الرئيسية » صحة » طب عام » طب النانو ، ما هو و ما أهم تطبيقاته ؟

طب النانو ، ما هو و ما أهم تطبيقاته ؟

طب النانو

طب النانو

طب النانو أو (Nanomedicine) مصطلح يعبر عن بعض التطبيقات الطبية التي يتم تفعيلها من خلال الاستفادة من خواص تقنية النانو، و تتعدد تطبيقات النانوتكنولوجي الطبية و مجالاتها المختلفة و التي تنقسم إلى عدة مجموعات من التطبيقات الطبية النانوية، و بعض أجهزة الاستشعار النانوية الإلكترونية الحديثة، و حتى التطبيقات التي يتم العمل عليها في وقتنا الحالي و وضع خطط مستقبلية لها و الخاصة بتقنية النانو الجزيئية، بينما يواجه الطب النانوي عدة مشكلات وعوائق كثيرة، و السبب وراء معظمها هي قلة التوعية و الفهم لأهمية القضايا الخاصة بعلوم السموم النانوية، و الآثار البيئية للمواد في الأحجام النانومترية.

اقرأ أيضا: الطب النووي

أهداف طب النانو

يكمن الهدف وراء تقنية طب النانو في السعي إلى توفير كل ما هو ممكن توفيره من الأدوات البحثية

وكذلك توفير الكثير من الأجهزة الطبية المفيدة خلال فترة قصيرة و مستقبلية قريبة

كما أن المبادرة التقنية النانوية تتوقع وفقا لعدة مؤشرات واضحة أنه سوف يكون هناك الكثير من التطبيقات المتنوعة و التجارية في مجالات صناعة الأدوية pharmaceutical industry، و التي من الممكن أن تتضمن عدة أنظمة متطورة و مستحدثة في توصيل الدواء، علاوة على ذلك هناك بعض العلاجات الجديدة التي سوف تسهم بشكل كبير في تطوير طب النانو وتطبيقاته

وكذلك بعض تقنيات تصوير الإن فيفو الفعالة.

و على جانب آخر هناك أهداف أخرى وراء إجراء الأبحاث في مجالات تطوير تقنية النانو و طب النانو و الاستفادة منها و هي تتمثل في التفاعلات الواجهة الإلكترونية للأعصاب و المستشعرات بشكل عام التي تقوم بشكل أساسي على النانو تكنولوجي

يعد ذلك من أهم الأهداف نظرا إلى أن مجالات الدراسات المستقبلية عن طب النانو تؤمن بشدة أن أجهزة إصلاح الخلية

و تلك الآلية بالتحديد سوف تحدث ثورة في عالم الطب و تقنية النانو والعلوم في المستقبل و ذلك توقع معظم العلماء و الباحثين.

شاهد أيضا: أفضل التطبيقات الطبية

فوائد طب النانو

طب النانو

بينما لا  تقتصر فوائد طب النانو على ذلك الحد و لكنه يعد مجالا واسعا و خصبا في الصناعات المختلفة

حيث أن حجم المبيعات الخاصة بذلك المجال قد وصلت في عام من الأعوام منذ بدأ العمل بها إلى حوالي ستة وثمانية من عشرة مليارات من الدولارات الأمريكية، بينما يشمل ذلك المجال بالتحديد ما يزيد عن مائتي شركة متخصصة، و حوالي ثمانية و ثلاثون منتج في دول مختلفة و كثيرة حول العالم، و الذي يعني حجم تمويل كان يصل وقت إجراء تلك الإحصائيات الاقتصادية و التي أجريت منذ زمن طويل إلى ما لا يقل عن ثلاثة و ثمانية من عشرة مليار دولارا أمريكيا يتم استثمارها بصورة مستمرة في كلا من مجال البحث و مجال التنمية معا سنويا، و لذلك من المتوقع بشدة استمرار صناعات طب النانو في النمو و التطور و أنها سوف تحدث تأثيرات أكبر على الاقتصاد العالمي و الطب على حد سواء.

تعرف على: ما هو التصوير بالأشعة السينية

بعض التطبيقات الطبية لتقنية النانو

قد أسهمت التطورات الحديثة في عمل تقنية النانو في الآونة الأخيرة في إحداث الكثير من التغييرات في القواعد الطبية التي يتم اتباعها في آلية منع حدوث الأمراض و الوقاية منها و كذلك تشخيصها و أساليب العلاج أيضا، حتى أصبحنا نحيا في عصر من تقنيات طب النانو الحديثة، و في نفس الوقت تعمل تقنية النانو على منح الحجم الصغير الجزيئات النانوية العديد من الخصائص المتميزة و التي لها العديد من الفوائد و بالتحديد قد تصل فوائدها إلى صور مصيرية و كبيرة قد أحدثت فارق في علوم الطب و أبحاثه مثل كونها تدخل في علوم الأورام وعلم التكنولوجي

كما أن لها العديد من الاستخدامات في الكشف على الأورام السرطانية و علاجها و

كذلك في مجالات الجراحة و استهداف الجسيمات النانوية للخلايا المرادة بصورة دقيقة و نقل الصور عالية الجودة و الوضوح إلينا.

و على سبيل المثال لا الحصر تقدم تقنية طب النانو آليات جديدة مطورة في حاملات الدواء داخل جسم المريض

والتي سوف نشرح تفاصيلها و أهميتها بصورة مستفيضة في السطور التالية.

حاملات الدواء النانوية

من أهم ما قدمته تقنية النانو في الطب هو ابتكار طرق جديدة لحاملات الدموية داخل جسم الإنسان

والتي يطلق عليها اسم حاملات نانوية لها أحجام بمقياس النانومتر

و هي في الوقت ذاته قادرة بفاعلية كبيرة على البحث عن خلايا محددة في جسم الإنسان و استهدافها

مما يخدم في العديد من الأغراض الطبية بصورة لا منتهية.

حيث قد أمكنت تلك التقنية العلماء من خلالها من القيام بتصوير خلايا جسم الإنسان  بطريقة سهلة و بسيطة

كما لو كنا نلتقط لها صور عادية أمامنا، و بصورة واضحة تماما و مفصلة

و بالإضافة إلى ذلك تمكننا تلك التقنية من التحكم بتلك الخلايا بسهولة و دقة و العمل على تشكيلها بعدة أشكال مختلفة.

هناك العديد من أنواع المواد المختلفة المستخدمة في التطبيقات الطبية الجزيئات النانوية

والتي تعمل على صورة حاملات للأدوية و العلاجات في الجسم مثل نوع من جزيئات الليبوزوم النانوية والتي يتم تصنيعها

تعمل كأنظمة مكتملة لتوصيل الأدوية و العقارات المضادة للأمراض مثل السرطان و بعض اللقاحات الأخرى داخل الجسم

و التي تنجح في عملها بفاعلية كبيرة و تستهدف الأجزاء من الخلايا السرطانية بدقة عالية.

قد يهمك أيضا : طرق خفض الحرارة بدون دواء

التصوير بتقنية النانو

بينما تعمل تقنية النانو من خلال حركة تتبع المسارات على القيام بتحديد مقدار جودة و كفاءة عملية توزيع العلاجات، و طريقة تمثيل المواد بصورة جيدة، كما أنه من الصعب أن نعمل على تتبع مجموعات صغيرة من خلايا الجسم من الداخل، و لذلك كان العلماء يقومون بصبغ خلايا الجسم

و كذلك يتم بعد ذلك إثارة تلك الصبغات من خلال تسليط بعض الأضواء ذات طول موجي محدود

و لذلك بهدف حث تلك الخلايا المصبوغة إلى عكس الإضاءة فتظهر بصورة مضيئة.

بينما في المدة التي تقوم فيها عددا من الصبغات المختلفة الألوان بامتصاص بعض الأضواء بترددات مختلفة

ساورت العلماء حاجة ماسة إلى اللجوء إلى استخدام مصدر متعدد للضوء مثل الخلايا

و تتمثل أحد هذه الطرق التي يتم استخدامها لتجنب مشكلة الترددات المختلفة في طريقة البقايا المنيرة.

حيث تعتبر تلك البقايا هي عبارة عن مجموعة من النقاط الكمومية المتصلة بالبروتينات مما تمكنها من القيام باختراق أغشية تلك الخلايا.

و أحيانا يتم تصنيع تلك النقاط بصورة عشوائية في الأحجام و تصنع من مواد حيوية خاملة أو Bio-Inter Material

وتتميز تلك المواد بصورة خاصة بأحجامها النانوية نظرا إلى أن اللون يعتمد بصورة أساسية على الحجم

و بالتالي يعمل العلماء على انتقاء أحجام المواد، و لهذا السبب يمثل التردد الخاص بالضوء

الذي يتم استخدامه خلال عملية إنتاج مجموعات خاصة من فلورسنت خاص بـ النقاط الكمومية

مجموعات فردية من الترددات اللازمة لحث مجموعات أخرى على أن تتوهج و تلمع.

و بالتالي من الممكن أن يتم إضاءة كلا من المجموعتين من خلال استخدام نفس المصدر الضوئي مرة واحدة.

Similar Posts