الرئيسية » الحياة والمجتمع » هل تريدين عمل تسمير أو برونزاج للبشرة ؟ تعرفي على مخاطره

هل تريدين عمل تسمير أو برونزاج للبشرة ؟ تعرفي على مخاطره

Advertisement

في عالم الجمال تظهر في كل فترة موضة جديدة قد تبدو غريبة بالنسبة للبعض لكنها ليست كذلك أبدا بالنسبة للآخرين و هذا المقال مخصص كي يتحدث عن واحدة من أكثر الموضات انتشارها في هذه الفترة و في الفترات السابقة و هي موضة البرونزاج .

البرونزاج أو التسمير أو حتى التان جميعها مترادفات تدل على نفس العملية و هي عملية صبغ الجلد و جعله أكثر غمقا و تحويله من اللون الأبيض و تدرجاته إلى عدوة ألوان أغمق أبرزها البرونزي و البني المسمر . يقوم الأشخاص الذي يرغبون في تسمير جسدهم باتباع عدة طرق أشهرها هو الاستلقاء تحت الشمس لساعات طويلة و البعض يفضل الطرق المختصرة فيستخدم الكريمات أو حتى يلجأ إلى صالونات التجميل كي تحل له الأمر .

لعل معظم من يقومون بتسمير الجسم غافلون عن الآلية التي يتم بها الأمر حيث أنها قد تدهش البعض . الفكرة أنك عندما تستلقي تحت الشمس فأنت لا تتعرض للأشعة المرئية فقط بل قد تتعرض لأنواع أخرى من الأشعة مثل الأشعة فوق البنفسجية و لأنها قد تسبب سرطانات الجلد على المدى البعيد يقوم الجلد بإفراز صبغة الميلانين للدفاع عن نفسه و بالتالي تعطي صبغة الميلانين الجلد لونا بين تدرجات اللون البني المحمر . كل هذه العملية تتم لأن البعض يرون قيمة جمالية في الألوان الأكثر غمقا و البعض الآخر يرى بأنها قد صارت موضة أو ترند فينفذها دون أدنى تفكير بعواقبها .

صحيح بأن الجلد يقي نفسه من خطر الأشعة فوق البنفسجية الضارة عن طريق افراز صبغة الميلانين و لكن قد لا تعمل الصبغة كما يجب لكي تحمي الجسم بالتالي تخترق الأشعة فوق البنفسجية الجلد و تسبب بعضا من التغييرات في الحمض النووي البشري الأصلي و هذا كما أسلفنا يسبب السرطانات كنتيجة لتراكم الأضرار. في الواقع إن الأشعة فوق البنفسجية ليست الخطر الوحيد الذي يتوجب التفكير فيه عندما نتحدث عن التسمير إذ أن فرصة التعرض لحروق الشمس عالية أيضا و هي ليست بالسهولة التي تعتقدين فقد أضرار دائمة للبشرة و الجلد و قد لا يكون البرونزاج مثالي فتعاني من التفاوت في لون الجلد ، و الأمر الأكثر سوء أن أشعة الشمس قد تتسبب بتدمير و تكسير الكولاجين الذي تفرزه البشرة لكي تحافظ على شبابها و بالتالي يصبح الجلد مترهل و مع مرور الزمن يصبح أكثر شيخوخة و في عمر مبكر .

اقرأ أيضا : ضربة الشمس

مخاطر أخرى

هناك أخطار أخرى تتجاوز ما ذكرنا عند القيام بتسمير البشرة فمنها مثلا التأثير سلبا على مناعة الجسم و ذلك لأنه و كما أثبت العلماء أن التعرض للأشعة فوق البنفسجية بشكل كبير يسبب ضعفا في جهاز المناعة بشكل كبير و بالتالي يفقد الجسم قدرته على مقاومة الأمراض بصورة سليمة .

تتعدى أخطار التسمير ما ذكرنا و تتجاوزه إلى أضرار بالعين كذلك و يمكن ان يحدث حروق في قرنية العين و أيضا ممكن أن يسبب اصابة العين بالياه البيضاء ، و في البلدان المشمسة جدا قد يؤدي التسمير إلى سرطان نادر في العين يسمى بسرطان الأوعية الدموية في العين و كل هذا لأن من يقوم بالتسمير غالبا ما يتجنب و يبتعد عن وضع نظاره على عينيه لعدم رغبته في تواجد أي بقع على الوجه أو تفاوت في لون البشرة ، يمكن أن تؤدي أشعة الشمس أيضا إلى جفاف البشرة و الاصابة ببعض أنواع الحساسية الجلدية و التي تؤدي للحكة الشديدة و غيرها .

اقرأ أيضا : أجمل الأقوال عن المرأة

 

 

Advertisement

Similar Posts