الرئيسية » صحة » طب عام » تمزق العضلات… الاسباب والعلاج

تمزق العضلات… الاسباب والعلاج

علاج تمزق العضلات
Advertisement

تمزق العضلات

تمزق العضلات يحدث عندما تتمدد العضلة أكثر من اللازم ولا تعود قادرة على الانقباض، تمزق العضلات أمر شائع عند الرياضيين الذين يشاركون في الرياضات التي تعتمد على الضغط على العضلات مثل كرة السلة أو كرة القدم وحمل الاثقال، بالإضافة إلى الألم الناجم عن تمزق العضلات قد يحدث تورم حول المنطقة المصابة وسوف نتعرف في هذه السطور على الاسباب وطرق العلاج.

ما هو تمزق العضلات؟

غالبًا ما تحدث التمزقات بسبب الصدمات ولكنها قد تكون أيضًا تحدث بسبب الأمراض الأساسية، عندما تنفجر العضلة تصبح ضعيفة ولا يمكنها الحركة كذلك لأنها لا تملك قوة شد يمكن بواسطتها شد العظام. 

عادة ما تكون الجراحة مطلوبة لإصلاح أو استبدال الأنسجة التالفة ويلعب العلاج الطبيعي دورًا مهمًا في الشفاء بعد الجراحة.

عندما يحدث تمزق العضلات فستلاحظ فقدانًا فوريًا للوظيفة وألمًا شديدًا، يمكن أن تحدث هذه الإصابة من الأنشطة اليومية مثل رفع الأشياء الثقيلة أو صعود الدرج بسرعة. 

قد يكون طبيبك قادرًا على تشخيص هذه الحالة قبل أن تسوء مع اختبارات التصوير مثل التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI) أو التصوير المقطعي المحوسب (CT). 

يحدث عندما ينفصل النسيج الضام الذي يربط العضلة بعظمها مما يؤدي إلى تمزق العضلة نفسها، هذا يسبب الألم والتورم من النزيف داخل العضلات. يمكن أن تلتئم الإصابة الخفيفة في غضون أيام قليلة مع الراحة والعلاج لكنها ستكون مؤلمة جدًا لبعض الوقت.

شاهد ايضا: إليكم طرق علاج ضمور العضلات 2021

ما هي أسباب تمزق العضلات؟

غالبًا ما يحدث تمزق العضلات بسبب رفع الأشياء الثقيلة خاصةً عندما لا يكون الشخص الذي يقوم بالرفع في حالة بدنية جيدة. 

يمكن أن يحدث إجهاد العضلات أيضًا بسبب الإفراط في استخدام العضلات أو الإفراط في شدها للقيام بنشاط مثل ممارسة الرياضة. 

يحدث تمزق الوتر عادة عندما يرفع شخص ما شيئًا ثقيلًا جدًا بالنسبة له أو عليها ويسحب المفصل بقوة كافية لتمزيق بعض ألياف الأوتار.

يحدث الإجهاد عندما يكون هناك تمدد أو تمزق مفاجئ في ألياف العضلات والأنسجة الضامة المحيطة، يمكن أن تكون سلالات العضلات خفيفة أو شديدة وعادة ما تسبب الألم والتورم.

بالطبع الرياضيون هم الأكثر عرضة لتمزق العضلات، نتيجة لمقدار البلى على عضلاتهم،

فإن هؤلاء الأفراد لديهم قابلية متزايدة للإصابة. ومع ذلك هناك أيضًا مكون وراثي يمكن أن يزيد من خطر تمزق العضلات، على سبيل المثال إذا كان لديك تاريخ عائلي من الفتق أو أنواع أخرى من الإصابات التي تنطوي على تمزق العضلات فقد يكون من المرجح أن تواجه مشكلة مماثلة أكثر من أي شخص ليس لديه هذا الاستعداد الوراثي.

ما هي الأعراض؟

يمكن أن يحدث في أي مكان في جميع أنحاء الجسم، تختلف أعراض التمزق حسب مكان حدوثه ولكن قد تشعر بألم وتورم وكدمات في المنطقة المصابة. 

تعتمد شدتها على مكان حدوث الإصابة ومدى تمزق العضلات، فيما يلي بعض أعراض تمزق العضلات: 

  • ألم عند الإصابة. 
  • إحساس تمزق مفاجئ في المنطقة المصابة. 
  • تورم أو تغير في اللون في المنطقة المصابة. 
  • كدمات حول الجرح. 
  • تنميل محتمل. 
  • وخز. 
  • أو ضعف في أحد الأطراف.

شاهد ايضا: كونوا على اطلاع على أهم أسباب تشنج العضلات

ما هو علاج تمزق العضلات؟

يتم اسعاف تمزق العضلات البسيط بالراحة والكمادات الباردة، يجب وضع كمادات الثلج على المنطقة المصابة لمدة 20 دقيقة كل ساعة خلال ساعات الاستيقاظ. 

يجب استبدال كيس الثلج في كل مرة يصبح فيها دافئًا، يمكنك استخدام كيس تجميد تجاري مملوء بالماء ومجمد أو ضمادة مرنة يتم غمسها في الماء ثم وضعها في كيس بلاستيكي قبل تجميدها طوال الليل، طالما أنك قادر على تحمل الألم الأولي لتطبيق الثلج فإن هذا العلاج سيقلل بنجاح التورم والكدمات في غضون 24 ساعة من الإصابة.

هناك ثلاثة أنواع من التمزق العضلي: الكامل وغير الكامل والجزئي، يحدث التمزق الكامل عندما تتمزق العضلة أسفل المنتصف، إنه مؤلم للغاية لكنه يشفى سريعًا بالعلاج. 

التمزق غير الكامل مؤلم أيضًا لكنه لا يمر عبر الأنسجة العضلية، قد تضطر إلى ارتداء جبيرة لعدة أسابيع أثناء التعافي من تمزق غير مكتمل. يحدث التمزق الجزئي عندما يتمزق جزء فقط من عضلاتك بعيدًا عن ارتباطه بالعظام أو العضلات الأخرى، يمكن أن يكون هذا النوع من الإصابات مؤلمًا جدًا وقد يسبب تورمًا في المنطقة إذا واصلت ممارسة الرياضة بعد الإصابة.

 إذا تمزقت العضلات بشكل حاد فقد يوصي طبيبك بإجراء عملية جراحية، يقوم الجراح بإصلاح الأنسجة الممزقة بالغرز أو الدبابيس، هذا يسمى الحشو الجراحي والذي يتم تحت التخدير العام ويستغرق حوالي ساعتين حسب المنطقة. 

تستغرق عملية إعادة التأهيل عادةً من ثلاثة إلى ستة أسابيع وقد تشمل تمارين هوائية مثل السباحة وركوب الدراجات أو المشي وتمارين رفع الأثقال على الأجهزة التي لا تضغط على مفاصلك أثناء التعافي من الجراحة.

طرق الوقاية

إذا كنت تعاني من تمزق عضلي خفيف فتجنب النشاط الذي يسببه وضع الثلج على المنطقة فورًا لتخفيف الألم والتورم، إذا كانت إصابتك أكثر شدة أو لا تستجيب جيدًا للعلاجات المنزلية فاستشر طبيبًا متخصصًا يمكنه تشخيص حالتك والتوصية بخيارات العلاج.

يمكنك اتخاذ عدة إجراءات لتقليل خطر الإصابة بتمزق العضلات إذا كنت تعاني من حالة كامنة تعرضك لخطر أكبر لتمزق العضلات مثل متلازمة مارفان ففكر في زيارة طبيب متخصص في هذا المجال، قد يكون قادرًا على وصف دواء يقلل من احتمالية حدوث تمزق. يمكنك أيضًا العمل مع طبيبك في تمارين وإطالات تهدف إلى تقوية عضلاتك وتقليل احتمالية تمزقها. 

ضع في اعتبارك أن جميع الأشخاص معرضون بدرجة ما لخطر تمزق العضلات وإذا حدث ذلك فلن يكون ذلك بالضرورة نتيجة لعادات صحية سيئة أو خيارات تمارين رياضية.

إذا كنت تعاني من ضعف العضلات بسبب المرض أو قلة التمارين فقد تكون أكثر عرضة للخطر. 

هناك طرق لمنع حدوث هذا النوع من الإصابات، على سبيل المثال قم بأداء تمارين التقوية وتمارين الإطالة كل يوم للحفاظ على عضلاتك قوية ومرنة. 

يمكنك أيضًا ارتداء ملابس واقية مثل حزام الأمان أثناء القيادة أو المشاركة في الأنشطة الرياضية التي تتطلب ذلك.

شاهد ايضا: أسباب ضعف العضلات وطرق العلاج

انواع تمزق العضلات

النوع الأكثر شيوعًا من تمزق العضلات هو الإصابة الحادة، يحدث هذا عندما يحدث إجهاد عضلي أو تمزق في الرباط بسبب الحركات المفاجئة والإفراط في الاستخدام، غالبًا ما تكون الإصابات الحادة أكثر خطورة من الإصابات المزمنة لكنها تلتئم بشكل أسرع وتسبب ضررًا أقل للأنسجة المحيطة. 

تحدث الإصابات المزمنة بمرور الوقت حيث يتآكل جسمك بسبب التقدم في السن أو الضغط المتكرر على المفاصل، تميل إلى أن تكون أكثر خطورة من الإصابات الحادة لأنها تحدث ببطء بمرور الوقت وليس في حالة واحدة، ومع ذلك يمكن أيضًا أن يكون من الأسهل التعافي منها بفضل الطبيعة البطيئة لظهورها. 

تتطور تمزقات العضلات المزمنة التي تسمى أحيانًا التهاب الأوتار أو التهاب غمد الوتر بمرور الوقت من الحركات المتكررة التي تسبب إصابات صغيرة في المنطقة الواقعة بين الوتر وتعلقه بالعظم. 

التمزق الكامل يسمى القطع يحدث عندما يتمزق كامل طول العضلة، هذا النوع من التمزق نادر جدًا ويصعب إصلاحه جراحيًا، غالبًا ما يتطلب الأمر جراح عظام متخصص في علاج الإصابات الرياضية، قد يجعل الألم الناتج عن هذا النوع من التمزق من المستحيل عليك تحريك المنطقة المصابة، حتى المشي على تلك الساق أو الذراع يمكن أن يكون مؤلمًا للغاية بعد ذلك.

Advertisement

Similar Posts