الحياة والمجتمع

كيف تحمي منزلك من الطاقة السلبية ؟

1615004243227 - كيف تحمي منزلك من الطاقة السلبية ؟

المنزل هو الوطن و الملجأ الآمن الذي نعود إليه جميعا عندما تشتد بنا ظروف الحياة و في حال لم تحد الراحة و الطمأنينة في منزلك فسوف يصعب عليك ايجادها في مكان آخر لذلك يجب على كل ربة بيت أن تضع على عاتقها مسؤولية الحفاظ على الجو الايجابي المفعم بالأمل و حب الحياة لدى أفراد أسرتها و أن تتجنب كل ما من شأنه أن يبث الطاقة السلبية فيهم و يسبب لهم الإزعاج و الضيق .

اقرأ أيضا : التخلص من الطاقة السلبية

مبدئيا و قبل أن ندخل في صلب موضوع المقال و هو كيفية حفاظك على منزلك من الطاقة السلبية علينا أن نعرف ما هو مفهوم الطاقة و ما المقصود بالطاقة السلبية تحديدا .

في الواقع الطاقة هي أمر لا محسوس يمكن أن يبثه مجموعة من الناس في أنفسهم و في من حولهم و يمكن أن تؤثر هذه الطاقة على الشخص ذاته بقدر تأثيرها على الآخرين . الناس الذين يبثون و يبخون الطاقة السلبية غالبا ما يرجع هذا إلى معاناتهم الشخصية دونا عن سوء نية فقد تكون الحياة تعصف بهم أو قد يكونوا تعرضوا لموقف أو لآخر سبب لهم تولد مثل هذه المشاعر .

ازرعي الايجابية

كلما كان أفراد أسرتك و انتِ بطبيعة الحال متشبعين بقيم الايجابية و تمتلكون نظرة مميزة في الحياة و لديكم شيء من الرضا في كل شيء قد يقع لكم كلما قل تأثير الشخصيات السلبية بكم و بمشاعركم . حاولي دائما أن تعيدي شحن نفسك بالطاقة الايجابية و أن تفعلي بالمثل مع زوجك و أولادك و سوف تلحظين بأن السلبية لن تجد لها مكانا بينكم .

تجنبي ما ينشر الطاقة السلبية

الطاقة السلبية قد انشر في المنزل من قبل طرف يدخل إليه و يزرعه في قلوب أفراد البيت و في هذه الحالة حاولي أن تقللي من علاقتك بهذا الشخص أو أن تصارحيه بشكل مباشر بأن يعكر صفو أجواء المنزل بدو أن تجرحيه او تقومي بردة فعل عنيفة اتجاهه. إن الطريقة الأخرى التي تنشر فيها أجواء الاحباط و السلبية تكون من داخل المنزل و من أفراده و في هذه الحالة يستوجب عليكِ أن تقومي بحل مسببها فورا إذ أن تراكمه قد يؤثر على الصحة النفسية لجميع أفراد المنزل .

قد يكون شجار بينك و بين زوجك بشكل متكرر و أمام الأطفال أمرا يزرع السلبية في نفوسهم ، أو قد تكون مقارنة تقومي بها بين طفلك و ابن عمه أو ابنة خالته أمرا يزرع في نفسه شيئا من الشك و السلبية و قد يصبح هذا الطفل شخصية سامة و سلبية تعكس ما تعرضت له على من حولها. لذلك حاولي دائما أن تتجنبي أي شيء قد يسبب مشاعر سلبية في قلوب أفراد أسرتك و أن تكوني مطلعة على صحتهم النفسية بين الحين و الآخر لكي تضمني أن كل شيء يسير على ما يرام .

الحفاظ على أناقة المنزل

اقرأ أيضا : إزالة الشعر بالليزر

قد تتساءلين ما هي العلاقة بين شكل المنزل و بين الصحة النفسية و الطاقة السلبية و في الواقع إنها كل العلاقة إذ يمكن أن يساعد المظهر المرتب و غير الفوضوي على تعزيز شعور أفرد أسرتك بالراحة النفسية في منزلهم و بتقليل الشد العصبي و التوتر الذي قد تسببه أصغر مشكلة او حادثة. من الأمثلة على ذلك بأن رش مادة عطرية يحبها أفراد أسرتك بشكل يومي في المنزل يسهم في تحسن مشاعرهم و مزاجهم بشكل لا يصدق و كلما كانت بيئة المنزل تضفي الطمأنينة و الهدوء كلما كان أفراده هكذا ايضا .

السابق
ترى هل حقا هناك فوائد للغيرة في الحياة الزوجية ؟
التالي
ابتسامة هوليود .. هل تستحق العناء ؟