الحياة والمجتمع

هل يمكن أن أجعل حليبي أكثر دسامة ؟ تعرفي على الاجابة

1614959203969 - هل يمكن أن أجعل حليبي أكثر دسامة ؟ تعرفي على الاجابة

تحرص الأم على يتغذى طفلها بأفضل شكل و أن لا يعاني من نقص أي مادة غذائية قد يحتاجها و في ظل الاعتماد الكلي على الحليب في أشهر الطفل الأولى فيجي أن يكون هذا الحليب في نظرها لا ينقص على الصغير أي مغذي يؤثر على نموه السليم و الجيد . كون حليب الأم الطبيعي هو أفضل مغذي للطفل و يتفوق على الحليب الصناعي في عدة جوانب و تتعدى آثاره الصحية لتشمل الأم المرضعة فضلا عن الطفل فنجده الخيار الأمثل الذي تلجأ إليه الكثير من الأمهات في تغذية أطفالهن خلال المرحلة الأولى و لا سيما إن كان بالدسامة المطلوبة .

اقرأ أيضا : زيادة ادرار الحليب عند المرضع

يحتوي حليب الأم بشكل طبيعي على الكثير من الدهون و تصل نسبة الدهون في حليبها إلى ما يقارب الخمسة بالمئة كن مجموع المكونات الأخرى له و هذه الدهون هي المسؤولة بشكل رئيسي عن منح الطاقة للرضيع فضلا عن أنها مصدر جيد للكوليسترول و الحموض الدهنية و كلاهما يكتسبان أهمية لا يمكن اهمالها عندما نتحدث عن تطور الرؤية و الدماغ و غيرها من ما يحتاجه الصغير فضلا عن كونها تلغب دورا في زيادة وزنه و نمو مختلف أعضاءه و من الجدير بالذكر بأن للرضيع شهية لشرب الحليب تزداد كلما كان الحليب الذي يحصل عليه من الأم أكثر لذة.

اقرأ ايضا : اسباب صراخ الطفل المستمر

تحاول بعض السيدات أن يجعلن حليبهن أكثر دسامة و أكثر احتواء على الدهون و هذا الأمر راجع إلى كونه أنه كلما كان الحليب أكثر دسما زاد شعور الطفل بالامتلاء و الشبع و بالتالي قلة حاجته و رغبته في أن يرضع كل ساعة و الأخرى و تزداد مدة عملية الهضم تبعا لذلك فتصبح عملية الارضاع أكثر كفاءة. حتى تصلي إلى هذه الغاية يمكنك أن تتبعي الطرق التالية في جعل حليبك أكثر دسما :

زيادة قوة الضغط على الثدي

يساهم الضغط على الثدي و تدليكه بقوة أكبر خلال قيامك بعملية ارضاع المولود في زيادة كمية الحليب المتدفق و تحفيز عملية خروجه إلى قنوات الحليب فضلا عن أن مكونات الحليب الدسمة سوف تأخذ مسارها الصحيح باتجاه الحلمات بالتالي لن تذهب إلى مسارات أخرى لا تنتهي في معدة الرضيع و يمكن أن يساهم الضغط في زيادة كمية الحليب الذي يرضعه الصغير مما يعزز من شعوره بالامتلاء .

افرغي ثدييك من الحليب لزيادة الدسامة

في الواقع إن حليب الأم لا يكون على صورة واخدة طوال النهار و في كل مرة تحلس فيها للإرضاع بل يمكن أن يختلف تبعا لعوامل عديدة لذك ننصحك بإفراغ الثدي من الحليب . في المعتاد تزاد كمية الدسم مع استمرار عملية الارضاع ففي الفترة الأولى تنزل البروتينات و كلما تقدمتي في عملية الارضاع زادت دسامة الحليب و أصبح أكثر احتواء على الدهون و عندما تفرغي الحليب اولا سوف تتأكدي من أن طفلك سوف يحصل على الحليب الأكثر دسامة لأنه لن يمتلأ ذلك الأقل.

النظام الغذائي و دسامة الحليب

يمكنك أن تلعبي على نظامك الغذائي لكي تجعلي حليبك أشد دسامة و يكون هذا من خلال التركيز على تناول الأطعمة الغنية بالبروتينات مثل البيض و الدجاج و اللحوم و الأسماك و الجبن و الحليب .. الخ ، و فكرة زيادة كمية البروتونات التي تتناولها الأم المرضع تعود إلى أنها تسهم في زيادة عملية انتاج الحليب و بالتالي تبعا لذلك تزيد كمية الحليب الذي يحتوي على الدهون و يصبح حليبك أكثر دسامة.

 

 

السابق
فحوصات تدل على أن حملك سليم
التالي
هل أنتِ حامل ؟ تعرفي على الوحام عن قرب