الرئيسية » الحياة والمجتمع » معلومات عامة » خطوات المنهج التجريبي و اهم المعلومات المتعلقة به

خطوات المنهج التجريبي و اهم المعلومات المتعلقة به

Advertisement
  •  خطوات المنهج التجريبي

من خلال هذا المقال سوف نستعرض معا خطوات المنهج التجريبي وبعض المعلومات الخاصة التي تتعلق به

حيث أن هذا المنهج يحتوي علي العديد المفاهيم.

حيث أن يعتبر من احد المناهج التابعة للبحث العملي، وللعلم أن البحث العلمي لا يقتصر علي المنهج التجريبي فقط.

وإنما يحتوي البحث العلمي علي عدة مناهج مختلفة مثل

  • المنهج المقارن
  • المنهج التحليلي
  • دراسة الحالة
  • المنهج التاريخي
  • و المنهج المسحي
  • المنهج الوصفي

اقرأ أيضا : كتابة سيرة ذاتية وفق مجموعة من القواعد الذهبية

هل خطوات المنهج التجريبي متعددة الأشكال؟

خطوات المنهج التجريبي

تتنوع خطوات المنهج التجريبي ما بين عدة مراحل مختلفة حيث أن يجب أن اختيار نوع المشكلة أو الموضوع الذي سوف يتم الكتابة فيه.

ثم يتم عرض بعض النظريات التي قد تم فرضها من قبل في المجتمع من خلال جمع المصادر.

كما أن هذه الخطوات تعتمد علي إنشاء بعض الاستنتاجات التي تتعلق بالبحث

ولا يقتصر الأمر علي ذلك فقط ولكن هناك العديد من الخطوات حتي يتم تقديم المنهج التجريبي علي أكمل وجه

واليكم فيما يلي الخطوات التالية…

الخطوة الأولي: إيجاد المجال البحثي المطلوب

في بداية العمل في خطوات المنهج التجريبي علي الباحثين في هذا المنهج أن يقوموا أولا وقبل كل شي باختيار نوع البحث المطلوب

وللعلم أنه علي الباحث أن يقوم بالتحقق أولا من قدرته الخاصة علي كتابة البحث بنجاح.

كما يجب علي الباحث أن يستوعب أولا وقبل كل شي ما هو الهدف الحقيقي من البحث

مع ضرورة إيجاد بعض النقاط لحل المشكلة ووضع بعض النقاط التي يمكن أن يبني عليها البحث حتي يتم حل المشكلة.

وتتركز تلك الخطوة أيضا علي ضرورة إيجاد بعض الأسئلة الشائعة حول اهم الأمور التي تتعلق بالمشكلة

مع شرح كيفية الاستفادة من البحث علي المدى الطويل ومن هم أهم الأشخاص الذين يمكنهم أن يحققوا أهداف ملموسة من بحث المنهج التجريبي.

شاهد أيضا: على ماذا تنص مبادئ البراغماتية

الخطوة الثانية: التعرف علي النظريات وطرحها في البحث

تعتمد تلك الخطوة في خطوات المنهج التجريبي علي ضرورة التعرف علي نظريات قد ظهرت بالفعل في أزمنة وعصور أخرى،

وهذا الأمر لا يمكن حذفه من البحث أو الاستهانة به، حيث أنه يجب أن يتم كتابته بعد أن يتم التعرف علي الهدف من البحث.

أن القيام بتلك الخطوة سوف يفتح المجال إلى الباحث حتي يتعرف علي بعض الأبحاث السابقة التي يمكنها أن يتم الأخذ بها في المنهج التجريبي الذي سوف يتم العمل به.

أن الأمر يعتمد في تلك الخطوة علي ضرورة الاطلاع والخبرة الكبيرة في جلب المصادر التي سوف يتم طرحها في البحث،

وكما ذكرنا سابقا تلك المصادر أو النظريات سوف تساهم في حل مشكلة عدم فهم الباحث لبعض الأمور التي تتعلق بالبحث.

مع العلم أن الأمر لا يتعلق فقط بإيجاد المصادر وإنما يجب علي الباحث أن يقوم بتقديم بعض المقترحات الخاصة به حتي يتم الموافقة علي البحث والتأكد من أن الباحث يمتلك الكثير من وجهات النظر.

الخطوة الثالثة: التعرف علي كيفية حل المشكلة

في تلك الخطوة من خطوات البحث العلمي في المنهج التجريبي يجب علي الباحث أن يقوم بالتركيز علي أهم الخطوات

والتي لا يمكن حلها في المصدر البحثي وان يعمل بكل طاقته علي فهم المشكلة حتي يتمكن من حلها.

علي الباحث علي أنشاء قائمة متكاملة حول المشاكل التي توجد في البحث

وتتركز تلك القائمة علي ما يسمى بـ الافتراضية والتي تتركز علي الأسئلة التي قد قام الباحث بالتعرف إليها من خلال قراءة المجال البحثي المطلوب.

ومن اهم مميزات البحث في المنهج التجريبي أن الباحث قد يتمكن من إيجاد تلك الافتراضية في المصادر المأخوذة في البحث السابق أو من خلال بعض الكتب والمناهج.

الخطوة الرابعة: تحديد الخطة البحثية التي يتم تنفيذها

في تلك الخطوة من المنهج التجريبي يتحتم فيها علي الباحث أن يقوم بوضع خطة محكمة من أجل أن يتم العمل علي البحث.

علي الباحث أن يقوم بكتابة جميع المعلومات التي سوف تساهم بشكل فعال في الوصول إلي النتائج المطلوبة

وعند تنفيذ الأمر بنجاح سوف يجد الباحث أن جميع المشاكل التي توجد في البحث قد تم التوصل عليها،

والذي سوف تتيح للباحث الفرصة للتعرف علي المنهج التجريبي والغير تجريبي من أجل كتابة البحث العلمي.

يجب أن يقوم الباحث دائما بالاهتمام بتلك الخطوة لأنها تمتلك من القوة ما يجعلها تؤثر علي الهيكل الخاص بالبحث العلمي،

مع التحقق بصفة مستمرة من الطرق التي يتم تقديمها عن طريق جمع المعلومات حول محاور الأسئلة التي تختص بالبحث.

الخطوة الخامسة: استنتاج المعلومات وتحليلها

بعد أن يتم تجميع المعلومات كما ذكرنا سابقا فان الخطوة التالية في المنهج التجريبي تعتمد علي تحليل واستنتاج المعلومات من كافة النواحي العلمية.

حيث يتم تقسيم هذا المنهج ما بين المعلومات الكمية والنوعية

حيث يمكن للباحث أن يقوم باختيار القسم التي يمكنه الاعتماد عليه في البحث أو يمكنه أن يختار القسمين معا.

وللعلم ان الخطوة الخامسة من المنهج التجريبي والذي يختص باستنتاج المعلومات وتحليلها من أهم الخطوات التي يحتاجها الباحث حتي يتم إثبات الفرضية أو يتم عدم إثباتها بشكل نهائي.

الخطوة السادسة: الختام

في نهاية خطوات المنهج التجريبي تأتي خطوة النهاية أو الختام، والتي يقوم بها الباحث بجلب النتائج وتقديم المعلومات المفصلة البحث،

ومن الأمور اللازمة التي يجب أن يقوم بها الباحث هو استعمال المصادر التي قد استعان بها سواء كانت من الإنترنت أو من الكتب والمراجع.

ويفضل دائما أن يقوم الباحث بترك بعض الملاحظات في نهاية المقال حول البحث

حيث أنه في حالة نشر البحث سوف يستفيد الباحثين الجدد من المقال.

تعرف أيضا على: ما هي أسباب ظهور البيروقراطية

ما هي مميزات المنهج التجريبي؟

بعد تعرفنا معا علي اهم خطوات المنهج التجريبي سوف نستعرض معا من خلال السطور القليلة المتبقية

أهم المميزات التي يمكن أن يتم الاستفادة منها في المنهج

مع العلم أن هذا المنهج من أهم المناهج التي يمكنك من خلالها أن تصل إلى حقائق مؤكدة لا يوجد أي شك بها

واليكم بعض المميزات التي يتميز بها المنهج التجريبي.

إمكانية ضبط المتغيرات

يعتبر المنهج التجريبي من أحد المناهج الهامة والوحيد في جميع المناهج السابق ذكرها التي يمكن للباحث من خلالها أن يتمكن من ضبط المتغيرات الخارجية

حيث أنه في حالة الضبط لا يمكن بأي شكل من الأشكال أن يؤثر هذا علي المتغير التابع.

تابع معنا: الهندسة المعمارية الكلاسيكية

المنهج التجريبي متعدد التصميمات

في حالة الرغبة في العمل علي المنهج التجريبي قد يقلق البعض من خوض تجربة اتباع منهج له تصميم واحد فقط،

وللعلم أن تلك المشكلة لا توجد في هذا المنهج علي الإطلاق،

حيث أن المنهج متنوع التصميمات أي أنه يتلاءم مع بعض الحالات المتعددة كما أنه غير معقد إلي حد كبير.

المنهج ليس له علاقة بالاستنتاج

أن هناك بعض من الباحثين الجدد قد يعتقدون أن المنهج التجريبي مثل البحث السببي المقارن والذي يعتمد علي الاستنتاج

ولكن هذا الاعتقاد غير صحيح علي الأطلاق أيضا، لان المنهج التجريبي يعتمد إلى حد كبير علي تأثير السبب علي النتيجة وليس الاستنتاج.

تعرف على : خصائص التفكير الإيجابي 

إمكانية تكرار البحث

من اهم مميزات المنهج التجريبي كما ذكرنا سابقا أن الباحث قد يتمكن في اختيار المصادر التي قد تم نشرها بالفعل في بحث آخر

ولكن من الأمور التي يحتم علي الباحث أن يفعله هو أن يقوم بكتابة البحث مرة أخرى بأسلوبه الخاص مع ضرورة أن يتم تقديم البيانات والمعلومات.

توفير الحلول اللازمة

كما ذكرنا سابقا أن هناك بعض الأبحاث قد تقوم بتقديم بعض المصادر والاقتراحات

ولكنها قد لا تقوم بتوفير الحل اللازم من أجل أن يتم التخلص من المشكلة

وبالتالي يمكن من خلال استغلال ميزة تكرار البحث السابق ذكره أن يقوم الباحث بالتفكير في بعض الحلول التي يمكن الاستفادة منها في البحث.

 المصداقية

في النهاية وكما استعرضنا معا فان المنهج التجريبي هو من أحد المناهج المعتمدة التي لا تقبل الشك بها

حيث أن هذا المنهج يعتمد علي المصادر والمراجع الموثقة فانه يعتبر من أكثر المناهج مصداقية في مجال البحث العلمي.

قد يهمك أيضا : أساليب التفكير المتنوعة 

الختام

هكذا نكون قد وصلنا إلي ختام المقال فيما يتعلق بجميع خطوات المنهج التجريبي وبعض المميزات الخاصة به

وللعلم أن المنهج التجريبي هو من أحد المناهج المعتمدة التي يتم الأخذ بها في التجارب البحثية حيث أن يقوم يحتوى علي الكثير من الحلول لبعض المشاكل.

Advertisement

Similar Posts