الرئيسية » صحة » طب عام » علاج حكة المهبل .. تعرفي عليه بالتفاصيل 

علاج حكة المهبل .. تعرفي عليه بالتفاصيل 

المهبل حكة علاج

علاج حكة المهبل .. تعرفي عليه بالتفاصيل

حكة المهبل غالبا قد تحدث بسبب وجود بعض المواد المهيجة، أو بسبب الالتهابات، و لكن ما هي حكة المهبل؟ و ما هي وسائل علاج حكة المهبل و الوقاية منها؟ في بعض الأحيان يرجع الشعور بحكة المهبل إلى حدوث بعض حالات الاضطراب في الجلد أو في حالات انتقال الأمراض جنسيا، و لكنها لا تعتبر حالة تدعو إلى القلق، و لكن عليك التواصل مع طبيبك الخاص حينها، أو زيارة طبيب متخصص في الأمراض النسائية في حالة إن كانت حكة المهبل شديدة.

شاهد أيضا : التليف الكيسي و علاجه 

علاج حكة المهبل

هناك عدة طرق من الممكن أن يتم من خلالها علاج حكة المهبل، و تختلف تلك الطرق باختلاف الحالة أو الأسباب، و من ضمن وسائل العلاج ما يلي:

طرق منزلية أولية في علاج حكة المهبل

في بعض الأحيان قد تتمكنين من القيام بعلاج حكة المهبل في منزلك دون الذهاب إلى أي مكان من خلال اتباع بعض العادات الصحية الخاصة بالنظافة الشخصية، و التي تساعد على منع التهيجات والالتهابات و انتشار العدوى في تلك المنطقة، وتلك العادات تشمل ما يلي:

  • الحرص على استخدام ماء دافئ في منطقة حول المهبل، مع استخدام منظف لطيف و ناعم على الجسم، و مناسب للمناطق الحساسة.
  • الابتعاد تماما عن استعمال أنواع الصابون المعطر مع تلك المنطقة بالتحديد.
  • تجنبي دائما القيام باستخدام البخاخات الشديدة و على سبيل المثال الدش المهبلي.
  • القيام بالمواظبة على تبديل الملابس الرطبة وعدم تركها، و عدم ارتداء نفس الملابس الداخلية لمدة طويلة.
  • القيام بتبديل الملابس الداخلية الخاصة بك كل يوم.
  • من الأفضل دائما الحرص على استعمال أنواع الواقي الذكري في خلال ممارسة الجنس.
  • القيام بالمسح عند منطقة المهبل من الأمام إلى الخلف عقب الانتهاء من استعمال الحمام، باستخدام قطعة لينة و لطيفة.

وسائل علاج الحكة طبيا

في حالة الذهاب إلى الطبيب المختص عند اشتداد حكة المهبل سوف يقوم الطبيب بوصف العلاج المناسب حسب الحالة كما يلي:

  • حالات عدوى الخميرة المهبلية: يتم علاج تلك الحالات من خلال إعطائه بعض الأدوية من مضادات الفطريات، و التي لها صور مختلفة و قد تكون على هيئة كريم، أو حبوب منع الحمل و أيضا مراهم مضادة للفطريات.
  • التهابات المهبل البكتيرية: يقوم الطبيب المختص بعلاجها عقب تشخيصها من خلال العلاج بواسطة إعطاء الحالة بعض المضادات الحيوية، و التي يتم تناولها عن طريق الفم، أو من خلال كريمات و التي يتم إدخالها في المهبل.
  • حالات التهاب المهبل بسبب انتقال الأمراض من خلال ممارسة الجنس: يتم علاج تلك الحالات بواسطة اتباع أسلوب المضادات الحيوية، كما ينصح الطبيب ببعض الأدوية المضادة للفيروسات، و كذلك أنواع من مضادات الفطريات و الطفيليات، و في تلك الحالة ينصح بالتوقف و الامتناع عن ممارسة الجنس حتى تمام التعافي و علاج حكة المهبل.

أسباب الإصابة بالحكة

تعد حالات الإصابة بحكة في المهبل من أكثر الحالات الشائعة عند الكثير من النساء، و قد يكون استمرار الشعور بحكة في المهبل مؤشرا على خطورة الأمر، و الذي يعني أهمية إعطاء اهتمام كبير لمعرفة أسبابه و من ثم معرفة الطرق المناسبة و التي سوف تتبع في علاج حكة المهبل، و ترجع أسباب الإصابة بذلك الشعور إلى عدة أسباب وهي:

شاهد أيضا : علاج ديدان الأمعاء 

التهابات الجلد

هناك حالة معينة و التي يطلق عليها حالة التهاب تماسي في الجلد، و التي تحدث غالبا عندما تقومين مؤخرا بتغيير الصابون الذي تستخدمينه، فإن عانيت بعدها من شعور مستمر أو متكرر بحكة في منطقة المهبل فذلك يعني حدوث ذلك الالتهاب، والذي قد ينتج عنه حدوث طفح جلدي، وقد يحدث التهاب الجلد التماسي أيضا من خلال تفاعل الجلد الحساس مع أيا من المواد المزعجة، على سبيل المثال:

  • الصابون المعطر.
  • المواد الخاصة بالتشحيم المهبلي.
  • مساحيق الغسيل و منظفات الملابس.
  • الرقائق و الطبقات الخاصة بالنسيج.
  • بعض الملابس الضيقة على الجسم.
  • أوراق التواليت المعطرة.
  • أنواع الواقي الذكري.
  • الغسول الخاص بالجسم.
  • حدوث احتكاك بشكل مطول مثل الاعتياد على ركوب الدراجات، أو الخيل مثلا.

من الأشياء التي تعمل على المساعدة في علاج تلك الحالات و ينصح بها الأطباء ل علاج حكة المهبل في هذه الحالات هي الاستلقاء لمدة حوالي ربع ساعة في داخل حوض الاستحمام، مع بعض الماء الدافئ و المقبول للجسم، بالإضافة إلى وضع ملعقة من مسحوق البيكنج صودا في الماء، و في حالات أكثر تعقيدا قد يحتاج الأمر علاجات أخرى الستيرويد.

التهابات بكتيرية في المنطقة

قد تحدث بعض الالتهابات البكتيرية في المهبل بسبب كثرة الغسل أو بسبب الزيادة في نمو أنواع البكتيريا السيئة، و قد تشمل أعراض ذلك النوع ما يلي:

  • الشعور بحكة ملحوظة في المهبل.
  • نزول بعض الإفرازات المهبلية الخضراء أو الصفراء الرقيقة الملمس.
  • الشعور بحرقان شديد أثناء القيام بالتبول.
  • رائحة كريهة في منطقة المهبل.

تلك الحالات من الأفضل أن يتم علاج حكة المهبل فيها من خلال استخدام المضادات الحيوية، من خلال أدوية تؤخذ عن طريق الفم، أو بعض الجل كالمضادات الحيوية، أو بعض الكريمات و المراهم، و ذلك يلزم استشارة الطبيب أولا قبل البدء في أيا منهم.

شاهد أيضا : وجود كتلة في المهبل 

حالات الحزاز المتصلب

إن كنت تشعرين بحكة في منطقة المهبل و لاحظتي لأنها تصحبها بقع بيضاء تنزل عند منطقة الفرج لديك، فتلك قد تكون علامة على أن لديك حالة منتشرة يطلق عليها اسم حزاز متصلب، و عند تشخيص تلك الحالة على يد الطبيب المختص والتأكد من الإصابة بها، غالبا ما يتم علاجها من خلال الستيرويدات القشرية، و في حالة إذا لم تنجح الأمر من الممكن أن يصف الطبيب لكي بعض الأدوية التي تعمل على تعديل المناعة لديك، و يجب التنبيه إلى أن عدم الاهتمام بتلك الحالة و علاجها قد يتسبب في حدوث تندب مهبلي، و من ثم ظهور بعض التقرحات، و التي تؤدي إلى الشعور بآلام فظيعة و غير محتملة أحيانا أثناء ممارسة الجنس، و أحيانا تحدث إصابة بسرطان الفرج كما يصعب علاج حكة المهبل.

حدوث تغيرات هرمونية للمرأة

مع تقدم عمر المرأة ، يحدث انخفاضات في مستوى توافر هرمون الأستروجين لديها، والذي قد يؤدي إلى العمل على تبطن بطانة المهبل تدريجيا، مما يتسبب في حدوث التهابات وحكة في المهبل، في حالة حدوث تلك الحالة عليك استشارة طبيبك الخاص و التحدث إليه بخصوصها.

الإصابة بقمل العانة

قمل العانة هو من أكثر المسببات في حدوث حكة شديدة في منطقة المهبل و في المناطق التناسلية عموما و العانة، و من الممكن علاج حكة المهبل الناتجة عن قمل العانة من خلال استخدام بعض المستحضرات المخصصة لقتل قمل العانة من دون قلق من حساسيتها.

هناك العديد من الأمور التي عليك اتباعها في حياتك اليومية للوقاية من الشعور بحالات حكة المهبل و الالتهابات به من خلال الحفاظ على النظافة الشخصية والاهتمام بتبديل الملابس الداخلية وعدم استعمال ملابس داخلية أو فوط مشتركة مع شخص آخر لتلك المنطقة، وكذلك عليك التوقف عن استخدام أنواع الصابون المعطر ذو الفقاعات الكثيرة، وكذلك استخدام مواد لطيفة لغسل الملابس.

 

Similar Posts