الرئيسية » الحمل والولادة » كم يوم تستمر آلام الثدي بعد الفطام ؟

كم يوم تستمر آلام الثدي بعد الفطام ؟

آلام الثدي

كم يوم تستمر آلام الثدي بعد الفطام ؟

تعتبر فترة فطام المولود عن ثدي أمه بالنسبة إلى الأمهات من أكثر الفترات المسببة للقلق و آلام الثدي و التي تحرص كل أم حديثة على معرفة كل ما يخص تلك الفترة و أفضل الحلول التي تساعد على تجنب أية مشاكل قد يعانيها الطفل أو الأم خلالها

كما تهتم كل أم بطفلها بشكل أكثر حرص وتمنحه عناية أكثر و ملاحظة خلال تلك الفترة

ومن أكثر ما يبعث القلق لدى السيدات في ذلك الوقت هو تساؤل “كم يوم تستمر آلام الثدي بعد الفطام؟”

حيث تتبع عملية الفطام عن ثدي الأم عدة مشكلات سنتعرف عليها أكثر ونعرف أنسب الحلول لها فيما بعد

بعد فطام الطفل عن ثدي الأم من الأمور المقلقة التي قد تعاني منها الكثيرات، وهي تترافق مع بعض المشاكل.

اقرأ أيضا: متى يجف حليب الأم بعد الولادة ؟

استمرار آلام الثدي بعد الفطام

في خلال فترة الفطام عن ثدي الأم هناك بعض التوابع تشمل كلا من الأم والطفل على حد سواء

وأهمها تلك العواقب التي تمس الأم والتي تسبب لها عدة أشياء أكثرها تأثيرا هو آلام الثدي

و لكن كم يوم تستمر آلام الثدي بعد الفطام؟

و هل هناك أية طرق قد تعمل على مساعدة الأم في تخفيف تلك الآلام أو التقليل من وقعها على الأم؟

في بعض الأحيان من الممكن أن يدوم استمرار آلام الثدي و الشعور بها لما بعد الفطام بعدة أيام

و في بعض الحالات قد يستمر لعدة أسابيع، و قد تشعر بعض الأمهات في بعض الأحيان بألم حاد أثناء أولى أيام فطام الطفل

و لكن هذا الألم في الحالات الطبيعية يجب أن تقل تدريجيا مع الوقت و يختفي تأثيره تماما.

بعد إتمام عملية فطام الطفل عن ثدي أمه قد تنتج عن ذلك في وقت معين بعض التكتلات التي تشعر بها الأم في منطقة الثدي،

الأمر الذي من الممكن أن يدوم لمدة ما بين خمسة أيام و حتى حوالي عشرة أيام

ذلك التكتل غالبا ما يكون مصحوب بانسداد في قنوات الحليب لدى ثدي الأم.

شاهد أيضا: فوائد لا تعد و لا تحصى للرضاعة الطبيعية لك و لطفلك

بعض الحالات واردة الحدوث عند الرضاعة

قبل البدء في شرح الأعراض عليك أن تعلمي أنه من الممكن أن يدوم إدرار الثدي للحليب لفترة قصيرة بعد إتمام عملية الفطام

وأن ذلك شيء وارد الحدوث ولا قلق منه، و لكنه قد يسبب لك بعض الاحتقان الخفيف

و هو أمر مزعج قد يجعلك مصابة بالتوتر لفترة قصيرة، و لكن ذلك الأمر سرعان ما ينتهي بشكل تدريجي بمرور الوقت.

و بالطبع في حالة أنك شعرت أنه لا زال لديك حليب كثير لم يجف بعد

وأن الأمر استمر لمدة أطول عليكي محاولة إحدى الطرق التي تعمل على تجفيف الحليب في الثدي مثل

وضع بعض أوراق الكرنب على ثدييك بعد غسلها و تبريدها في الثلاجة، ثم تقومي بتبديل الأوراق كلما شعرت أنها ذبلت

و يتم إزالتها عندما تشعرين أن ثديك أصبح أكثر ليونة، كما يمكنك أيضا تناول الشاي بالياسمين، أو شاش الميرمية.

يجب التنبيه أنه في حالة عدم حدوث أي انخفاض ملحوظ في مستوى الألم

أو عدم اختفاء آلام الثدي بمرور الوقت ينبغي عليك القيام باستشارة الطبيب المعالج و إخباره بما تشعرين به ومناطق الألم بالتحديد

لكي يتم التعرف على سبب تلك الآلام و تشخيصه، و كذلك تحديد طرق العلاج المناسبة، ليختفي الألم.

تابع معنا : تعرفي على مراحل الولادة الطبيعية

نصائح متابعة لتخفيف آلام الثدي بعد عملية الفطام

بعد أن قمنا بالرد على تساؤل ” كم يوم تستمر آلام الثدي بعد الفطام” ومعرفة طرق التعامل مع الآلام و أنواعها و أسباب حدوثها

الآن سوف نقوم بشرح عدة طرق و نصائح تعمل بشكل كبير على تخفيف آلام الثدي في تلك الفترة و التي يسببها الفطام

و ينتج عنها إزعاج شديد للأم، إليك بعض النصائح التي تسهم في تقليل حدة الألم بنسب كبيرة:

عدد مرات الإرضاع
  • عليك القيام بالتقليل من عدد مرات إرضاع الطفل رضاعة طبيعية يوميا وبشكل تدريجي، حتى يتم وقفها تماما، وذلك سوف يسهم في التقليل من منسوب اللبن الذي يضخ من الثدي مرة تلو الأخرى، ويجعل عملية الفطام آمنة، وبذلك تكون توابعها هينة وغير مؤلمة بشدة ولا تطول.
  • عليك العلم أن منسوب إدرار اللبن من الثدي يتناسب طرديا مع سرعة ضخ اللبن منه وسرعة تحفيز الثدي لإدرار الحليب، ولذلك للتقليل من منسوب اللبن الذي يتم ضخه من ثديك تدريجيا عليك استخدام شفط الحليب عوضا عن الرضاعة الطبيعية، بحيث تقومي بعملية شفط الحليب من ثديك بحرص وبطء ولا تقومي بالاستعجال عليه، حتى لا تزيد نسبة اللبن الذي يتم إدارة فيسهم ذلك في زيادة كمية اللبن في المرة الواحدة بدلا من تجفيفه، و في حالة تطبيقك لتلك القاعدة سوف يقل حجم الآلام الناشئة عن الرضاعة و تصبح عملية الفطام مريحة أكثر.
حمالات الصدر

ابتعدي تماما أثناء تلك الفترة التي تشمل الرضاعة وفترة الفطام عن ارتداء حمالات صدر من النوع الضيق

نظرا لأن ارتدائك لتلك الحملات سوف يعمل على تضييق قنوات الحليب في ثدييك

مما يؤدي إلى تورم الثدي وظهور التكتلات وبدلا من ذلك قومي باختيار نوع حمالات الصدر المخصصة للمرضعات

التي تمنح ثديك راحة أكثر وتدعم عملية الرضاعة.

الاستحمام بالماء الساخن

داومي على عادة الاستحمام بماء ساخن، حيث أن الحمام الساخن يسهم في علاج أنسجة الثدي لديك و جعلها أكثر راحة و مرونة

و يؤدي ذلك إلى تخفيف الآلام الناتجة في تلك المنطقة بالتحديد.

  • قومي بتدليك ثدييك بيدك و خاصة في أثناء الاستحمام بماء ساخن.
السوائل
  • القيام بعمل كمادات باردة لكلا ثدييك يقلل من ظهور التكتلات، و يعمل على تخفيف التورم و آلام الثدي الأخرى.
  • احرصي على تناول السوائل بوفرة في تلك الفترة بالتحديد، فهي مهمة و مفيدة لمرونة الجسم و مقاومة الآلام التي من الممكن حدوثها بتلك الفترات.
  • إن كنت تشعرين بآلام زائدة في بعض الأوقات بشكل لا تستطيعين تحمله قومي بتناول بعض المسكنات العلاجية و لكن بعد أن تستشير طبيبك المختص، ويتم تحديد حجم الألم حسب تحديد كم يوم تستمر آلام الثدي بعد الفطام.

آلام الثدي

حليب الأم

من عجائب خلق الله في الحياة هي الصورة التي عليها حليب ثدي الأم

حيث يحتوي حليب ثديك على مكونات بكميات متوازنة من العناصر التي تغذي طفلك

و التي تعد هي الأنسب بالنسبة للطفل في تلك المراحل

كما أن حليب ثدي الأم أسهل على الطفل في هضمه من أي نوع من أنواع تركيبات الحليب التجارية

كما أن حليب الثدي لدى الأم يحتوي بالفطرة على أجسام مضادة تناسب الطفل وتسهم في تقوية المناعة لديه، و نموه بشكل سليم وصحي

و أخيرا يجدر ذكر أن الرضاعة الطبيعية من شأنها أن تساعدك على فقدان بعض الوزن عقب عملية الولادة.

قد يهمك أيضا : تعرف على أهمية الرضاعة الطبيعية

Similar Posts