الرئيسية » صحة » اغرب انواع الفوبيا بعضها لن تصدقها

اغرب انواع الفوبيا بعضها لن تصدقها

اغرب انواع الفوبيا
Advertisement

اغرب انواع الفوبيا

هل تواجه مخاوفاً تجاه شيء محدد غير منطقي  و تعتقد انك مصاب بالرهاب منه و تظنه من اغرب انواع الفوبيا إذاً انت في المكان الصحيح.. حيث سنتحدث في مقال اليوم عن أغرب أنواع الفوبيا أو الرهاب او الخوف و أكثرها ندرة و التي قد لا تصدق بوجودها حتى..
فلنبدأ معاً

اغرب انواع الفوبيا

الخوف من فتح العين (وهي من اغرب انواع الفوبيا )

قد يبدو لك فتح عينيك و اغماضهما شيء تلقائي لا تشعر به حتى ولكن إن هذه الحركة  البسيطة بالنسبة لبعض الاشخاص قد تكون بمثابة رهاب يعانون منه يسمى رهاب البصر فلا يستطيعون رؤية شيء أمامهم مهما كان.

رهاب الضحك

على الرغم من انه يحسن الصحة النفسية و يقوي التروية القلبية ولكن قد يعاني بعض الناس من فوبيا الضحك والذي يسبب لهم خوفا وقلقا شديدين.

فوبيا النوم

يشعر المصاب بالخوف من النوم بعمق خشية أن يدخل في سبات طويل او خشية رؤية الكوابيس المزعجة فيقوم المصاب بضبط المنبهات والورع بالاستيقاظ باكراً.

الخوف من الدمى

وبشكل خاص تلك الدمى المتحركه والتي تصدر اصواتاً تشبه اصوات الإنسان و يخشى المصاب أيضا من الروبورتات فيتجنب المصاب الذهاب الى مراكز التسوق او الى الاسواق الشعبية التي تعرض هذه الالعاب، و غالباً يكون السبب تخويفه المستمر بهذه الدمى منذ الصغر.

الخوف من اشعه الشمس

وهي فوبيا نادرة ولكنها موجودة حيث تحدث أشعة الشمس لدى المصابين قلق وذعر وهلع لسبب غير مبرر بالاضافه الى خوفهم من الاضواء الساطعة المتوهجة  وغالباً يعتقدون ان أشعه الشمس ستؤذي صحتهم.

رهاب اللحى

و هو اضطراب رهابي يخشى فيه المريض من الشعيرات القليلة او الكثيفة الموجودة في اللحية و يتجنب رؤية الشخص الملتحي او التعامل معه و يصاب بتسرع النبض و الغثيان و الارتعاش عند التكلم معه.

فوبيا الثقوب

حيث يخشى المصاب بها من رؤية الثقوب الصغيرة الدائرية والمتساوية في الحجم خاصة اذا اجتمعت بشكل كبير كما في خلية النحل والمناخل الصناعية والصور المقربة لمسام الجسم.

الخوف من المرايا

وغالباً ما يعاني المصاب من الخوف من رؤية انعكاسه في المرآة او في أي سطح عاكس فقد يسبب له النظر إليها الشعور بالخجل او الضيق و يظن أن المرآة المكسورة تجلب الحظ السيء ، تزداد هذه الحالة بعد وقوع الحوادث التي تؤدي إلى أذيات واضحة في الجسد او في حالة التشوهات الخلقية الولادية.

رهاب الجبن

حيث يعاني الأشخاص المصابون به من القشعريرة والرهبة بمجرد سماع كلمة جبن و يحاولون الهرب بكافة الطرق عند رؤية الجبن ومنهم من يخاف نوعاً واحداً من الأجبان ومنهم من يخافوا جميعها.

الخوف من السُمنة

زادت نسبها في الآونة الأخيرة وأصبح الخوف شديداً من أضرار السمنة حتى وصل الى درجة الهلع و ممكن أن تُصيب الأشخاص البدينون الذين يخشون من ان تقضي عليهم السمنة او الأشخاص الرشيقين الذين يهابون إصابتهم بالسمنة لاحقاً.

اقرأ أيضاً: علاج السمنة بالأعشاب

فوبيا الورق

يصاب الشخص بالخوف من صوت وملمس الورق ورؤيته وخاصه الورق الابيض ويخشى من رؤية الورق يتمزق اويتقطع او تتم الطباعة عليه.

رهاب الرقص

إذا شعرت عند حضور الحفلات بضيق و رهبة فقد تعاني من هذه الفوبيا فعند مواجهة المصاب بها اي موقف أو حدث  يتعلق بالرقص يمكن ان يكون مصدر ازعاج له وإثارة لأعراض الرهاب.

الخوف من الرأي

 يصبح المريض خائفاً للغاية من إبداء رأيه و غالباً يكون السبب وراء ذلك مواجهته لموقف تم فيه رفض رأيه بشدة والاستهزاء به و يلحق به أمراض نفسية أخرى كالتوحد و الاكتئاب و الرهاب الاجتماعي.

رهاب طبيب الأسنان (وهي من اغرب انواع الفوبيا ومن اكثرها انتشارا)

يتطور هذا النوع من الفوبيا حتى يصبح ضاراً اذا منع الشخص المتألم من الحصول على العناية الطبيه اللازمه لأسنانه وغالباً يكون سببها تجربة مؤلمة غير مريحة في عياده طبيب الاسنان.

الخوف من القيادة

يخاف المريض قيادة السيارة والدراجة ويقلق باستمرار من وقوع الحوادث وإلحاق الأذى بنفسه و لا يثق الا بالقليل من الأشخاص لركوب السيارة بقيادتهم.

الخوف من المصاعد (وهي مناغرب انواع الفوبيا ومن اكثرها انتشارا)

 وهو خوف المصاب من الركوب في المصاعد او السلالم المتحركة وتفضيله الصعود على الدرج مهما كان عدد الطوابق خشية ركوب المصعد و تخيله بأنه سيتعطل به او يسقط.

فوبيا الاستحمام (وهي من اغرب انواع الفوبيا)

 في أغلب الأحيان  يصيب الأطفال ويحدث لديهم خوف وقلق شديدين و نوبات ذعر وغالباً يكون بسبب الخوف من الماء او حادث أليم سابق مرتبط بالماء كالنجاة من الغرق ويُعالج بالتعرض المباشر او بالعلاج السلوكي.

الخوف من الكلمات الطويلة

إنها حقيقة تعبر عن شعور المصاب به بالقلق عند مواجهته لكلمات طويلة وقراءتها وتظهر عليه الاعراض عندما يقع في موقف يحتّم عليه قراءة كلمة طويلة فيصاب بالقلق والبكاء والارتجاف، و عادة ما يكون السبب يعود الى أيام الطفولة كالتعرض للضحك من قبل الزملاء عند التعثر في قراءة كلمة طويلة.

رهاب العمل

حيث يخشى المصاب الوقوع في خطأ أثناء العمل او المطالبة بحقوقه المادية أو تفوق أحد الموظفين عليه و يشعر حينها بتسرع ضربات القلب وشحوب البشرة و الغثيان والتعرق مما يؤدي الى فقدان ثقته بنفسه والقلق من التعرض للانتقاد.

الخوف من الرد على الهاتف

 يخشى المصاب التواصل بالهاتف وغالباً يعاني من اضطراب القلق الاجتماعي او يخاف من تلقي أخبار سيئة و يشعر بضيق التنفس والتعرق الشديد وارتفاع ضغط الدم عند التحدث عبر الهاتف و يعالج بالعلاج السلوكي و بمساعدة أفراد العائلة.

فوبيا الكمبيوتر

 يخاف فيه المصاب من اغلب انواع التكنولوجيا الحديثه مثل الهاتف النقال و الأجهزه اللوحية ولا يستطيع المصاب التعامل مع الحاسوب و لا التعبير خلاله بكلمات وجمل مناسبة عند العمل عليه، تعيق هذه الفوبيا حياته العملية و الاجتماعية لأنه يلجأ للتعامل بالأدوات التقليدية لتجنب هذه المخاوف.

الخوف من الطهي

تصيب غالباً الأشخاص الذين يعيشون لوحدهم حيث يحدث لديهم خوف غير اعتيادي يجعلهم يتناولون الوجبات السريعة غير الصحية لعدم اللجوء إلى الطهي.

رهاب عبور الشارع (وهي من اغرب انواع الفوبيا)

حيث يخشى المصاب عبور الطرق السريعة او التقاطعات المزدحمة او حتى من الاقتراب من الشوارع بشكل عام خشية وقوع حادث مروري أو أذية جسدية تلحق به.

الخوف من  البالونات (وهي من اغرب انواع الفوبيا)

على الرغم من أنها تعتبر مصدر بهجة إلا أنها تسبب فوبيا تنخفض تدريجياً مع التقدم في السن فيخشى الاطفال حضور الحفلات بسبب وجود البالونات و تظهر الأعراض لديهم على شكل تعرق وارتعاش وبكاء.

فوبيا المطر (وهي من اغرب انواع الفوبيا)

اضطراب شائع بين الأطفال و الكبار يصاحبه خوف من البرق و الرعد و من الضباب والفيضانات ومن أبرز أعراضه رفض الخروج من المنزل والنظر الى السماء باستمرار و طرح سؤال “هل سنغرق”؟

الخوف من الرقم 8 (وهي من اغرب انواع الفوبيا)

نجد أن المصاب به يصرخ و يبكي عندما يقرأ رقم 8 او يظهر له في الشارع أو الهاتف و قد يصل الأمر إلى إصابته بذبحة صدرية بسبب الضغط الذي شعر بهكما أنها تتعدد الأرقام التي تشكل فوبيا حقيقية، على سبيل المثال رقم13 أيضاً و تعالج هذه الحالة بطريقة التعرض حصراً و يعتبر من اغرب انواع الفوبيا.

 و في الختام نجد أن معظم المخاوف و أغرب أنواع الفوبيا  تنشأ منذ مرحلة الطفولة نتيجة سوء تعاملنا معهم

فلنعتني بأطفالنا و بصحتهم النفسية والسلوكية جيداً
و عافانا الله واياكم..

Advertisement

Similar Posts