صحة

ماهو الفشل الكلوي واسبابه وعلاجه

ماهو الفشل الكلوي واسبابه وعلاجه

تتجلى الوظيفة الأساسية للكلى في طرد السموم والأملاح الزائدة خارج الجسم ، فضلا عن ضبط مستويات الماء والأملاح داخل خلاياه بما يضمن كفاءة الدور الوظيفي الذي تلعبه سائر أعضاء الجسم. لكن أحيانا وبفعل عوامل وأسباب سنتعرض لها لاحقا قد تتعرض الكليتين لتدهور وظيفي يتسبب في إصابتها بما يعرف باسم الفشل الكلوي .ماهو الفشل الكلوي واسبابه وعلاجه؟

بناء على الإطار الزمني الذي تظهر فيه الأعراض ، يمكن تقسيم الفشل الكلوي إلى ما يلي :

  • الفشل الكلوي الحاد : حيث تحدث الإصابة خلال وقت وجيز وبصورة مفاجئة ، لذا فإن الأعراض المرضية تظهر سريعا .
  • الفشل الكلوي المزمن : حيث تظهر الأعراض على نحو تدريجي قد يصل إلى شهور وربما سنوات .

هناك العديد من الأسباب والعوامل التي قد تؤدي إلى الإصابة بالفشل الكلوي ، منها على سبيل المثال لا الحصر :

  1. الوراثة ( وجود تاريخ مرضي عائلي ) .
  2. نقص التدفق الدموي إلى الكلى نتيجة التعرض للرضوض أو الإصابات المباشرة ، كما في الحوادث أو السقوط من مكان مرتفع أو كمضاعفات ناجمة عن أحد جراحات البطن .
  3. الإفراط في تناول العقاقير لفترة زمنية طويلة دون وصفة طبية ، ونختص بالذكر هنا المضادات الحيوية والأدوية المسكنة ومضادات الالتهاب .
  4. هناك العديد من الأمراض المزمنة التي قد يتسبب إهمال علاجها أو عدم علاجها بشكل صحيح في الإصابة بالفشل الكلوي. مثل : ارتفاع ضغط الدم ، تصلب الشرايين ، السكري .
  5. وجود مشكلات صحية مزمنة بالكلى أو الجهاز البولي بشكل عام ، مثل : التهاب الكلى المزمن ، وجود حصوات في الكلى أو الحالب تعوق تدفق البول بشكل صحيح ، مرض تكيس الكلى .

عند الإصابة بالفشل الكلوي ، تبدأ بعض الأعراض المرضية الأولية بالظهور ، والتي تشمل :

  • تناقص معدل انتاج البول بشكل ملحوظ .
  • احتباس السوائل تحت الجلد ، وتورم الساقين على نحو لافت ، خاصة عقب النهوض من الفراش صباحا .
  • الشعور الشديد بالغثيان صباحا ، والذي قد يصل إلى القئ . ويعزى سبب ذلك إلى تراكم البولينا وارتفاع مستوياتها بالدم .
  • الشعور بالتعب والإرهاق على نحو مستمر .
  • وجود رعشة بالأطراف نتيجة اضطراب مستويات البوتاسيوم بالدم .
  • تدهور القدرات الذهنية ، وانعدام التركيز .
  • جفاف الجلد .

في حال عدم تدارك الأمر ، وإهمال اتخاذ التدابير العلاجية المطلوبة ، تبدأ المضاعفات المرضية بالظهور ، والتي تنشأ في المقام الأول نتيجة اضطراب مستويات الماء والأملاح بالجسم ، حيث تشمل :

  • ارتفاع ضغط الدم : نتيجة ارتفاع مستويات الصوديوم بالدم .
  • اضطراب معدل ضربات القلب : نتيجة اختلال مستويات البوتاسيوم بالدم .
  • ضعف العضلات : نتيجة اختلال مستويات الصوديوم والبوتاسيوم بالدم .
  • احتباس الماء بالجسم ، وهو ما يتسبب في تراكمه على الرئه . لذا يشعر المريض بعدم قدرته على التنفس بشكل صحيح .
  • الإصابة بفشل القلب الاحتقاني .

يتم التعامل مع حالات الفشل الكلوي بشكل أولي من خلال إخضاع المريض لجلسات الغسيل الكلوي ، والتي تهدف إلى تنقية دم المريض من الشوائب والفضلات المتراكمة . ويمكن للمريض الاستمرار على جلسات الغسيل الكلوي طوال حياته مع اتخاذ الاحتياطات اللازمة .

لكن على الجانب الآخر ، تعد زراعة الكلى هي الخيار العلاجي الوحيد المتاح لحالات الفشل الكلوي ، حيث يتم الحصول على كلية سليمة من شخص آخر يعرف باسم المتبرع ، ليتم بعد ذلك زراعتها بجسم المريض كي تقوم بالدور الوظيفي الاعتيادي ، مع الوضع بالاعتبار ضرورة وجود نسبة معينة من التوافق النسيجي بين أنسجة جسم المتبرع والمريض على حد سواء .

ولقد تعرفنا علي ماهو الفشل الكلوي واسبابه وعلاجه

السابق
علاج سرعة القذف
التالي
ما الذي ينبغي معرفته عن تكميم المعدة