الرئيسية » حول العالم » برج إيفل ومعلومات مهمة حوله

برج إيفل ومعلومات مهمة حوله

برج إيفل
Advertisement

برج إيفل ومعلومات مهمة حوله

برج إيفل واحد من عجائب الدنيا السبع وأهم معلم من معالم السياحة في فرنسا كما يعدّ رمز لمدينة باريس الذي يقع فيها على نهر السين الشهير ويجذب ملايين من السياح سنوياً حيث يبلغ عدد زواره سنوياً أكثر من 6 ملايين شخص.
تمّ إنشاؤه من قبل غوستاف إيفل ومعاونيه بمناسبة المعرض الدولي لباريس وبدأ بناؤه في 28 يناير 1887 واكتمل في عامين وشهرين و5 أيام وافتُتحَ للجماهير في 15 مايو عام1889 وسمّيَ برج ال300 متر في الافتتاح أصبح هذا المنشأ رمز العاصمة الفرنسية والرمز السياحي الأول فيها ويمثل تاسع موقع فرنسي الأكثر زيارة في 2006، وبارتفاعه الذي يبلغ 324 متر بقي برج إيفل لمدة 41 سنة المعلم الأكثر ارتفاعاً في العالم كما تمت زيادة ارتفاعه عدة مرات بتثبيت العديد من الهوائيات ليبلغ ارتفاعه 327متر منذ 8 مارس 2011.
برج إيفل هو برج حديدي ،حيث تم استخدام حوالي 18 ألف قطعة حديدية أثناء البناء ويزن 10 أطنان ويوجد به حوالي 2مليون ونصف من المسامير الخاصة بالربط والتوصيل، وقد كانت ومازالت قطعة فنية معمارية فريدة من نوعها، والبرج يتكون من ثلاثة طوابق رئيسية وبه حوالي 7 مصاعد كهربائية من أجل صعود الزوار وهبوطهم ويمكنك الوصول إلى أعلى قمة بالبرج في حوالي 8 دقائق فقط.
كما أنّ البرج يستخدم لعدة أغراض منها أغراض علمية مثل تجارب قياس درجات الحرارة ومعرفة الطقس وكذلك تجربة السقوط الحر الفيزيائية والرصد الجوي الخاص بمدينة باريس كما استخدمتهُ البلدية في إذاعة البث الإذاعي والتلفزيوني وبرج لمراقبة المدينة من أعلى هذا إلى جانب كونه برج رائع ومقصد سياحي ممتاز حيثُ يعتبر من المعالم التي تميز باريس وفرنسا عن غيرها من المدن والدول في العالم.
إنّ البرج له طلاء مميز، فعندما تراه يمكنك تمييز هذا الكلام الفضي المميز بدرجات ثلاثة لكل طابق على حدة منذ الإنشاء ويتم تجديد الطلاء كل 7 سنوات لحماية البرج من التآكل أمّا عن الإضاءة فالبرج يمتلك نظام إضاءة رائع يجعل منظره ليلاً آية من السحر والجمال.

مواصفات طوابق برج إيفل:

الطابق الأول يعطيك الفرصة للتعرف على تاريخ برج إيفل من خلال اللوحات الموجودة فيه، كما يمكن لك الاستمتاع بالمنظر الرائع للمدينة من خلال الزجاج الذي يغطي الأرضية، إذ يجعلك تشعر وكأنك تطير فوق مدينة باريس. أمّا الطابق الثاني فلا يقل روعة، حيث يمكنك أن ترى منظر أفضل لمدينة باريس من خلال التلسكوبات المُثبتة في الطابق الثاني حتى أنه تستطيع أن ترى بوضوح متحف اللوفر والقصر الكبير و كاتدارئية نوتردام باريس وغيرها وفي نفس الطابق يمكنك الاستمتاع بوجبة غداء فرنسية فاخرة، أو كوب من القهوة الفرنسية الرائعة على إطلالة مدينة باريس في إحدى المطاعم والمقاهي الموجودة في الطابق الثاني من برج ايفل أمّا الطابق الثالث فهو الأروع على الإطلاق يقع على ارتفاع 276 متر سترى منظر أروع لمدينة باريس ومعالمها الأشهر بعيداً عن الضوضاء حيث يمكنك التجول والتقاط الصور والاستمتاع بالهدوء والمنظر البديع مع مشروبك المفضل من المقهى الذي يبيع مشروبات ساخنة وباردة وفي نفس الطابق من الداخل يمكنك الاستمتاع بمشاهدة عدد من الاشياء المثيرة مثل المجسد الصغير لبرج إيفل، أو زيارة الغرفة الخاصة بجوستاف إيفل الذي تم ترميمها لتحمل تمثال لإيفل من الشمع وهو يستقبل المخترع الأمريكي الشهير توماس إديسون وبالطبع لا يمكنك مغادرة برج باريس من دون القيام بالتقاط بعض الصور له والتقاط بعض الصور التذكارية معه لكي توّثق زيارتك لهذا المعلم الرائع.
أخيراً نكون تعرفنّا على أجمل وأشهر الأبراج في العالم وأكثرها مقصداً من قبل السياح والزوّار لالتقاط الصور وتخليد هذه الذكرى الرائعة.

قد تقرأ أيضا: عجائب الدنيا السبع ومعلومات عنها

Advertisement

Similar Posts