الرئيسية » صحة » اعراض مرض داء النقرس او داء الملوك وعلاجه

اعراض مرض داء النقرس او داء الملوك وعلاجه

اعراض مرض داء النقرس او داء الملوك وعلاجه

ماهو مرض داء النقرس او داء الملوك

يسمى بداء الملوك و مرض الطبقة النبيلة لأن المسبب الرئيسي له هو تناول الأطعمة الدسمة و الغنية بالدهون و يتمثل في صورة التهاب المفاصل الذي يترافق مع نوبات الم شديدة و مفاجئة و أعراض عديدة اخرى تكون هذه الأعراض واضحة و تشخيصية لمرض النقرس نذكر منها 

أعراض مرض داء النقرس


– ألم شديد في إبهام القدم بشكل خاص وفي أي مفصل أخر بشكل عام مثل: الكاحلين والركبتين والمرفقين و الأصابع والمعصمين
و يبلغ الألم ذروته في فترة تستمر من 4 إلى 12 ساعة.
– ارتفاع درجة حرارة المفصل المصاب مع الاحمرار و التورم الشديدين
-تغيرات لونية في الجلد المحيط بالمفصل او تشققات و تقرنات بسبب التمدد السريع للجلد في هذا المكان
– عدم القدرة على تحريك مفاصل القدم او المشي عليها

أسباب هذا المرض الرئيسية


-التراكم الشديد لحمض اليوريك في الدم  مؤدياً إلى الإصابة بالنقرس، وإلى خطر حدوث الالتهابات. 
-تناول الأطعمة الحاوية على الدسم و الكربوهيدرات
-الإفراط في إنتاج اليوريك أسيد (حمض البول)
-اتباع نظام غذائي غني باللحوم والبقوليات والمأكولات البحرية
-السمنة المفرطة وزيادة الوزن
-الإصابة بالأمراض المزمنة مثل: ارتفاع ضغط الدم، داء السكري، أمراض القلب والكلى
-كما يلعب العامل الوراثي دوراً في الإصابة بداء النقرس.

مضاعفات مرض داء النقرس


قد تلي نوبة النقرس حدوث آفات لاحقة عديدة مثل:

 

°داء النقرس المتكرر


لا تعتبر من المضاعفات المؤكدة حدوثها و لكن في بعض الحالات قد تتكرر الإصابة بالنقرس عدة مرات سنوياً.
تفيد الأدوية في علاج تكرار النقرس اذا استخدمت دون انقطاع
أما عند عدم استخدام الدواء فقد يحدث تآكل للمفاصل مع مرور الزمن.


°داء النقرس المتقدم


عند ترك العلاج قد تتكون ترسبات من بلورات اليوريك تحت الجلد قد تتواجد في الأصابع أو اليدين أو القدمين أو المرفقين وعادةً ما تكون غير مؤلمة، لكنها قد تتورم وتصبح حساسة أثناء نوبات داء النقرس.


°حصى الكلى


 عندما تتجمع بلورات اليوريك في المسالك البولية لدى مرضى النقرس تتشكل حصوات الكلى
ويُمكن أن تُقلل الأدوية من خطر الإصابة بها.

شاهد ايضا: نظام غذائي متكامل لمرضى النقرس

علاج مرض النقرس


•العلاج الدوائي


الذي يقلل من حدة هذه النوبات و يبلغ بين فترات حدوثها كما يمنع إنتاج اليوريك أسيد او زيادة إطراحه و الذي يعد ارتفاعه السبب الرئيسي لمرض داء النقرس و نذكر من هذه الأدوية ما يأتي: 


-مضادات الالتهاب اللاستيروئيدية (
NSAIDs)
-كولشيسن (
Colchicine)
-الستيروئيدات (
Steroids)


اتباع نظام غذائي متوازن


يشمل نوعية الغذاء المستخدم من حيث خلوه من البيورين و الكربوهيدرات و من حيث كميته التي تضمن وزناً معتدلاً لا يميل إلى الزيادة و السمنة و من أهم نقاط هذا النظام:
-التقليل من تناول اللحوم الحمراء والمأكولات البحرية
-شرب كميات كبيرة من الماء و السوائل الطبيعية
– تناول الخضراوات الورقية
-الامتناع عن تناول المشروبات الكحولية و الكافئينات
– تناول منتجات الحليب قليلة الدسم والابتعاد عن الكاملة الدسم.

و لتجنب الإصابة بداء النقرس و أعراضه يجب اجتناب مسبباته منذ البداية و الاعتناء بصحة سليمة ووزن مثالي ، فكلما انخفض الوزن انخفضت أيضا نسب اليوريك أسيد في الدم و انخفض خطر الإصابة بالنقرس و آلامه

Similar Posts