الرئيسية » فواكه وخضروات » الفوائد الصحية و الغدائية للعدس

الفوائد الصحية و الغدائية للعدس

الفوائد الصحية و الغدائية للعدس

الفوائد الصحية و الغدائية للعدس.. قال الله تعالي في سورة البقرة : “وإذ قلتم يا موسى لن نصبر على طعام واحد فادع لنا ربك يبين لنا مما تنبت من بقلها وقثائها وفومها وعدسها وبصلها قال أتستبدلون الذي هو أدنى بالذي هو خير”.

فوائد العدس الصحية و الغدائية
الفوائد الصحية و الغدائية للعدس

فوائد العدس

يستعمل العدس في تغذية الانسان و هذا بسبب احتوائه علي كمية وافرة من البروتين تعادل 25 بالمائة تقريبا .

– يعادل اللحم في قيمته الغدائية اذا اكل بالخبر و يطلق عليه اسم لحم الفقراء   .

– غني  بالسعرات الحرارية مما ينصح بأكله و بشدة في فصل الشتاء لكي يبث الدفئ في الجسم .

– غني أيضا بالكربوهيدرات و الالياف و المفيدة للجهاز الهضمي و اخفاض نسبة الكوليسترول الضار في الجسم .

– يقلل من خطر الاصابة بأمراض القلب و الشرايين بسبب احتوائه علي البوتاسيوم .

يعمل علي تقوية الاحساس بالشبع مما يساعد في تخفيض الوزن .

يساعد الاطفال في نمو الاسنان و امدادهم بالقوة .

غني بالكالسيوم مما يفيد في بناء العضلات و تزويد الجسم بالقوة .

مقوي للاعصاب لأنه يحتوي علي الفيثامين b1  و فيثامين أ و المفيد للنظر و البشرة و للتشققات .

– يزيد من الخصوبة و القدرة الجنسية .

– غني بالبروتينات و الاحماض الامينية .

– كما ينصح أيضا به لمرضي فقر الدم و هذا باحتوائه علي الحديد و حمض الفوليك .

– مهم للاسنان و تقويتها و الحفاظ علي صلابتها .

 

العدس في الطب الحديث 

 

يحتوي العدس علي مقادير كبيرة من المواد الحرارية و البوتاس و المنعنيز و الكالسيوم و الحديد و الفوسفور و البروتين و كميات قليلة من المواد الدهنية و الفيتامينات ب و ج  .

و منه فقد صنف العدس في مقدمة المواد الغدائية و قيل هو أغدي من أكثر اللحوم .

و من الأفضل ان يؤكل العدس حساءا كما يستحسن أن تؤكل معه سلطة فيها خل أو الليمون و زيت الزيتون و هذا مما يزيد في قيمته الغدائية .

يوصف العدس للمصابين بفقر الدم و للاطفال .

و دقيق العدس يفيد ذوي الاعمال الفكرية و المصابين بعسر الهضم .

 

أضرار العدس 

يمنع العدس علي ذوب الامعاء الضعيفة و المصابين بامراض الكبد و الكلي و المرارة .

و لكن فوائد العدس اكثر من اضراره اضعاف مضاعفة لهذا يوصى باضافته علي الاقل مرتين في الاسبوع لوجباتكم الرئيسية .

 

Similar Posts