الرئيسية » صحة » بعد التعرف على فوائد قشر البرتقال..هل سترميها بعد اليوم ؟!

بعد التعرف على فوائد قشر البرتقال..هل سترميها بعد اليوم ؟!

بعد التعرف على فوائد قشر البرتقال..هل سترميها بعد اليوم ؟!

فوائد قشر البرتقال تعتبر من المواضيع الصحية الهامة المتعلقة بالتغذية الصحية وطبيعة أصناف الطعام المختارة ضمن الحد الصحي والسليم الذي يعود بالنفع والفائدة على الجسم، حيث أن جسم الإنسان لكي يتطور وينمو بشكل صحي وسليم خالٍ من المشاكل الصحية والأمراض، يجب أن يحصل على ما يلزمه من العناصر الغذائية الهامة والضرورية من المعادن والفيتامينات والبروتينات والألياف والأحماض الأمينية الهامة، وكل تلك العناصر نجدها متوفرة في أصناف الأطعمة المختلقة من الخضراوات والفواكه واللحوم، فمثلاً توفر الفواكه والخضراوات الفيتامينات والمعادن الهامة، بينما اللحوم والبقوليات تمد الجسم بالبروتينات، لكن ماذا لو قلنا عن فاكهة غنية بالفيتامينات كفيتامين سي كالبرتقال مثلاً، حيث يعتبر البرتقال من أنواع الحمضيات الذي يعتبر مصدراً غنياً بفيتامين سي وهذا الفيتامين يعمل على امتصاص عنصر الكالسيوم في الجسم، كما أنه يتضمن فيتامين أ، والعديد من العناصر كالنحاس، والكبريت والصوديوم والمغنيسيوم والبوتاسيوم والكلورين، ويشتمل على مضادات الأكسدة كذلك، لكن السؤال الأهم يكمن في أن قشور البرتقال هل تحمل نفس القيم الغذائية العالية ونفس الفوائد والمزايا التي يحملها البرتقال نفسه؟ وهل يمكن للشخص الحصول على فيتامين سي والمغذيات الهامة من القشور؟ مما تتكون هذه القشور وما طبيعة تركيبتها؟ وما أهم مزاياها وفوائدها للجسم؟ كافة تلك التساؤلات نجيبها لكم في المقال.

اقرأ أيضاً:فوائد البرتقال للجسم والبشرة.. إليك أشهر فاكهة شتوية غنية بالفيتامينات

قشر البرتقال

قبل أن نعرفكم على كافة المعلومات الغذائية القيمة والهامة المتعلقة بموضوع مقالنا الرئيسي فوائد قشر البرتقال، لا بد أن نطلعكم في البداية على المقصود بقشر البرتقال وطبيعة تركيبته ومما يتكون، حيث يمكننا القول إن فاكهة البرتقال بصورة عامة تعتبر من الحمضيات التي تنمو خلال فصل الشتاء، والغنية بالمغذيات الهامة، كما أن الفوائد التي يمتلكها البرتقال توجد في القشر أيضاً.

يتضمن قشر البرتقال الكثير من العناصر الغذائية الضرورية والهامة لصحة الجسم، إذ يساهم في حماية الشخص من الإصابة بالأمراض المزمنة، ويعزز من عملية الأيض والهضم، وبالتالي المساعدة في مرحلة خسارة الوزن، كما أن هذا القشر يشتمل على مركبات الفلافونويد، ومركب الليمونين التي لها دوراً كبيراً في القضاء على الجذور الحرة التي تؤدي إلى إصابة الشخص بمرض السرطان، أي أن قشور البرتقال أو قشور الحمضيات بصفة هامة تحد من الإصابة بالأورام السرطانية.

كما أن قشر البرتقال يتضمن نسب مرتفعة من فيتامين سي، والذي يعتبر فعالاً في تطهير وتنقية الرئتين وتقوية المناعة، وتقليل فرصة إصابة الشخص بالالتهابات الرئوية، والعمل على التخلص من البلغم في الفم، وتلاشي الإصابة بالإنفلونزا ونزلات البرد.

اقرأ أيضاُ:الفواكه الحمضية.. 7 أسباب تجعلك تقبل على تناولها بكثرة

فوائد قشر البرتقال

تتعدد وتتنوع فوائد قشر البرتقال لصحة الجسم، ومن أهم هذه الفوائد والمزايا على النحو التالي:

  • تقليل مستويات الكوليسترول الضار في الجسم

من الممكن أن يعمل شاي قشر البرتقال على تقليل مستويات الكوليسترول الضار في الجسم، أو تقليل البروتينات الدهنية قليلة الكثافة، وبالتالي تقليل فرصة الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

  • تحسين صحة البشرة

من أهم فوائد قشر البرتقال، أنه يعمل على التخلص من مشاكل وعيوب البشرة المزعجة، كالبقع الداكنة، نظراً لأن قشر البرتقال يعمل كمبيض طبيعي يساهم في تحسين لون البشرة الداكنة، إذ أن قشور البرتقال تعتبر مصدراً غنياً بأهم الفيتامينات كفيتامين هـ، وفيتامين ج والتي لها دوراً كبيراً في ضمان ليونة ونضارة البشرة، ومنع بهتان لونها، كما تساهم في حماية الجلد من أشعة الشمس الضارة فوق البنفسجية.

ويمكن إعداد وصفة سحرية سريعة من قشور البرتقال والتي تعتبر فعالة في تحسين لون البشرة، وهذه الوصفة تتضمن الآتي:

  1. يتم إحضار قشور البرتقال ومن ثم طحنها جيداً.
  2. يتم وضع ملعقتين صغيرتين من مسحوق القشور مع الزبادي وملعقة صغيرة من العسل.
  3. بعد أن يصبح المزيج جاهز يتم تطبيقه على الوجه مع التدليك بشكل دائري وبلطف.
  4. نترك الخليط على الوجه لمدة 20 دقيقة، مع ضرورة تكرار هذه الوصفة بشكل أسبوعي من مرتين إلى ثلاث مرات.
  • تنظيم حركة الأمعاء

يساعد شاي قشر البرتقال على تعزيز حركة الأمعاء وتنظيمها، ويعود السبب في ذلك إلى احتواء قشر البرتقال على العديد من الألياف الغذائية الهامة المساعدة على تحسين عمليات الهضم، ومنع الإصابة بمشكلة الإمساك، والأهم من ذلك أنه يساهم في علاج تهيج القولون العصبي.

  • التخلص من الرؤوس السوداء والبثور

تعمل قشور البرتقال كمقشر طبيعي، له القدرة الفعالة على التخلص من الخلايا الميتة والأوساخ المتراكمة في البشرة، وبالتالي منع تكون الرؤوس البيضاء والسوداء، وتقليل فرصة ظهور حب الشباب، ويمكن إعداد وصفة سهلة وسريعة من قشر البرتقال للتخلص من البثور وهي على النحو التالي:

  1. يتم إحضار قشر البرتقال ثم طحنه جيداً.
  2. نقوم بمزج مسحوق قشر البرتقال ومزجه مع الزبادي.
  3. يتم تطبيق الخليط على الوجه والرقبة، ويترك لمدة 20 دقيقة ولضمان الحصول على النتيجة المطلوبة من الضروري تطبيق المزيج بشكل أسبوعي لمرة واحدة.
  • ضمان الحصول على أسنان ناصعة البياض

يساهم قشر البرتقال الطازج في تقليل فرصة ظهور البقع الصفراء على الأسنان، وذلك لأن هذا القشر يتكون من مركب اللمونين الذي يمنع تكون البقع على الأسنان، ويمكن إعداد وصفة سهلة من قشر البرتقال لتبييض الأسنان والتي تكمن في فرك الأسنان بقشر البرتقال من الجزء الأبيض من القشر وذلك خلال 2-3 دقائق، ومن ثم يتم غسل الأسنان بالماء الفاتر، مع الحرص على تكرار هذه العملية يومياً لمرتين لضمان الوصول إلى النتائج المطلوبة.

  • مكافحة التجاعيد وعلامات الشيخوخة

تتضمن قشور البرتقال خواص مضادة للأكسدة، والتي تلعب دوراً هاماً في التخلص من الجذور الحرة التي تنمو بخلايا الجلد وتحفز من فرصة ظهور الخطوط الدقيقة والتجاعيد في البشرة، ولضمان الحصول على بشرة نضرة خالية من التجاعيد وعلامات الشيخوخة، يمكنك تطبيق هذه الوصفة المعدة من قشر البرتقال على النحو التالي:

  1. يتم طحن قشر البرتقال جيداً.
  2. يتم إضافة مسحوق الشوفان مع العسل إلى مسحوق قشر البرتقال.
  3. يتم وضع المزيج على الوجه لمدة نصف ساعة، مع الحرص على تطبيقه أسبوعياً لمرة واحدة للحصول على النتيجة المطلوبة.
  • خسارة الوزن

تساعد قشور البرتقال في خسارة الوزن، لأنها تحتوي على فيتامين سي الحارق للدهون، إذ يمكن إعداد وصفة سهلة التحضير من قشر البرتقال لضمان خسارة الوزن، وهي على النحو التالي:

  1. نقوم بتجفيف قشور البرتقال في مكان جاف وبارد.
  2. نضيف ملعقة من القشور المجففة في كوب ماء ساخن.
  3. يتم غلي المزيج على النار وتركه مغطى لمدى 10 دقائق.
  4. نضع القليل من العسل الخام للمزيج بعد أن نصفيه من الشوائب أي القشور.
  5. الحرص على تناول كوبين من مزيج قشر البرتقال بشكل يومي لضمان النتيجة المطلوبة.

قد يهمك أيضاً:علاج ارتفاع الضغط بالأكل

أضرار قشر البرتقال

على الرغم من أن قشر البرتقال يحمل الكثير من المزايا الهامة للجسم، إلا أن لها العديد من الأضرار والتأثيرات الجانبية ومنها على النحو التالي:

  • أكدت بعض الدراسات أنه يوجد على قشر البرتقال أنواع مختلفة من المبيدات الحشرية الضارة، التي قد تؤدي إلى حدوث خلل في الهرمونات، وزيادة فرصة الإصابة بالسرطان.
  • قيام الشخص بتناول كمية كبيرة من قشر البرتقال، قد يؤثر سلبا عليه وظهور العديد من الأعراض، مقل حدوث خلل في الرؤية، والصداع، والضعف العام.
  • تعتبر قشور البرتقال خشنة وقاسية، وتتضمن نسبة عالية من الألياف، ما يسبب صعوبة بالغة في عملية هضمها.

 

 

 

Similar Posts