الرئيسية » صحة » طب عام » جفاف العين.. أسباب، أعراض وطرق العلاج

جفاف العين.. أسباب، أعراض وطرق العلاج

جفاف العين
Advertisement

جفاف العين

يعتبر جفاف العيون واحدا من بين أكثر مشكلات العيون انتشارا عبر العالم، والمقصود بجفاف العين هو عدم القدرة على إصدار الدموع، ومعلوم أن الدموع هي التي تمنح للعين الرطوبة المطلوبة، وافتقاد الدموع يعني الجفاف، لكن مع الإحساس بحرقة ووخز بسيط، ومن أهم الأسباب الجلوس كثيرا أمام شاشات الحاسوب والتلفزيون، وفي هذا المقال سوف نتطرق إلى موضوع جفاف العين من عدة جوانب.

شاهد أيضا : التمييز بين جفاف العيون والحساسية 

أسباب جفاف العيون

هناك أكثر من سبب للإصابة بهذه المشكلة الشائعة، وهذه هي أهم الأسباب:

وجود مشكلة بوظائف الدموع

كما هو معلوم، فإن الدموع هي التي تحمي العين من الإصابة بالجفاف، فالدموع تحتوي على الماء الذي يتم إنتاجه بفضل الغدد الدمعية، تحتوي كذلك على الدهون التي تساعد في تبخر الدموع وأيضا تساعد على التقليل من احتكاك الجفون،  وفي حالة حدوث أي خلل في هذه المكونات، فإن هذا الأمر سوف يتسبب  في حدوث التهاب بالجفون وأيضا جفاف العيون، من جهة أخرى فإن الدموع تحتوي على مادة الجليكوبروتينات، وهي التي تنتجها خلايا الملتحمة، وتعتبر الجليكوبروتينات موادا هامة جدا لأجل التماسك بين الدموع وسطح العين وأي خلل بها سوف يلحق بها سوف يؤدي مباشرة إلى الإصابة.

 شاهد أيضا : اصفرار العيون 

انخفاض حساسية القرنية

يوجد في القرنية العديد من الألياف العصبية الحسية، وهذه الأخيرة تعتبر هي المسؤولة عن نقل المعلومات الحسية إلى جذع المخ، الشيء الذي يعزز غدد الدموع والجفون كذلك، وعليه فإن انخفاض حساسية القرنية سوف يؤدي بشكل مباشر إلى قلة إفراز الدموع، وبالتالي الجفاف.

قلة الرمش تسبب جفاف في العين

التركيز على شيء معين، مثلا الجلوس طويلا أمام شاشة الحاسوب أو التلفاز أو حتى السياقة لمسافة طويلة، يجعل الشخص لا يرمش بالشكل المطلوب، مما يجعل العين تصاب بالجفاف.

التغيرات الهرمونية (بعد سنة اليأس)

بالنسبة للسيدات، التغيرات الهرمونية التي تقع لهن بعد انقطاع الطمث، خاصة تناقص إنتاج هرموني الأستروجين والتستوستيرون، يؤثر كثيرا على الغدد الدهنية في الجفون، مما يتسبب في الجفاف.

استعمال العدسات اللاصقة

الاستخدام الكثير للعدسات اللاصقة، يؤثر سلبيا على القرنية، إذ أن هذه العدسات تقلل من فرص وصول الدموع إليها، وأيضا تقلل من وصول الأكسجين إلى القرنية، مما يتسبب في جفاف العين.

تناول بعض الأنواع من العقاقير

استخدام أنواع معينة من العقاقير والأدوية، هو كذلك أمر قد يتسبب في حدوث جفاف العيون، ومن هذه العقاقير  أدوية منع الحمل، وعدد من المسكنات وكذا أدوية النوم ومضادات الاكتئاب.

أسباب بيئية لجفاف العين

التعرض إلى بعض العوامل البيئية الخاصة، قد يعرض كذلك العين إلى الجفاف، ومن هذه العوامل البيئية : الرياح الشديدة ، الهواء الجاف، التعرض إلى الأتربة، وغيرها

نظلم غذائي غير جيد

تناول أطعمة لا تحتوي على نسب جيدة من الأوميجا 3 وفيتامين أ، كذلك يسبب جفاف العيون.

عوامل الخطر الإصابة بجفاف العين

هناك العديد من عوامل الخطر، التي من شأنها أن تهدد عيون الشخص بالجفاف، ومن أهم هذه العوامل التي يجب الانتباه إليها :

  • التقدم في العمر، فكلما تجاوز الشخص ال 50 عامًا، يصبح إنتاج الدموع منخفضا، وهو أمر شائع جدا ويعتبر طبيعيا، ويمكن التعامل معه باستخدام قطرات معينة طبعا بوصف طبية
  • التغيرات الهرمونية، التي تقع للسيدات، سواء في فترة الحمل أو الرضاعة الطبيعية وحتى سن اليأس، أي بعد انقطاع الطمث نهائيا، حيث تضطرب مستويات هرمون الاستروجين.
  • اتباع نظام غذائي لا يحتوي على مستويات جيدة من فيتامين (أ) الموجود خاصة في البروكلي والجزر، وأيضا الأحماض الدهنية أوميغا 3 الموجودة في الأسماك والزيوت النباتية.
  • استعمال الحاسوب لساعات طويلة في اليوم، مما يجعل العين لا ترمش بالمستوى المطلوب
  • استعمال العدسات اللاصقة بشكل متكرر وكثيف
  •  إجراء جراحة العين الانكسارية في وقت سابق.

أعراض جفاف العين

جفاف العين، يمكن تمييزه بعدد من الأعراض المميزة له، ومن أهمها:

  • احمرار العين
  • تعب وإجهاد العين
  • الشعور بحكة مستمرة
  • الشعور بالوخز في العين
  • ظهور إفرازات على شكل خيوط
  • الإحساس بحرقة مستمرة في العين
  • أحيانا تكون هناك ضبابية في الرؤية
  • وجود صعوبة عند وضع العدسات اللاصقة
  • إرهاق شديد عند استخدام الحاسوب أو الهاتف النقال

أهم طرق علاج جفاف العين

في حالة الإصابة بهذه المشكلة، هناك عدد من العلاجات الطبيعية والسهلة التي يمكن اتباعها، لأجل الشفاء أو تخفيف حدة جفاف العيون، ومن أهمها :

الدموع الصناعية البديلة

استخدامها يساعد الشخص على الحصول على  ترطيب مناسب لعينه، هذه الدموع الصناعية تعمل كذلك على حماية العين  من الالتهاب، لكن في حالة  كان الشخص يرتدي عدسات لاصقة، ففي هذه الحال عليه أن يختار دموع صناعية مخصصة لهذا الغرض .

الاستمرار في فتح وإغلاق العين

يعتبر هذا التطبيق، بمثابة تمرين بسيط ورياضة للعين، تساعدها على زيادة كميات الدموع، والعديد من الأطباء يشددون على هذا التطبيق، لأنه فعال جدا لأجل توفير الرطوبة في العين.

هواء المنزل يجب أن يكون نقي

التقلبات الجوية، هي واحدة من أهم مسببات جفاف العيون، خاصة في حالة التيارات الهوائية والرياح المحملة بالأتربة، بحيث أن دخول التراب في العين قد يؤدي إلى حدوث هيجان في العين، لهذا فعلى كل شخص مصاب بجفاف العيون، أن يتعرض إلى الهواء النقي، فهو مفيد جدا له.

منح العين وقتا مناسبا للراحة

من المهم أثناء العمل الطويل على الكمبيوتر مثلا أو الهاتف النقال، إراحة العين كل 20 دقيقة على الأقل، حيث أن التركيز الشديد يجعل العين لا ترمش، وبالتالي مع الوقت وتكرار الأمر تتعرض العين إلى الجفاف، وإراحة العين طريقة للتخلص من جفاف العيون.

النظارات الشمسية

من المهم لكل شخص يعاني من جفاف العيون، في حالة كان الجو غير مستقرا أن يرتدي نظارات شمسية، وبالأخص في حالة كان الهواء محملا بالأتربة، فالنظارات الشمسية تعتبر حماية جيدة للعين ضد الملوثات في الجو، وبالتالي فهي تحمي العين ضد أي تهيج أو التهاب.

إزالة العدسات اللاصقة قبل النوم

من المهم على كل شخص يستخدم العدسات اللاصقة أن يقوم إزالتها قبل التوجه إلى النوم، مع الحرص على تنظيفها بالمحلول الطبي المخصص لها، لأنه يساعد على ترطيب العين، وتقليل إمكانية تعرضها إلى الهيجان .

النوم لفترة 7 ساعات على الأقل

كل الدراسات الطبية أكدت أن النوم لفترة 7 ساعات على الأقل، يساعد الجسم  على الراحة الجيدة وعلى تجديد الخلايا واستعادة الطاقة، وأيضا على ترطيب العين، لأنه عندما يغلق الشخص عينيه خلال النوم، فإنه يتم  تجديد الرطوبة في العين.

الوقاية من جفاف العين

ختاما، ولأجل الوقاية من الإصابة بجفاف العين، نقترح عليكم كذلك بعض النصائح العملية التي سوف تساعد على تجنب الوقوع في هذا المشكل، وهي :

  • ترطيب الهواء، بالخصوص في فصل الشتاء، بحيث أن زيادة رطوبة الهواء الجاف بالأماكن المغلقة يعتبر جيدا جدا للعين.
  • تجنب توجيه الهواء مباشرة إلى العين، مثلا هواء سخانات السيارات أو مجففات الشعر أو مكيفات الهواء وغيرها من الآلات المشابهة.
  • وضع شاشة الكمبيوتر في وضعية منخفضة مقارنة مع مستوى العين، بحيث أنه إذا كانت شاشة الكمبيوتر أعلى من مستوى العين، فسوف يضطر الشخص لفتح عينيه أكثر، في حين سوف يقع العكس حين تكون الشاشة في مستوى منخفض، حيث أن الشخص لن يضطر إلى فتح عينيه على وسعهما.
  • الإقلاع عن التدخين وتجنب الجلوس مع أشخاص مدخنين، لأن التدخين يزيد كثيرا من احتمالات وحدة أعراض جفاف العيون.
  • في الأخير من المهم جدا، شرب الكثير من المياه، والسوائل الطبيعية الصحية، مثلا العصائر، بحيث أنها تمنح لكامل الجسم الرطوبة اللازمة، وطبعا تمنح العين الرطوبة وتحميها من الجفاف.
Advertisement

Similar Posts