أطفال

السمنة عند الأطفال بين الأسباب وسبل التعامل معها

السمنة عند الأطفال بين الأسباب وسبل التعامل معها

السمنة عند الأطفال بين الأسباب وسبل التعامل معها

 

تعتبر السمنة عند الأطفال أحد مشكلات العصر التي انتشرت بشكل ملحوظ خلال الآونة الأخيرة ، وقد يتسبب الإصابة بها في زيادة احتمالية الإصابة بالعديد من المضاعفات والمشكلات الصحية الخطيرة ، مثل :

  • مرض السكري من النوع الثاني .
  • انقطاع النفس الانسدادي النومي ، مما يؤدي إلى الإصابة باضطرابات النوم ، والتي بدورها تؤثر بالسلب على نمو الطفل .
  • افتقاد الثقة بالنفس ، والرغبة في الانزواء بعيدا عن الآخرين ، مما قد يكون سببا في عدد من المشكلات النفسية كالقلق والاكتئاب .
  • اضطرابات الأيض والتمثيل الغذائي .
  • تشحم الكبد وتدهور قدراته الوظيفية .
  • ارتفاع مستوى الدهون الثلاثية والكوليسترول بالدم ، مما يزيد من فرص الإصابة بأمراض القلب وتصلب الشرايين والجلطات الدموية والسكتات الدماغية .
  • زيادة قابلية التعرض للكسور العظمية والتهابات المفاصل ، نتيجة زيادة العبء الواقع عليها بفعل وزن الجسم الزائد .
  • الاضطرابات الهرمونية ( مثل : البلوغ المبكر ، تأخر البلوغ ، اضطرابات الطمث لدي الإناث .. إلخ ) .

ويعزى تطور السمنة عند الأطفال إلى مجموعة من العوامل والأسباب ، لعل أهمها ما يلي :

  1. ميل الأطفال إلى الإفراط في تناول الحلوى والعصائر ورقائق البطاطس والوجبات السريعة ذات المحتوى
    المرتفع من الدهون ، وهو الأمر الذي يقابله عدم اهتمامهم بتناول الأطعمة المفيدة كالخضروات واللحوم والبيض ومنتجات الألبان . وللأسف قطاع عريض من الآباء قد يرضخ لرغبات أطفالهم ، مما يزيد من احتمالية إصابة هؤلاء الأطفال بالسمنة ، وما يصاحبه من مضاعفات مرضية أخرى .
  2. انتهاج الأبناء نمط حياة خامل بعيدا عن الحركة والرياضة ، وقد ساعد ظهور الألعاب الإلكترونية والشبكية
    في تعزيز انتشار هذا التوجه الخاطئ ، حيث يقضي الطفل ساعات طويلة أمام هذه الالعاب ، مما يجعله في خطر حيال الإصابة بالسمنة .
  3. تعرض الطفلة لمشكلة نفسية ، أيا كان سببها ( التعرض للإهمال من أبويه ، التعرض للتنمر في محيط
    المدرسة ، التحصيل الدراسي الضعيف ، وجود خلافات أسرية بالمنزل ) ، مما قد يدفعه إلى تفريغ الانفعالات والتوتر الذي قد يمر به في تناول الطعام بإفراط ، مما يؤدي إلى إصابته بالسمنة .
  4. تؤكد الدراسات والإحصائيات الطبية أن السمنة قد تنشأ لدى الأطفال باعتبارها عامل وراثي ، ولاسيما
    إذا كانت مقرونة بالعوامل البيئية المحيطة التي يحياها الأبوين ( نمط غذائي خاطئ ، قلة الحركة ، إهمال ممارسة الرياضة .. إلخ ) .
  5. أيضا وعلى سياق متصل ، أشارت دراسة طبية مثيرة إلى أن الأمهات اللاتي يعانين من السكري أو سكري الحمل ، فإنهم ينجبون أطفال لديهم ميل للإصابة بالسمنة خلال مرحلة الطفولة .

بناء على ما سبق من أسباب ، فإن علاج السمنة عند الأطفال يحتاج إلى الدعم وتضافر الجهود لمساعدة الطفل ، سواء في محيط المنزل أو المدرسة ، حيث ينصح باتباع ما يلي :

  • إلزام الطفل بنظام غذائي صحي يتضمن كافة العناصر الغذائية اللازمة التي يحتاجها جسمه للنمو والتطور ، بالإضافة إلى الحد قدر المستطاع من الأطعمة الضارة كالحلوى والوجبات السريعة .
  • حث الطفل على ممارسة الرياضة ، والاشتراك في الأنشطة الاجتماعية .
  • الحرص على أن يحصل الطفل على عدد ساعات كافية من النوم الليلي ، مع ضرورة تجنب السهر .
  • الاهتمام بنفسية الطفل ، والتحدث معه حول ما قد يسبب له الضيق أو الألم النفسي ، سواء في محيط المنزل أو الدراسة .
  • تخصيص أوقات معينة للتلفاز وألعاب الفيديو .
  • إضافة إلى ما سبق ، يمكن إعطاء الطفل بعض الأدوية التي تقلل من امتصاص الدهون بالأمعاء ، وذلك تحت إشراف طبي متخصص .

وهذه هي نبذه عن السمنة عند الأطفال بين الأسباب وسبل التعامل معها

السابق
ماذا تعرف عن الحمل خارج الرحم 
التالي
النظام النباتي الصحي | هل للنظام النباتي أضرار على الصحة؟