أطفال

التلعثم عند الأطفال

التلعثم عند الاطفال

التلعثم عند الأطفال

 

التلعثم مرتبط بمشكلة الكلام و اللغة و يرتبط أيضا بالتواصل . يتميز بانقطاع الكلام أو تكرار المقاطع و بالتالي تمنع من التعبير بشكل تلقائي  و لا يستطيع الشخص قول ما يرغب .  غالبا ما يعاني الطفل الذي يتلعثم من الخجل و الإحراج  و يمكن أن يكون لهذا تأثير سلبي على تقديره لذاته . إذا دعنا نتعرف على أسباب هذا الاضطراب و طرق العلاج.التلعثم عند الأطفال

أعراض التلعثم

يتجلى التلعثم في بعض الترددات المعتادة في الكلام :

  • تكرار حرف من الكلمة مثل أأأريد أن آكل .
  • تكرار جزء من الكلمة على سبيل المثال أنا أنت-أنت-أنت-ظرك  .
  • إطالة المقطع الصوتي مثل أرييييد اللعب .
  • غالبا ما يكون التلعثم مصحوبا بمظاهر جسدية مثل إرتعاش في الوجه  أو رعشة الشفتين .
  • عندما يواجه الأطفال صعوبة في نطق الكلمات تكون لديهم حركات لا إرادية في الذراعين أو الساقين .
  • عادة عندما يزيد خوف و توتر الطفل يزيد التلعثم.

أسباب التلعثم

  • غالبا ما تكون الوراثة سببا للتلعثم .
  • الإضطرابات الفيسيولوجية مثل المشاكل العصبية و العضلية .
  • الأسباب النفسية مثل فرط الحركة و القلق و توتر الجو العائلي .
  • الغيرة عند ولادة أخت أو أخ صغير .

متى نستشير

بالنسبة للأطفال من  4 سنوات فما فوق  . يوصى باستشارة معالج النطق بمجرد ملاحظة علامات التلعثم . حيث أنه من النادر بعد هذا العمر أن يزول التلعثم من تلقاء نفسه و من دون مساعدة .

أما بالنسبة للأطفال الذين تقل اعمارهم عن 4 سنوات . يوصى باستشارة أخصائي أرطوفوني ( معالج النطق ) في حالة وجود أحد الأعراض التالية :

  • ظهور علامات التأتأة لأكثر من 6 أشهر .
  • تأثر الطفل نفسيا بالإضطراب ( على سبيل المثال يتجنب الطفل التواصل في مواقف معينة ).
تختلف خدمات أمراض النطق و اللغة في تقييم و علاج المتلعثم من منطقة لأخرى . و توفر بعض مراكز الخدمات الصحية و المستشفيات و العيادات الخاصة هذه الخدمات .

المتابعة و العلاج

يحدد  أخصائي أمراض اللغة و التواصل ما إذا كان الطفل يعاني بالفعل من مشكلة التلعثم و يحدد كذلك درجة شدة الإضطراب . إذا كان الأمر كذلك يعمل أخصائي التخاطب و اللغة أولا على جعل الطفل يعبر عن الكلمات بطلاقة ثم ينتقل الى الجمل و بالتالي يصبح الطفل يتكلم بطلاقة . و ذلك عن طريق العديد من  الأنشطة و التمارين على سبيل المثال تمارين التنفس لأن في غالب الأحيان عندما يتوتر الطفل لا يأخذ نفس و بالتالي لا يستطيع قول الجمل بطلاقة .كما أن هناك عدة تمارين أخرى كتمارين الفك و اللسان و ما إلى ذلك . ستسمح الجلسة تلو الاخرى بتقليل التلعثم . و يفضل أيضا عمل أنشطة أخرى مثل المسرح أو الغناء أو القراءة بصوت عالي . و من المثير للإهتمام أن نلاحظ في غالب الأحيان أن نادرا ما يتلعثم الطفل عند الغناء .

 

السابق
اكتشفي الطريقة الصحيحة لتطبيق حمام الزيت للشعر و أفضل 6 زيوت للشعر
التالي
حمية الكيتو