الرئيسية » الحمل والولادة » علاج المغص للحامل في الشهر الثالث

علاج المغص للحامل في الشهر الثالث

علاج المغص للحامل في الشهر الثالث
Advertisement

 

علاج المغص للحامل في الشهر الثالث

علاج المغص للحامل في الشهر الثالث، غالبا ما تعاني المرأة في بداية شهور حملها أو في الفترة الأولى من حالات
ملحوظة من الانزعاج والألم، ولعل أكثر تلك الآلام تكرارا في فترة الحمل بشكل عام هي آلام المعدة والمغص وآلام
البطن، وتعد تلك من أكثر الأسباب التي تسبب قلقا وتشتكي منها الحوامل بشكل شائع في معظم الحالات، ولذلك
قمنا من خلال المقال التالي بجمع أفضل طرق علاج المغص للحامل في الشهر الثالث، وأسبابه وما مدى تأثيره على
الحامل؟

فما هو علاج المغص للحامل في الشهر الثالث

هناك عدة طرق يتم من خلالها علاج المغص للحامل في الشهر الثالث، وكذلك في الشهور الأخرى من الحمل حتى تتم الولادة، وتتضمن تلك الطرق كلا مما يلي:

تناول الأدوية يقلل من المغص في الشهر الثالث

قد يقوم الطبيب بوصف بعض الأدوية مثل دواء أسيتامينوفين والذي يستخدم عادة في حالات المغص بهدف العمل على تقليل حدة المغص والآلام الحادثة في المعدة، حيث أنه له تأثير فعال في تخفيف آلام المغص والتقلصات، ولكن ينبغي أولا أن تتم زيارة الطبيب ولا يتم تناول أي نوع من الأدوية إلا من خلال توجيهات الطبيب، حيث أن الاستخدام الغير مدروس لأدوية الأسيتامينوفين قد تؤدي إلى حدوث تلف  الكبد لا قدر الله، وفي العموم تتراوح جرعة الأسيتامينوفين اليومية في ما بين 4 مليغرامات، وحتى 4000 مللي في خلال اليوم الواحد، ولا يمكن أن تتجاوز الجرعة ذلك الحد.

وفي حالة أن الطبيب قد وصف لك الأدوية بالفعل والتي تحتوي على تلك المواد الفعالة السابق ذكرها، فينبغي
عليك التواصل مع الطبيب المعالج على الفور إذا شعرت بأن الدواء المكتوب تسبب لكي في حدوث أية آثار جانبية،
وبالتحديد الحساسية، كما يمكنك إعادة زيارة الطبيب أيضا إن كانت المواد المكتوبة ليست فعالة مع حالتك ولم
تؤدي الغرض في تخفيف المغص كما تتوقعين.  

شاهد أيضًا: الحمل في سن 45… هل هو ممكن؟ وما هي مخاطره؟

الراحة والاستلقاء للتغلب على المغص في الشهر الثالث

من الأشياء الأساسية التي ينصح بها لتسكين وتخفيف آلام المغص والتقلصات على المرأة الحامل هي الراحة بعض
الشئ، حيث ينصح للحامل التي تعاني من حدوث تقلصات مزعجة أن تقوم بالاستلقاء على أحد جنبيها وليس على
ظهرها، كما أنه من الأفضل أن تنام أو تستلقي على جنبها الأيسر إن أمكن.

من الممكن أيضا أن يساعد وضع وسادة تحت بطن الحامل ووسادة أخرى بين ركبتيها في تخفيف آلام التقلصات و
علاج المغص للحامل في الشهر الثالث، حيث يعمل ذلك على تخفيف الضغط الواقع على جسم الحامل، وإراحة
منطقة المفاصل قليلا، وبالطبع هناك العديد من الأنشطة التي تساعد الحامل وتخفف عنها الآلام في هذا المجال
يمكنها القيام بها، مثل أنشطة تمارين الحمل البسيطة والفعالة، وكذلك الأحزمة الداعمة أيضا.

 أما إن كانت الحامل تشعر بالحموضة فإلى جانب علاج المغص للحامل في الشهر الثالث، ينبغي أن ننوه بشدة أن
عليها أن تتجنب القيام بالاستلقاء وكذلك تجنب الانحناء، كما أنه من الضروري في حالات الشعور بالحموضة ومنذ
بدء الحمل أن تقوم المرأة الحامل باستشارة الطبيب في ما يخص تنظيم الطعام، ومن الضروري أن تستعين بالطبيب
في معرفة التغيرات الغذائية التي عليها أن تلتزم بها، بمعنى أن هناك بعض الأطعمة التي ينبغي الانقطاع عن تناولها.

شاهد أيضًا: كيف تحمل المرأة من الرجل ؟

ممارسة تمارين الحمل للتخلص من المغص في الشهر الثالث

يرجع المغص للنساء الحوامل في الشهور الأولى في معظم الحالات إلى الإصابة بارتجاع المرئ، ولذلك يمكنك اراحة
جسمك من آلام التقلصات والتخفيف منها من خلال القيام بتجنب القيام بحركات بشكل سريع وكذلك تجنب التغير
السريع في وضعيات الحركة والجلوس، والالتزام بالتحرك بطريقة مدروسة وبطيئة حتى لا يزدادحدة الألم، كما أن
ممارستك لبعض التمارين الخفيفة التي يتم وضعها للحوامل خصيصا قد تساعدك كثيرا على العمل على تقوية
عضلات بطنك، وكذلك يساعد على زيادة ارتخاء الأربطة، حيث أن تعرضك لتشنج في الأربطة هو ما يشعرك
بالانزعاج أكثر شئ عند الإصابة بالمغص.

ولكن جدير بالذكر أنه عليك استشارة الطبيب أولا قبل قيامك بممارسة تلك التمارين كروتين يومي خاص بك، حيث أن الطبيب هو من يحدد ما هي التمارين التي تعد أنسب وأفضل للحوامل و لحالتك كذلك.

وغالبا قد تشمل تلك التمارين ممارسة بعض الأنشطة مثل تمارين اليوجا المفيدة جدا لتأقلم الحامل وتخفيف حدة شعورها بآلام الحمل وتوسيع أفقها وراحتها أثناء أشهر الحمل، وكذلك قد تتضمن السباحة، حيث من الممكن أن تقومي بممارسة السباحة لمدة تصل إلى حوالي نصف ساعة في خلال اليوم الواحد مما يساعد على علاج المغص للحامل في الشهر الثالث، وفي حالة إن كنت لا تطيقين التمارين وممارستها تعد مصدر ألم وإرهاق لكي أثناء حملك يمكنك حينها الاكتفاء بالمشي كروتين يومي لمدة محددة قليلة.

عمل كمادات دافئة للتخلص من المغص

قد يمكنك عمل كمادات دافئة للعديد من المناطق بالجسم من علاج المغص للحامل في الشهر الثالث، وفي أثناء كافة شهور الحمل، وكذلك لكل حالات المغص والتقلصات قد يساعد عمل الكمادات الدافئة، من الممكن أن تقومي بالأمر مثلا من خلال استخدام الوسائد المصنعة للتدفئة، أو عمل الكمادات بأي شكل على مناطق مثل البطن والحوض، كما يمكنك أخذ حمام دافئ لإراحة جسدك، ولكن في أيا من تلك الحالات عليكي الانتباه جيدا لدرجة حرارة الماء، لأن الحرارة المرتفعة تعد خطرا على الجنين وخاصة في شهور حملك الأولى.

تناول الألياف و احتساء السوائل الدافئة لعلاج مغص الشهر الثالث

ينصح للنساء في خلال شهور الحمل الأولى للعمل على علاج المغص للحامل في الشهر الثالث بالقيام بتناول الكثير من السوائل الدافئة، وكذلك الألياف، لكي تعمل على التخلص من الآلام الناتجة من المغص والإمساك والتخفيف من حدتها كذلك، حيث أن العديد من النساء الحوامل في الشهور الأولى يشكون من الشعور بالإمساك، كما أن الألياف يمكنك الحصول عليها من خلال تناول مصادر الحبوب مثل حبوب الفواكه والخضروات.

نصيحة طبيب لعلاج المغص للحامل في الشهر الثالث

 هناك عدة أمور يجب أخذها في الاعتبار أثناء شهور الحمل الأولى لتجنب وعلاج المغص للحامل في الشهر الثالث والتي تشمل كلا مما يلي:

  • عليك أن تقومي بالتقليل من تناول كل الأطعمة الحمضية، وكذلك يمكنك أن تبدأي في استعمال أدوية مضادات الحموضة لتجنب أثر المواد الحمضية في الأطعمة ولكن ذلك بعد أن تقومي باستشارة الطبيب المختص.
  • قومي أيضا بوضع نظام غذائي لمواعيد تناول الوجبات من خلال قيامك بتقسيم الوجبات في اليوم إلى عدة وجبات أصغر لكي تقومي بتناولها مقسمة لأجزاء على مدار يومك.
  • احرصي على الإكثار من احتساء السوائل الدافئة في أوقات كثيرة، وعلى جانب آخر عليكي أن تتجنبي تماما تناول المشروبات من النوع الذي يحتوي على نسب من الكافيين.
  • قومي بتعويد نفسك من خلال التدريب على التقليل من تناول الأطعمة التي تحتوي على نسب كبيرة من الدهون.
  • قد تساعدك ممارسة عدة تمارين خاصة لعملية الإطالة، و إذا أردتي الانحناء عليك أن تقومي بذلك بحرش شديد وتحولين الانحناء ببطء شيئا ما.
  • انتبهي إلى مسألة الانحناء ببطئ بشدة خاصة عندما تريدين العطس، تذكري أن عليك القيام بالانحناء ببطء حتى لا يعمل انحنائك على إيذاء عضلات البطن والجنين من خلال شد العضلات الخاصة بالبطن بشكل مفاجئ ولا إرادي.
Advertisement

Similar Posts