الرئيسية » سؤال وجواب » كيف يكون عذاب القبر على الصالح والفاسد ؟!

كيف يكون عذاب القبر على الصالح والفاسد ؟!

كيف يكون عذاب القبر على الصالح والفاسد ؟!
Advertisement

كيف يكون عذاب القبر يعتبر من الأسئلة الهامة التي يبحث عنها كثير من المسلمين خوف وخشية من الله تعالى وترقباً للموت والدخول إلى القبر ومواجهة المصير، حيث يعتبر القبر بمثابة المكان الذي يوضع فيه الإنسان عقب مفارقته الحياة أي عقب وفاته والذي يستمر فيه حتى يوم البعث ويوم القيامة، وهذا القبر قد يكون روضة من رياض الجنة لمن عمل صالحاً في حياته، وقد يكون حفرة من حفرة النار لمن أساء في حياته وارتكاب المعاصي والفواحش.

اقرأ أيضاً:هذا هو فضل قراءة سورة الملك قبل النوم

كيف يكون عذاب القبر

الإجابة على سؤال ما يلاقيه الشخص في قبره من هلاك تتمثل في أن عذاب القبر يعتبر بمثابة عذاب ينزله الله تعالى على الأشخاص الذين ماتوا وأصبحوا في القبور، وكانوا في حياتهم من الكافرين الفاجرين والعاصين لله ويستمر عذابهم إلى يوم القيامة، وعذاب القبر يُطلق عليه اسم آخر ألا وهو “عذاب البرزخ”، والمقصود بالبرزخ ما بين الحياة الدنيا والآخرة، مع العلم أن عذاب القبر تكون بدايته بخروج الروح من الجسد ومفارقة الإنسان للحياة.

حيث أن الإنسان المؤمن الصالح الذي كان في حياته يعبد الله ويطيع أوامره ولا يعصيه ولا يرتكب الفواحش سيكون مرتاحاً هانئاً في قبره وهذا من المبشرين بأن قبره سينير ويكون روضة من رياض الجنة، بينما الإنسان السيء الذي كان كافراً في حياته لا يطيع الله ويرتكب الذنوب والآثام سيكون قبره مليء بالثعابين وسيضيق القبر عليه حتى تتكسر ضلوعه وسيبقى ينال عذاب القبر حتى قيام الساعة، وتجدر الإشارة إلى أن القبر يكون المنزل الأول من منازل الآخرة.

اقرأ أيضاً:ما هو حكم زيارة القبور ؟!

مراحل عذاب القبر

عندما يدخل الإنسان الميت القبر سيواجه عدة مراحل في قبره والتي تتمثل في أن القبر المرحلة والدرجة الأولى من مراحل الآخرة، ثم ينزل عليه الملكان المكلفان به ويطرحان عليه عدة أسئلة خاصة بالعقيدة الإسلامية ووحدانية الله، حيث يسألان الميت إن كان مؤمناً بالله في حياته ويطيع أوامره، وأسئلة عن الله تعالى، والنبي محمد –صلى الله عليه وسلم- فإن كانت أجوبته خيراً فإن ذلك سيحمل الخير له، بينما عدم إجابته ستكون بمثابة ضرب قوي حاد عليه، مع العلم أن الإنسان الصالح تكون ملائكته بيضاء الوجه، بينما الشخص السيء الفاسد تكون ملائكته سوداء الوجه.

قد يهمك أيضاً:ما هو حكم الصلاة على جنابة ؟!

Advertisement

Similar Posts