الرئيسية » المرأة » ماذا تعرفين عن أعراض التهاب الثدي؟!

ماذا تعرفين عن أعراض التهاب الثدي؟!

ماذا تعرفين عن أعراض التهاب الثدي؟!
Advertisement

أعراض التهاب الثدي يعتبر من المواضيع الصحية الهامة التي يجب على السيدات مراعاتها على قدر عالٍ من الاهتمام، حيث أنه من المعروف أن لجوء المرأة إلى الرضاعة الطبيعية لطفلها مهمة بالدرجة الأولى لصحة وسلامة طفلها وعملية نموه بصورة سليمة، ومهمة للأم كذلك لتكوين رابط وألفة بينها وبين مولودها، لذلك دائماً ما يتم التشجيع على أمر الرضاعة الطبيعية بدلاً من الحليب الصناعي، لكن هناك ما يعيق الأم عن الرضاعة الطبيعية الصحية كإصابة الأم بمرض التهاب الثدي، فما هذا المرض؟ وما أعراض الإصابة به ؟ وهل يمكن علاجه؟

اقرأ أيضاً:فوائد الكولاجين لبشرة و جسم المرأة

ما هو مرض التهاب الثدي

يعتبر مرض التهاب الثدي بمثابة تورم أو كتلة تظهر في أنسجة الثدي تسبب ألم واحمرار وحساسية في الثدي، وذلك نظراً لانسداد القنوات وعدم الاهتمام بها بشكل جيد، وهذا المرض شائع الانتشار بين النساء المرضعات خاصة عقب مرور 3 أشهر من الولادة، لكنه قد يصيب النساء بصورة عامة، والنساء التي تعاني من الأمراض المزمنة كمرض السكري.

أسباب مرض التهاب الثدي

قبل الحديث عن أعراض التهاب الثدي لا بد من معرفة سبب حدوث هذا المرض، حيث أن التهاب الثدي ينجم عن عدوى بسبب دخول البكتيريا من فم الطفل إلى قنوات الحليب لدى ثدي الأم عبر الجروح التي تظهر على الحلمة نتيجة الرضاعة الطبيعية، وهذا الالتهاب يبدأ ظهوره عقب مرور شهر إلى 3 أشهر من الولادة والقيام بعملية الرضاعة الطبيعية.

كما أن النساء المرضعات أكثر النساء عرضة للإصابة بالتهاب الثدي، كذلك النساء غير المرضعات معرضة لهذا المرض والذي قد تصاب به في سن اليأس بعد انقطاع الدورة الشهرية ونسمي المرض هنا التهاب الثدي الهرموني والذي يحدث نتيجة التغيرات في الهرمونات في جسم المرأة، والذي يؤدي إلى انسداد قنوات الحليب عبر الخلايا التالفة والميتة، وعدوى التهاب الثدي قد يصاحبها تعرض القنوات الموجودة أسفل الحلمة إلى الالتهابات المزمنة والشديدة.

حيث أن القنوات التي تتعرض للانسداد تجعل الثدي معرض بصورة كبيرة للعدوى البكتيرية بصورة دائمة حتى عقب تناو المرأة المضادات الحيوية، كما أن من أهم أسباب الإصابة بالتهاب الثدي هو إصابة بمرض السرطان خاصة سرطان الثدي الالتهابي، إلى جانب ذلك هناك عوامل أخرى تسبب زيادة خطر إصابة السيدات بمرض التهاب الثدي كإصابة المرأة بمرض نقص المناعة المكتسبة الإيدز، أو الإصابة بمرض السكري، أو ملاحظة أن الجهاز المناعي للمرأة ضعيف نتيجة إصابتها بمشكلة ما من المشاكل الصحية المختلفة.

اقرأ أيضاً:أسباب ظهور التجاعيد على جلد المرأة و كيفية الوقاية منها

أعراض التهاب الثدي

قبل ذكر أعراض التهاب الثدي لا بد من معرفة أمر هام في هذا المرض ألا وهو أن التهابات الثدي قد تصيب ثدي واحد أو قد تصيب الثديين، وتظهر العديد من الأعراض على المرأة المصابة ومنها على النحو التالي:

  • شعور المرأة بالقشعريرة مصحوبة بالحمى.
  • الشعور بالحكة في جلد الثدي الذي أصابه المرض.
  • شعور المرأة بالتعب والإعياء بصورة دائمة.
  • ملاحظة وجود تورم وكتلة في الثدي والشعور بالألم في حال لمسه.
  • ملاحظة وجود ندوب أو جروح صغير في حلمة الثدي أو جلد الثدي.
  • شعور المرأة المرضعة بألم حاد وحرقان خلال إرضاع طفلها.
  • احتقان الثدي وتضخم حجمه.
  • ظهور الصديد أو الخراج، حيث أنه في حال ملاحظة المرأة وجود كتل في الثدي ومؤلمة في حال لمسها، أو إذا كانت هذه الكتل صغيرة الحجم لا يمكن الإحساس بها يلاحظ حينها الإصابة بالتهابات الثدي فور بدء نزول الصديد والافرازات من حلمة الثدي.

قد يهمك أيضاً:الحاسة السادسة عند المرأة

 

Advertisement

Similar Posts