجهاز التنفسي في إنتاج الأكسجين والتخلص من غاز ثاني أكسيد الكربون السام.
  • استنشاق البخار في المستشفى من خلال جلسات التنفس بمساعدة الطاقم الطبي وتحت اشراف الطبيب المعالج او باستعمال جهاز منزلي لها دور فعّال في التخلص من المخاط المتراكم بالداخل والذي يقوم بسدّ مجرى التنفس وتقليل كمية الأكسجين الداخل للجسد كما قد يلتصق ويتراكم عليه العديد من الميكروبات الضارة و المسببة للأمراض الخطيرة, كما أن وجود رطوبة ودفء في الجهاز التنفسي يعطي شعور بالراحة ويساعد على التنفس بصورة أفضل عكس فصل الشتاء الذي ينتشر فيه معظم أمراض الجهاز التنفسي بسبب البرودة وتقلبات الجو.
  • الإكثار من تناول السوائل الدافئة وشرب كميات وفيرة من الماء يساعد على تقليل كثافة المخاط وخروجه بسهولة من خلال السعال.
  • تجنب التدخين وتناول المشروبات الكحولية التي تسبب العديد من الأمراض مثل سرطان الجهاز التنفسي والوفاة في سن مبكر, التدخين يؤدي لتراكم الغازات الضارة في الرئة وإتلاف خلاياها الذي يحتاج سنوات لإصلاحها وعودتها إلى هيئتها الأولى.

Similar Posts