الرئيسية » صحة » هل تعلم ما هو سبب الجوع الدائم؟!

هل تعلم ما هو سبب الجوع الدائم؟!

هل تعلم ما هو سبب الجوع الدائم؟!

سبب الجوع الدائم يعتبر من المواضيع الصحية الهامة التي يجب على الأشخاص الاطلاع عليها جيداً كونها تتعلق بصحتهم وطبيعة ممارسة أنشطتهم اليومية دون أي تعب أو إجهاد، فمن المعروف أن الشخص يحصل على الطاقة اللازمة لممارسة حياته من خلال الطعام والشراب، خاصة الأطعمة الصحية الغنية بالعناصر الغذائية الضرورية، لكن هناك أشخاص على الرغم من تناولهم الطعام المناسب إلا أن يشعرون بالجوع بشكل دائم ومستمر، فهل هذا الأمر ينم عن وجود مشكلة صحية؟ أم شراهة الأشخاص للطعام تكون كبيرة؟ أم معدل حرق الجسم للسعرات لديهم يكون عالياً؟ هذا ما سنعرفه في المقال.

اقرأ أيضاً:تعرف على الفوائد المتعددة لخل التفاح

الجوع

قبل التعرف على موضوعنا سبب الجوع الدائم لا بد من أن نعرف جيداً ما هو الجوع وكيف يحدث، حيث يعتبر الجوع بمثابة إشارة طبيعية يقوم الجسم بإصدارها في حال حاجته لتناول كمية إضافية من الطعام، وهذا الجوع يبدأ بالظهور فور شعور الشخص بفراغ معدته، وتستمر إشاراته حتى يصل الشخص لحد الانزعاج والصداع وعدم القدرة على التركيز بالشكل المطلوب.

ونلاحظ أن هناك أشخاص لا يقاومون الجوع، وهناك أشخاص يستطيعون الانتظار لعدة ساعات بين وجبات الطعام حتى يشعرون بالجوع، وهناك أشخاص يجوعون بشكل سريع خلال فترة الصيام في شهر رمضان.

اقرأ أيضاً:كيف يمكن علاج نقص المناعة؟!

سبب الجوع الدائم

لا بد على الأشخاص الذين يجوعون بسرعة أن يتعرفوا على سبب الجوع الدائم والمستمر الذي يصيبهم، وهذا السبب يتنوع على عدة أمور منها على النحو التالي:

  • قلة تناول السعرات الحرارية التي يحتاجها الجسم

عدم تناول الشخص لما يحتاجه من السعرات الحرارية اليومية بالشكل المطلوب، يساهم في شعوره بالجوع بشكل مستمر، ليتناول الطعام بعدها ويحصل على الطاقة اللازمة لأداء المهام اليومية ولكي يستطيع الجسم أداء مهامه الفسيولوجية، على الرغم من أن كمية السعرات الحرارية التي يحتاجها الجسم مختلفة بين الأشخاص.

  • حمل المرأة

قد يرجع سبب الجوع الدائم لدى المرأة خاصة هو الحمل، فالحمل يساهم في رفع الشهية والحاجة لتناول الطعام بشكل كبير، حيث يرسل الجسم إشارات الجوع لكي تتناول الحامل الطعام وتغذي جنينها بالشكل المطلوب ولكي يحصل على ما يحتاجه من المغذيات الضرورية التي تضمن نموه وتطوره.

  • تناول الكربوهيدرات المكررة

قيام الشخص بتناول الكربوهيدرات المكررة التي تكون خالية من العناصر الهامة كالألياف، والمعادن، والفيتامينات مثل الدقيق الأبيض، والصودا، والحلوى، والمخبوزات المصنعة من السكريات المعالجة تسبب الجوع لدى الشخص وعدم الشبع عند تناولها، وتسبب رفع مستويات السكر في الدم، ما يؤدي إلى زيادة إفراز هرمون الأنسولين وهذا يقود إلى التخلص من السكر بسرعة من الدم، ما يسبب هبوط في مستويات السكر وشعور الشخص بالجوع والحاجة لتناول الطعام من جديد.

  • الإصابة بالملل

من الضروري على الشخص قبل تناول الطعام أن يميز بين نوعين من الجوع ألا وهما الجوع العاطفي والجوع الحقيقي، وأن يسأل نفسه هل يشعر بالجوع فعلاً أم أنه مصاب بالملل فقط، فالجوع الحقيقي يبدأ بإصدار المعدة أصوات الجوع، والإصابة بالصداع وعدم التركيز، بينما الجوع العاطفي أو الإصابة بالملل تجعل الشخص يطلب تناول أطعمة جاهزة كالوكيز والحلويات والشيبس.

  • الشعور بالتعب والإجهاد

يؤدي شعور الشخص بالتعب والإجهاد المستمر إلى زيادة إفراز الجسم هرمون الكورتيزول المسؤول عن زيادة شعور الشخص بالجوع، وهناك أشخاص تدفعهم المشاكل والضغوطات النفسية كالقلق والتوتر إلى تناول الأطعمة العالية بالدهون والسكر التي لا تملأ المعدة، لذا ينصح عند الشعور بالجوع تناول الأطعمة التي تحتوي على المغذيات الضرورية مثل البروتينات التي توجد في اللحوم والأسماك والألياف، بالإضافة إلى الألياف التي توجد في الحبوب الكاملة، والخضراوات والفواكه والبقوليات.

قد يهمك أيضاً:فوائد الدراق

 

 

 

 

Similar Posts