الرئيسية » صحة » طب عام » مرض الزهري ..  الاعراض و الاسباب و العلاج

مرض الزهري ..  الاعراض و الاسباب و العلاج

مرض الزهري
المحتويات إخفاء
Advertisement
Advertisement

مرض الزهري ..  الاعراض و الاسباب و العلاج

مرض الزهري من الأمراض الجلدية التي تنتشر عن طريق الملامسة بجميع أنواعها، وللعلم أن هذا المرض قد يبدو من الأمراض البسيطة التي لا تسبب ضرر للأشخاص، ولكن على العكس أن هذا المرض قد يسبب الكثير من الإصابات والتقرحات المؤلمة التي لا يتحملها الكثير من الأشخاص.

شاهد ايضا : زيادة الوزن بدون سبب معروف 

ما هي أخطر العلامات عن إصابة مرض الزهري؟

أولا وقبل أن نبدأ في الكشف عن أخطر علامة التي قد تظهر عند التعرض إلى الزهري، علينا أن نعلم جيدا أن الإصابة بهذا المرض لا تأتي أو تظهر على الشكل إلا بعد مرور فترة كبيرة قد تصل إلى عدة سنوات، وبالتالي فإن التعرف على المرض لا يتم اكتشافه إلا في وقت متأخر للغاية.

أما عن أخطر الأعراض التي قد تظهر على أثر ذلك المرض، فإنها تكون على شكل تشوهات قد تظهر عند الجنين وأحيانا لا يتم إنقاذ الجنين من تلك الإصابة ويموت الجنين على الفور، وقد يرجع ظهور في تلك الحالة إلى وجود الإصابة في المرأة الحامل، ولكنها لا تعلم بذلك المرض إلا بعد فوات الأوان، وبالتالي فقد تظهر بعض التشوهات على الجنين أثناء الفحص الدوري للحامل، واليكم فيما يلي أهم أعراض المرض والتي تقسم على ثلاث مستويات.

أهم أعراض الزهري المستوى الأول – تقرحات في المناطق الحساسة

من أحد أعراض الزهري هو ظهور تقرحات في المناطق الحساسة ولكن أغلب الأشخاص لا تشعر بها على الإطلاق، حيث أنها قد تأتي وتختفي في خلال شهر لا أكثر من ذلك، وهذا ما يجعل المصاب لا يعلم أنه قد تمت إصابته من الإساس، وللعلم أن هذا الأمر قد يتم اكتشافه بعد مدة قد تصل إلى 3 شهور من الإصابة، ومن حسن الحظ أن تلك الإصابة تنتهي من تلقاء نفسها.

شاهد ايضا : انواع الزهري و التفريق بينها

أهم أعراض الزهري المستوى الأول – عدم كثرة انتشار القروح

من أحد الأسباب التي قد تجعل الأشخاص لا يهتمون بذلك المرض هو عدم انتشاره بشكل موسع في الجسم، حيث أن هناك الكثير من الأشخاص قد اعتادوا على وجود بعض البقع الجلدية على أجسامهم نتيجة العوامل الطبيعية أو الشخصية، وبالتالي فإننا لن نلاحظ على الإطلاق في حالة وجود بعض القرح القليلة على الجلد ولا تشكل أي إزعاج إلى الجسم.

أهم أعراض الزهري المستوى الثاني – حالة من الضعف العام

أن من أكثر الأعراض التي تنتشر عند الإصابة الزهري هو عارض الإرهاق الشديد التي قد ينتاب البعض منا فور ظهور الإصابة بدون بذل أي مجهود يذكر، حيث يشعر البعض أحيانا أنه غير قادر علي الحركة ويشعر بالألم الشديد أن فعل أي شي يختص بالحركة، كما أن الزهري قد يتعرض البعض منه أحيانا إلى الشعور بالحمى الشديد، وقد لا يكترث البعض لتلك الحمى لأنها قد تصحبها بعض الأعراض التي تشبه نزلات البرد.

أهم أعراض مرض الزهري المستوى الثاني – ظهور القرح في مناطق محددة

يظهر الزهري في تلك المرحلة على الأشخاص في منطقة القدم والساعد، وعلى عكس المستوى الأول فإن المرض ينتج عنه ظهور تقرحات حمراء على الجلد ولكنها أيضا لا تسبب في وجود أي ضرر على الجسم، حيث أنها على غرار العرض السابق تأتي وتختفي فجأة.

أهم أعراض مرض الزهري المستوى الثالث – ظهور ألم في العظام

على غرار المستوى الثاني فقد يظهر الزهري على الأشخاص في المستوى الثالث عن طريق الشعور بعدم القدرة على السير لمسافات طويلة بسبب حالة الضعف التي قد تصيب القدم أو الظهر، وتلك الأعراض قد لا تظهر إلا بعد عشرات السنوات.

أهم أعراض مرض الزهري المستوى الثالث – التأثير على القلب والمخ

تؤثر أعراض مرض الزهري في هذا المستوى على القلب إلى قد لا يمكن أن يستهان به، ولقد أشارت البحوث الطبية أن الإصابة بمرض الزهري في ذلك المستوى يؤدى إلى الوفاة، كما أن هذا المرض قد يؤثر على الخلايا العصبية للمخ مما يؤدي إلى ظهور أمراض خطيرة مثل فقد البصر أو عدم القدرة على الحركة.

أكثر الأشخاص عرضة للإصابة بمرض الزهري

يظهر الزهري كما ذكرنا بعض مدة طويلة للغاية وبالتالي فلا يمكن أن يتم تشخيص ذلك المرض إلا بعد أن تظهر الأعراض النهائية على المريض، ولكن هناك بعض الأشخاص تظهر عليهم تلك الأعراض بشكل واضح للغاية نظرا إلى بعض الممارسات التي يفعلها الكثير من الأشخاص، واليكم فيما يلي بعض الأشخاص الذين يتعرضون للإصابة.

أكثر الأشخاص عرضة للإصابة بمرض الزهري المستمرين في الاختلاط

كما ذكرنا سابقا أن الزهري من الأمراض المعدية التي يمكنها الانتقال من شخص إلى آخر عن طريق اللمس، وبالتالي فإن الأشخاص الذين يستمرون في الاختلاط في العمل أو الدراسة أو التسوق وغيرها من الأمور الحياتية التي يمكنها نقل العدوى.

أكثر الأشخاص عرضة للإصابة بمرض الزهري الاختلاط الجنسي

ينتشر الزهري في الدول الغربية بشكل أكبر، وقد يرجع السبب في هذا الأمر إلى كثرة الاختلاط الجنسي الذي قد يؤدي إلى ظهور المرض، وذلك قد يأتي نتيجة العلاقات العابرة التي قد ينتج على بعض الأمراض التي لا تحصي ولا تعد من أبسطها هي الإصابة بمرض الزهري.

أكثر الأشخاص عرضة للإصابة بمرض الزهري الزوج أو الزوجة

من خلال ممارسة العلاقات الزوجية يمكن لأحد الطرفين أن يتم إصابته بمرض الزهري، وذلك لأن الإصابة بهذا المرض تأتي نتيجة الاتصال الجنسي المباشر، حيث أن العدوى تنتقل على الفور إلى أحد الطرفين دون معرفة إذا كانت تمت الإصابة أم لا.

أكثر الأشخاص عرضة للإصابة بالزهري – المرأة الحامل

الزهري يعتبر من الأمراض الخطيرة التي تؤثر على المرأة الحامل بشكل خطير، حيث أنه وكما ذكرنا أن التعرض المفاجئ للمرض من قبل الحامل قد يؤثر على الجنين إلي أقصي حد مما قد يتسبب في ظهور الكثير من العيوب الجسدية، وقد يصل الأمر إلى فقد الطفل.

أكثر الأشخاص عرضة للإصابة بمرض الزهري – ضعاف المناعة

أن هناك العديد من الأشخاص يتعرضون إلى حالة من ضعف المناعة منذ الصغر، وهذا بالطبع قد يؤدي إلى الإصابة الدائمة بالكثير من الأمراض من بينها، الزهري، حيث أن الجهاز المناعي قد لا يقدر على التصدي إلى الهجمات الفيروسية التي يقوم بها الزهري خلال انتقال العدوى مما يؤدي إلى الإصابة بهذا المرض أكثر من مرة.

كيفية علاج الزهري

نظرا لتأخر اكتشاف الحالة فإن الزهري يتم علاجه ببعض الطرق المحدودة، حيث أن التعرف المرض قد يؤدي تسريع عملية الشفاء، وبالتالي علاج هذا المرض يعتمد على قدرة الطبيب علي فهم الحالة، حيث يمكن أن يتم وصف العلاج من خلال المضادات الحيوية، أما عن المرأة الحامل فإن لها بعض العلاجات الخاصة للحد من المرض، وفي جميع الأحوال لابد من متابعة الطبيب للتعرف على المرض.

الوقاية من الزهري

نظرا إلى خطورة الأمر على بعض الأشخاص إذا تم ظهور ذلك المرض بشكل مبالغ فيه، وكما استعرضنا معا أن الأعراض كثيرة للغاية وقد تتسبب في الشعور الدائم بعدم الراحة، فمن الأفضل أن يتم الأمر كله عن طريق استخدام تلك الوقاية التالية:

 الوقاية من مرض الزهري من خلال متابعة الطبيب

يختص بتلك الطريقة المرأة الحامل، حيث أن هناك بعض النساء لا تهتم بأمر المتابعة الطبية خلال فترة الحمل، وبالتالي فإن الأمر كما ذكرنا قد يصبح خطرا على الجنين في داخل الرحم أو الرضيع بعد أن تتم الولادة، وبالتالي فإننا ننصح بعمل فحص دوري على الحمل حتى يتم التأكد من صحة الجنين.

الوقاية من مرض الزهري من خلال تنجب العلاقات العابرة

من الأفضل أن يتم الالتزام بالجانب الأخلاقي أثناء ممارسة العلاقات الجنسية، حيث أنه وكما ذكرنا أن تلك العلاقات قد تؤدي إلى ظهور الزهري، وبالتالي فقد ينصح الأطباء أن عند إقامة أي علاقة جنسية ومع اكتشاف المرض أن يتم الذهاب إلي الطبيب علي الفور.

الوقاية من مرض الزهري من خلال تقوية الجهاز المناعي

يمكنك أن تتجنب أهم أعراض الزهري التي قد تسبب في حدوث بعض الإعاقات مثل عدم القدرة على المشي، من خلال تقوية الجهاز المناعي، قد تتم نجاح تلك العملية من خلال استخدام الأدوية الخاصة إلى لا يتم وصفها إلا باستخدام الطبيب أو عن طريق اتباع نظم غذائية سليمة تساعد على تقوية في جسم الأنسان.

 

 

 

 

 

 

 

Advertisement

Similar Posts