الرئيسية » الحياة والمجتمع » كيف أميز ما إذا كان حب شريكي حب حقيقي ؟

كيف أميز ما إذا كان حب شريكي حب حقيقي ؟

Advertisement

الخذلان واحد من النهايات المؤسفة و المطبات القاسية التي قد تصطدم بها اي علاقة ، و يكون الخذلان بسبب توقع شيء و المفاجأة بشيء مختلف تماما و بالتالي الشعور بمرارة الخداع و ما شابهه . عندما نتحدث عن الخذلان في الحب فنحن نتحدث عن موضوع واسع الصور و الأشكال و لعل أبرز هذه الأشكال هو أن لا يكون حب شريكك لك حب حقيقي و بالتالي عند اول منعطف حاد في حياتكما سوف يختفي و يتلاشى و كأنه لم يكن . حتى تتجنبي أن تقعي في فخ الحب غير الحقيقي يمكنك الاستعانة بمجموعة من الطرق التي تكشف لك حقيقة مشاعر شريكك و قد لا تكوني قادرة على انهاء العلاقة أو لا تكون المؤشرات كافية لذلك و لكن على الأقل سوف تكون نفسيتك مهيأة لكل شيء و لن يصفعك الواقع بما لا تتوقعين.

اقرأ أيضا : الحب الحقيقي عند الرجل 

المواقف الصعبة

جميعنا في هذه الحياة معرضين للمواقف الصعبة و المؤلمة و ما أكثرها و أكثر صورها في الحياة و لكن على ألم المواقف الصعبة فهي تحمل في طياتها الكثير من الأقنعة و المعادن التي قد تنكشف . عند مرورك في مرحلة صعبة حاولي أن تراقبي زوجك و أن تلحظي طريقة تعاطيه مع الموقف و إذا شعرتي بأنه كان داعم لك و مساند و متواجد كما في اشد لحظاتكما سعادة و رخاء فاعلمي بأنه حقا يحبك من داخله و لا يكن لك إلا بمقدار ما يظهر من حب و تقدير و ان تكرر بعده عنك في مواقفك الصعبة فهذه دلالة على أنه لا يحمل لك ما يظهر من مشاعر .

تقبله لك

الشخص الذي يحبك حب صادق يتقبلك على طبيعتك و لا ينتظر منك أن تغيري نفسك على هواه و إذا كنتِ قادرة على الحديث فيما تريدين بكل راحة و بدون ان تخافي من مدى تقبل الزوج له و ان كنتِ أيضا قادرة على الظهور بدون الحرص على اشد تفاصيل أناقتك لأنك تعلمين أن زوجك لن يتغير عليك فاعلمي بأنه حب حقيقي لنفسك و لشخصك لا للمظاهر و غير ذلك و الشخص الذي تقضين معه كل اوقاتك و تتفوهين بكل ما يجول في خاطرك بدون حسابات هو الشخص الذي يحبك حب حقيقي لا يحمل للزيف مكانا فيه .

يسمعك

الشخص الذي يحب قادر على أن يستمع لجميع أحاديثك و يبدي اهتماما بها و تجاوب معها ، فهو يستمع إلى أحاديثك المملة و تفاصيلك اليومية التي قد لا تحمل تلك الأهمية بالنسبة له و هو محب دوما لسماع دردشتك و يستمتع بها و يحرص على أن لا ينشغل باي شيء آخر كالهاتف و نحوه عند الحديث معك فأنت تشغلين كل حواسه و تشعلين كل ما فيه ، قد تعتقدي بأن هذا مبالغ فيه قليلا و خصوصا عند مرور زمن على العلاقة الزوجية و لكن الحب الحقيقي يفعل كل هذا و أكثر .

الوقت

ما أكثر العلاقات العابرة في وقتنا الحالي فحتى لو تكللت العلاقة بالزواج فهي أيضا يمكن أن تكون علاقة عابرة يختفي الحب فيها بعد مدة من الوقت و الذي يتكفل بإظهار معدن الزوج و حقيقة حبه لك من كذبها و يمكنك من خلال الانتظار فقط أن تحكمي ما إذا كان حبكما حقيقيا أم لا و إذ كان كذلك سوف تلحظين بأن أقسى المشاكل لن تغيره و تبدله بل سوف تجدان طريقة لكي تجدداه كلما خفت.

اقرأ أيضا : العلاقة السامة ، كيفية الخروج منها

Advertisement

Similar Posts