الرئيسية » صحة » دوالي الساقين لدى الحامل ، أسبابها و علاجها

دوالي الساقين لدى الحامل ، أسبابها و علاجها

دوالي الساقين

 ظهور دوالي الساقين لدى الحامل

الكثير من النساء يصابون بدوالي الساقين في فترة الحمل ويعانون من الألم لفترة طويلة والذي يتكرر غالباً عند كل حمل

وقد أفادت الدراسات إلى أن النساء أغلبهن يصابون بدوالي الساقين بنفس المنطقة وفي نفس القوة المرضية

أي ان الحالة نفسها عند جميع النساء وتختلف قليلاً فقط بين أمراة وأخرى

وذلك حسب طبيعة الجسم ومدى صعوبة الحمل، حيث تعد دوالي الساقين من الأمراض المنتشرة بكثرة

حيث تشير الأبحاث إلى أن نسبة أنتشارها سنوياً حوالي 6% وخاصة لدى الأشخاص الذين تكون طبيعة عملهم تتطلب الوقوف لوقت طويل

سنتحدث في هذا المقال عن دوالي الساقين بشكل عام وخاصة عند النساء في فترة الحمل

كما وسنتحدث عن أسبابه وأعراضه والطرق المتبعة للعلاج وطرق الوقاية.

اقرأ أيضا : إليك سيدتي ..أهم أسباب دوالي الساقين عند النساء 

دوالي الساقين

يدعى أيضاً بالقصور الوريدي حيث تعمل الأوردة الموجودة في الساقين بشكل أساسي على تصريف الدم الموجود في الساقين بإتجاه الوريد الأساسي الذي يوجد في منطقة البطن ومن ثم نقله بإتجاه القلب، وقد تتعرض هذه العملية لعدة معوقات خارجية تؤثر على سير العملية بالشكل الصحيح مثل مشاكل ما في عضلة الساق أو قوة الجاذبية أو وجود مقاومة في جوف البطن أو خلل معين في منظومة الصمامات أحادية الإتجاه والتي تعمل على إجبار الدم الوريدي على التدفق في الإتجاه المطلوب، حيث كما نعلم يوجد في الساق جهازين أساسين هما جهاز الأوردة العميقة وجهاز الأوردة السطحية، حيث يقع جهاز الأوردة العميقة بمحاذاة الشرايين الرئيسية والذي يكون محاطاً بمجموعة من العضلات أما جهاز الأوردة السطحية فيقع فوق العضلات وأسفل الجلد.

شاهد أيضا: التعب عند الحوامل و أسبابه

لمحة عن دوالي الساقين

بالإضافة إلى ذلك فإن بين الجهازين السابقين يوجد عدد كبير من الأوردة التي ترتبط بينهما والتي يطلق عليها الأوردة النافذة، كما يوجد على طول الجهازين الأوردة العميقة والأوردة السطحية صمامات الأحادية، حيث تنشأ الدوالي نتيجة وجود خلل في عملية تصريف الدم مما ينتج عنه تراكم كميات الدم الواردة في الأوردة الموجودة في الساق مما يسبب ارتفاع في الضغط ضمن الجهاز الوريدي، وعند توسع الأوردة السطحية بالتزامن مع ازدياد الضغط ضمن الوريد تظهر عدة شبكات من الدوالي ضمن الكاحل والذي يبدأ بالتورم ويسبب ذلك تغير لون الجلد نحو اللون البني المحمر.

تابع معنا: طرق تخفيف آلام دوالي الأوردة

أسباب حدوث دوالي الساقين :

مشكلة في عمل الصمامات الوريدية:

والتي تقسم إلى عدة مشكلات منها:

تجلط الدم ضمن الوريد العميق:

حيث يمكن أن تحدث جلطات دموية ضمن الأوردة وذلك عندما يتعرض الوريد لإضطراب مثل تجلط الدم أو بطء في عودة الدم نحو القلب والتي تسبب تورم الساق ومن الأسباب المؤدية لحدوث ذلك هي بطء جريان الدم ضمن الوريد أو تعرض بطانة الوريد لإصابة ما أو زيادة ميل الدم إلى التجلط، حيث يقصد بإصابة الوريد أي تضرر الأوردة نتيجة لإصابة ما في الساق أو نتيجة لعملية جراحية أو بسبب حقن الوريد بمواد مهيجة أو الإصابة بإلتهاب ما، وتحدث زيادة ميل الدم إلى التجلط نتيجة الإصابة بسرطان الدم أو نتيجة تناول أدوية معينة مثل تاموكسيفين والإستروجين بالإضافة إلى التدخين

تابع معنا : أمراض الدم الشائعة

 بطء عودة الدم

فتحدث نتيجة الراحة الطويلة مثل التعرض للإصابة والجلوس في الفراش دون تحريك الساقين لفترة طويلة

ومن مضاعفات حدوث تجلط الدم هو الإصابة بالقصور الوريدي المزمن والإنصمام الرئوي ونقص جريان الدم بإتجاه الساق مسبباً حدوث تورم وألم شديد ولن هذا يعتبر نادر الحصول، من أعراض الإصابة بتجلط الدم الوريدي هو تورم الكاحل أو اسفل القدم أو الفخذ والشعور بالألم عند ملامستها ، من طرق الوقاية المتبعة هي المواظبة على الحركة بإستمرار وتجنب الجلوس لفترة طويلة واستشارة الطبيب بخصوص الأدوية المعالجة للتجلط في حال الشعور بإحدى الأعراض السابقة بالإضافة إلى استخدام أجهزة الضغط الهوائي بشكل متقطع.

قد يهمك أيضا : كيفية إسعاف الجلطة الدماغية

التهاب الوريد السطحي:

حيث يصح لون الجلد فوق الوريد المصاب أحمر كما يصبح مؤلماً

ومن أعراض حدوثه تورم الساق والشعور بألم شديد وينصح عند ظهور التورم الإسراع في وضع كماداة الماء الدافئة على المنطقة المصابة بالإضافة لتناول بعض المسكنات لتخفيف الألم المرافق للتورم، حيث غالباً ما يزول الإلتهاب والتورم خلال عدة أيام ونادراً ما يستمر لعدة أسابيع، كما يقوم الطبيب لمعالجة التورم بإزالة الخثرة وإعطاء المريض بعض الأدوية مثل الهيبارين أو مضاد تخثر.

تعرف أيضا على : استخدامات مادة الآيبوبروفين

ارتفاع الضغط داخل البطن:

وهو عبارة عن متلازمة تعرف بهذا الأسم والتي تعني ارتفاع في الضغط داخل البطن إلى حوالي أكثر من 20 ميلي زئبق، والذي قد يكون سببه انعكاسات بعد عمليات جراحية كبيرة داخل تجويف البطن أو بسبب انفجار بالتمدد الشرياني أو بسبب حدوث كسور كبيرة في عظام الحوض نتيجة التعرض لحادث ما، أو قد يحدث نتيجة التعرض لتسمم بكتيري في الدم أو التهاب البنكرياس الحاد، أو نتيجة التعرض لحروق شديدة،

عواقبه

وتسبب متلازمة ارتفاع الضغط داخل التجويف البطني إلى مضاعفات عدة تضر بالجهاز الدوري والجهاز العصبي والجهاز الهضمي والجهاز التنفسي، كما قد تسبب قصور في وظائف الكليتين ويتم تشخيص الإصابة بالمتلازمة وفق عدة طرق منها التشخيص الأكلينيكي والذي يتم بأستخدام الأشعة المقطعية على البطن أو عن طريق قياس الضغط داخل الرح أو قياس الضغط داخل المثانة او قياس الضغط داخل المعدة عن طريق استخدام أنبوب الأنف المعوية أو قياس الضغط داخل الوريد الأجوف السفلي أو قياس الضغط داخل المستقيم، وتعد نسبة الوفيات نتيجة هذا المرض حوالي 60%، ومن أفضل طرق العلاج المتبعة هي الضغط الجراحي للبطن.

قد يهمك أيضا : ارتفاع ضغط الدم لدى الحامل و علاجه

ضعف القدرة على تقلص عضلة الساق:

وتعرف أيضاً بالتشنج العضلي والذي قد يصيب أي عضلة في جسم الإنسان ولكن أكثر الإصابات تكون في عضلة الذراع والساق، حيث يحدث انقباض عضلي بشكل مفاجئ ولا يمكنك التحكم به والذي يسبب ألماً شديداً في المنطقة المصابة وعندما تصاب الساق قد لا تقدر على تحريكها لمدة من الزمن وتشعر بألم شديد عند تحريكها أو محاولة ذلك، وغالباً ما يكون السبب وراء ذلك هو ممارسة الرياضة والأعمال الشاقة لوقت طويل دون منح العضلة الوقت الكافي من الراحة، وخاصة في فصل الصيف، كما تسبب أحياناً أنواع معينة من الأدوية بحدوث تشنجات في العضلات

اقرأ أيضا: أسباب ضعف العضلات و طرق العلاج

علاجه

وغالباً ما يكون علاج هذه التشنجات منزلياً ولا يحتاج إلى تدخل طبي، أما عندما يحدث التشنج ويرافق ذلك تورم في الساق أو احمرارها بشكل مخيف أو تغير في الجلد المحيط، أو الإحساس بالوهن والإنزعاج من الحركة وتكرر حدوث الأمر فعندها يجب الإسراع نحو الطبيب المختص لوصف العلاج اللازم قبل تفاقم الأمر، ومن أعراض حدوث التشنج هي الشعور بألم واحمرار أو حدوث تورم في منطقة من العضلات

كن على إطلاع ب : أهم أسباب تشنج العضلات

أسبابه

ومن الأسباب المؤدية لحدوث التشنج هي عدم حصول العضلات على القدر الكافي من الدماء والتي تسبب تضييق في الشرايين الناقلة للدم نحو الساق، كما يسبب نقص المعادن في الجسم إلى حدوث تشنجات عضلية مثل الكالسيوم واليود والنحاس والبوتاسيوم، كما تسبب بعض الأدوية مثل مدرات البول والأدوية الخاصة بعلاج ضغط الدم إلى إفقاد الجسم معادنه مسببة بذلك تشنجات عضلية، كما قد يتكرر حدوث التشنج كلما تقدم الإنسان بالعمربالإضافة إلى الحامل فيحدث ذلك للمرأة الحامل بشكل كبير والرياضيين الذين يمارسون الرياضة فإن أصابهم التجفاف يسبب ذلك حدوث تشنج عضلي،

طرق الوقاية

من أفضل طرق الوقاية المتبعة هي المحافظة على تناول الكثير من السوائل وخاصة عند ممارسة الرياضة او القيام بأعمال شاقة أو في فصل الصيف حيث يجب شرب حوالي 2 لتر من الماء بشكل يومي، وذلك لأن السوائل تساعد على استرخاء العضلات وتأمين الأكسجين اللازم لها، كما ينصح قبل القيام بالتمارين الرياضية أو أعمال أخرى أن يقوم الشخص ببعض تمارين التمديد للعضلات مما يقيها الإصابة بالتشنج بنسبة كبيرة، بالإضافة لتمارين الإطالة وخاصة عند الإنتهاء من التمارين بالنسبة للرياضيين.

السمنة المفرطة:

حيث يعتبر مرض السمنة من أكثر الأمراض المنتشرة حالياً وذلك بسبب اعتماد الأنسان بشكل كبير على الأليات في التنقل والروبوتات في العمل وعدم ممارسة الرياضة بكثرة والجلوس الدائم امام التلفاز أو استخدام الهاتف الذكي مطولاً وغيرها الكثير، ومن أسباب السمنة هي الخمول البدني أي عدم ممارسة الرياضة وعدم القيام بنشاطات كثيرة، والإفراط في الطعام حيث سبب السمنة الرئيسي هو تناول الطعام بكميات كبيرة جداً مثل تجاوز عدد وجبات اليوم الواحد على ثماني وجبات وبالمقابل عدم القيام بأي نشاط وخاصة إن احتوى الطعام على كميات كبيرة من السكر والسعرات الحرارية مثل الحلويات والمأكولات المقلية والأطعمة السريعة، إضافة إلى عامل الوراثة حيث غالباً ما يكون سبب السمنة هو مرض وراثي في العائلة مثل نقص هرمون اللبتين والذي يعتبر المسؤول عن الوزن وذلك عن طريق إرساله رسائل للدماغ لتحديد كمية الطعام الواجب تناولها وبالتالي عند نقص هرمون اللبتين لن يتم التحكم بكمية الطعام المناسبة مما يسبب تناول كمية زائدة،

تابع معنا :  أفضل النصائح لخسارة الوزن الزائد

طرق الوقاية

ومن أفضل طرق الوقاية من السمنة هي ممارسة الرياضة بشكل مستمر والقيام بالأنشطة المختلفة والإبتعاد عن الجلوس لفترات طويلة دون حراك والإبتعاد عن الأطعمة الغنية بالسعرات الحرارية والمقالي والمشروبات الغازية وتناول الخضار والفواكه والإكثار من شرب الماء والتقليل من استهلاك السكر الصناعي واعتماد السكر الطبيعي مثل تناول التمر وتناول خمس وجبات في اليوم على ان تكون صغيرة والإبتعاد عن تناول الحلويات قدر الإمكان

مضاعفاته

ومن مضاعفات الإصابة بمرض السمنة هو زيادة احتمال الإصابة بأمراض القلب المختلفة والإصابة المحتملة بداء السكري من النوع الثاني كما يمكن الإصابة بالسرطان مثل سرطان الثدي أو سرطان الكبد أو سرطان المرارة، كما تسبب مشكلات كثيرة في الجهاز الهضمي مثل الإصابة بحرقة المعدة ومشكلات في القلب، كما تزيد الإصابة بالسمنة من احتمالية الإصابة بالعقم وخاصة لدى النساء

أما طرق العلاج فأفضلها ممارسة الرياضة واتباع حمية صحية ولكن نادراً ما نحصل على نتائج قوية كما يمكن علاجها عن طريق الأدوية أو عن طريق العملية الجراحية لشفط الدهون ولكن تسبب مضاعفات كثيرة وخطيرة احياناً.

تعرف أيضا على: أضرار خسارة الوزن بشكل سريع

طرق العلاج المتبعة لمرض دوالي الساقين :

المواظبة على المشي يومياً حيث ينصح الأطباء بالمشي لمدة نصف ساعة يومياً.

التخلص من الوزن الزائد وذلك بهدف تقليص مقاومة تدفق الدم.

حقن المواد الصلبة في المنطقة المصابة.

إجراء عملية جراحية بهدف استئصال الأوردة المصابة.

الدعم الخارجي للساق وذلك عن طريق استخدام ضمادات ملائمة، كما يمكن رفع الساقين لدفع الدم في الإتجاه المطلوب.

وبهذا نكون قد وصلنا لنهاية مقالنا المتواضع والذي تحدثنا به عن دوالي الساقين

وظهوره لدى الحوامل بكثرة وأسباب حدوث دوالي الساقين وطرق العلاج المتبعة.

نتمنى أن ينال المقال إعجابكم

دمتم بخير

Similar Posts