صحة

كيفية اتباع نظام غذائي صحي و متوازن

كيفية اتباع نظام غذائي صحي

كيفية اتباع نظام غذائي صحي و متوازن

كيفية اتباع نظام غذائي صحي و متوازن.. يلعب النظام الغذائي الصحي دورًا هامًا في مساعدة الجسم على أداء وظيفته كما ينبغي كونه مصدره الوحيد للطاقة. بالنسبة للصحة  فإن التغذية الجيدة تعتبر مصدر للحيوية اليومية. بالإضافة إلى أنه يؤدي إلى حماية الخلايا بتزويد الجسم الفيتامينات المتنوعة مما يساعد جهازنا المناعي على العمل كما ينبغي و بالتالي حماية كل خلايا الجسم ، كما أن هذا النظام الغذائي يؤدي إلى  حماية صحة الجهاز العصبي ويقوي العظام ، أما بالنسبة للوزن ، فإنه يساعد على استقراره  والتحكم فيه على المدى الطويل ، لذا فإن أهمية اتباع  الأكل الصحي تكمن في أن التغذية المتوازنة تحميك من جميع أنواع  الأمراض و سنعطيك عزيزي القارئ بعض من النصائح التي ستساعدك على موازنة غذائك .

كيف توازن نظامك الغذائي؟  

كلما قمنا بتنويع نظامنا الغذائي، كلما قمنا بتغطية جميع الاحتياجات ، تناول طعاما واحدا على الاقل من كل نوع يوميا كالأطعمة النشوية والفواكه والخضروات واللحوم/ السمك/البيض ومنتجات الألبان والدهون.

تناول أطعمة مختلفة من كل نوع من يوم إلى آخر (على سبيل المثال الأطعمة النشوية: الخبز والمعكرونة والأرز والبطاطس…). لا داعي للاستغراب فما يهمنا هو تناولها على مدار الأسبوع .

1 تناول أكل متوازن مع احترام الهرم الغذائي  

لا يحتاج الجسم إلى كل الأطعمة بنفس المقدار بل كما قلنا في السابق أن هناك بعض من الأنواع التي يجب أن تكون ضمن وجباتنا اليومية (قاعدة الهرم الغذائي)، والبعض الآخر يجب أن تستهلك بنسبة قليلة (نصيحة). و يجب أن يكون ضمن نظامنا الغذائي اليومي ما يلي :

الماء : أشرب ما لا يقل عن 1.5 لتر من السوائل، أثناء وبين الوجبات.

الأطعمة النشوية :  يجب توفرها في كل وجبة. كالحبوب، البقوليات، البطاطس…. ويفضل أن تتوفر كلها في وجبتنا .

5 خضر و فواكه يوميا ، مع جميع الوجبات ، بجميع أشكالها (مطبوخة / نيئة / مختلطة..).

توفر يوميا  اللحم أو السمك أو البيض :  يجب تناولها  بنسبة أقل من الطبق الجانبي . أما بالنسبة للحوم ، يفضل تناول القطع الأقل دهنية.

منتجات الألبان : يفضل توفرها  في كل وجبة ، سواء الحليب أوالجبن  أواللبن من أجل تحقيق التوازن بين الدهون والكالسيوم.

القليل من الدهون : يجب تنويع المصادر (زيوت ، زبدة ، مارجرين …) وخفض نسبة الاستهلاك .

الحلويات : من الأفضل تناولها نادرا لأنها غنية بالسعرات الحرارية ، لأنها تحتوي على نسبة عالية من السكر ، وكذلك لأنها تجمع بين السكر والدهون (مثل المعجنات والشوكولاتة وما إلى ذلك) .

2- وازن قوائمك حسب احتياجاتك

نظرًا للاختلاف الموجود بين كل إنسان ، يجب تكييف هذه القواعد الأساسية وفقًا لما يلي :

. الاحتياجات : يجب تعديل النسب والكميات حسب الجنس والعمر والحالة (الحمل ، الرضاعة الطبيعية ، إلخ) .

. الشهية : من الضروري احترام إشارات الجوع والشبع .

. أسلوب الحياة : البعض يكتفي بشطيرة على الغذاء بينما يتناول الآخرون الغذاء في المطعم … هذا لا يهم فقط عليك استعادة التوازن العام .

السابق
الكسكس المغربي العالمي : تاريخه وطريقة تحضيره
التالي
أهم خمس مواقع سياحية بالعاصمة الإسبانية مدريد