الطب البديل

ما هو الجلوتامين و ما هي طريقة استخدامه؟

ما هو الجلوتامين و ما هي طريقة استخدامه؟

ما هو الجلوتامين و ما هي طريقة استخدامه؟

ما هو الجلوتامين و ما هي طريقة استخدامه؟ ويعرف الجلوتامين كما حمض أميني من الأحماض الأمينية غير الأساسية التي تشكل جسم الإنسان، وهذا هو واحد من الأحماض الأساسية التي تدخل في بناء البروتينات الجسم. تم العثور على الجلوتامين في الجسم في شكلين مختلفين، L-الجلوتامين وD-الجلوتامين، كلا النوعين متشابهة في أشياء كثيرة، ولكن كل واحد منهم يختلف في ترتيب الجزيئات، تم العثور على الجلوتامين بشكل طبيعي في الأطعمة والمكملات الغذائية والجلوتامين المدى يستخدم بدلا من L-الجلوتامين مثل معظم مصطلح شائع، تحتوي هذه المقالة فوائد ومضار الجلوتامين بالإضافة إلى الطريقة التي الجلوتامين يستخدم وفوائدها وأضرارها في كثير من الأمراض . ما هو الجلوتامين و ما هي طريقة استخدامه؟

 

 

 

فوائد الجلوماتين

يتم تصنيعه والجلوتامين حمض أميني في كل أشكال وتخزينها في العضلات. L-الجلوتامين يلعب دورا رئيسيا في العديد من العمليات البيولوجية والحيوية، بما في ذلك تخليق البروتين، وحمض أميني أساسي في تخليق البروتين، وتنظيم وظائف الكلى، وتحسين مناعة الجسم، وترميم الأنسجة التالفة الأمعاء، على عكس نظيرتها D- الجلوتامين لايوجد دورا هاما في جسم الإنسان . يعمل L-الجلوتامين أيضا كمصدر ثانوي للوقود في الجسم، ويخلق العديد من المركبات مثل الجلوكوز والبيورينات، والتي هي لبنات بناء DNA في الجسم. الجلوتامين في العروض العامة العديد من المزايا، بما في ذلك:

علاج القلق علاج اضطراب ثنائي القطب .

الإغاثة من أعراض مرض كرون .

الحد من أعراض الاكتئاب .

معالجة الصرع .

علاج الأرق .

تقليل وتخفيف أعراض متلازمة القولون العصبي .

تقليل السمنة .

علاج للقرحة الهضمية .

التهاب القولون التقرحي العلاج .

الحد من بعض الآثار الجانبية للعلاج الكيميائي .

تسريع عملية الشفاء من الحروق .

عملية جراحية خطيرة .

يقلل من فرص نمو البكتيريا في حالات خاصة مثل زرع نخاع .

 

 

 

اضرار الجلوتامين و ما هو الجلوتامين و ما هي طريقة استخدامه؟

تناول كميات كبيرة من الجلوتامين في شكل مكملات غذائية، وهذا يتوقف على طريقة الجلوتامين يستخدم، والذي يتكون أساسا من L-الجلوتامين، يؤدي إلى العديد من المشاكل الصحية التي قد تضر صحة الجسم. وفشل في وظائف الأعضاء الداخلية، وينصح باستشارة الطبيب في حالة وجود أي من هذه الأعراض أو مظهرها، بما في ذلك:

ألم في الصدر .

مشاكل في السمع .

حمة .

يرتجف .

إلتهاب الحلق .

باعراض تشبه اعراض الانفلونزا .

قرحة الفم .

استفراغ و غثيان .

آلام في المعدة .

تورم في اليدين أو القدمين .

آلام العضلات أو المفاصل وآلام الظهر .

صداع .

الشعور العام بالتعب .

طفح جلدي خفيف أو حكة .

جفاف في الفم .

سيلان الأنف .

التعرق المفرط . ما هو الجلوتامين و ما هي طريقة استخدامه؟

 

 

 

اطعمية غنية بالجلوتامين

الأطعمة الغنية في مساعدة الجلوتامين لتغطية نقص في حالات التعب والإرهاق، مصادر حيوانية وغالبا ما تكون الجلوتامين الأكثر تحتوي، لأن الجلوتامين يتركز بشكل طبيعي في العضلات، ولكن هذا لا يعني أنه غير متوفر في المصادر النباتية، ولكن كان المبلغ أقل مما كانت عليه في اللحوم ومن بين هذه المصادر هي:

اللحوم:

اللحوم هي واحدة من الأطعمة التي تحتوي على كميات عالية من البروتين، والجلوتامين هو واحد من الأحماض الأمينية الأساسية في البروتينات، واللحوم هي واحدة من أغنى الأطعمة في الجلوتامين، واللحوم التي تحتوي على نسبة عالية جدا من الجلوتامين هي الضأن ولحم البقر .

 

المأكولات البحرية:

جميع أنواع الأسماك تحتوي على الجلوتامين، ولكن من الأفضل أن يأكل الأسماك التي تتكاثر في المياه المالحة بدلا من المياه العذبة للحصول على كميات أكبر من الجلوتامين .

 

الحليب:

الحليب يساعد إنتاج دفعة الجلوتامين. شرب الحليب يوميا يحافظ على مستويات الجلوتامين في الجسم .

 

المكسرات:

المكسرات تحتوي على كمية جيدة من الجلوتامين. تناول حفنة 2-3 مرات يوميا يساعد في الحفاظ على مستويات الجلوتامين .

 

الملفوف:

الملفوف الأحمر يحتوي على كميات جيدة من الجلوتامين، وأنه من الأفضل لتناول الطعام طازجا، غير مطبوخة، للحفاظ على المحتوى الجلوتامين لها، والطبخ يقلل من مستوى الجلوتامين في الملفوف .

 

 

 

 

طريقة استخدام الجلوتامين و ما هو الجلوتامين و ما هي طريقة استخدامه؟

يتم استخدام طريقة الجلوتامين يختلف من شخص لآخر تبعا للسبب، وغالبا ما يكون الشخص يحصل 3-6 جرام من الجلوتامين L-من خلال الأطعمة تؤكل يوميا، قد يكون هذا المبلغ غير كاف نظرا لحالة أن يعاني الشخص من سواء أنه مرض، رياضي أو غيره من الإجراءات وطريقة استخدام الجلوتامين تختلف وفقا لحالة المرض أو سبب استخدامها. سيتم ذكرها ما يلي:

فقر الدم المنجلي:

يستخدم الجلوتامين بعد أن تم الاستغناء من قبل الطبيب المختص للحد من شدة أعراض مرض الخلية المنجلية، وطريقة لاستخدام الجلوتامين عن طريق الفم، عن طريق شرب قرصين الجلوتامين يوميا، مما يساعد على تخفيف المرض وأعراضه .

 

الحروق:

الجلوتامين يقلل من خطر العدوى الحادة ويقلل من فرص الوفاة التي تحدث نتيجة لحروق شديدة. أما بالنسبة لاستخدام الجلوتامين في مثل هذه الحالات، فإنه من خلال أنبوب يوضع في الوريد المصاب لأخذ كمية مناسبة من الجلوتامين .

 

فقدان الوزن الشديد بسبب مرض نقص المناعة:

غير الطوعي فقدان الوزن لدى الأشخاص المصابين بفيروس نقص المناعة البشرية يمكن أن تمنع وتخفض من خلال اتخاذ الجلوتامين عن طريق الفم، كما الجلوتامين يساعد على زيادة قدرة الجسم على امتصاص المواد الغذائية على نحو أفضل، وليس هناك طريقة أفضل لاستخدامه من تناوله عن طريق الفم لمثل هذه الحالات .

 

الشفاء من بعض العمليات الجراحية:

أخذ الجلوتامين بعد العمليات الجراحية يقلل الوقت الذي يحتاجه الشخص لاسترداد، وطريقة استخدام الجلوتامين في مثل هذه الحالات يختلف، حيث الجلوتامين يمكن أن يعطى عن طريق الحقن في الوريد جنبا إلى جنب مع أنبوب تغذية، ويسهم الجلوتامين أيضا إلى الحد من فرص الإصابة بالعدوى الفيروسية نتيجة الإقامة في المستشفى طويل الأجل والجلوتامين يحسن من عملية الشفاء في عمليات زرع النخاع الشوكي .

 

 

 

الجلوتامين و الاداء الرياضي

الرياضيين استخدام الجلوتامين في شكل L-الجلوتامين لفترات طويلة للحد من التوتر التأكسدي الذي يؤثر على العضلات نتيجة لممارسة لفترات طويلة والحد من الجذور الحرة التي تنشأ نتيجة لالاكسدة، يساهم الجلوتامين لتحسين الأداء الرياضي في سباق الماراثون ومنذ فترة طويلة بعد تشغيل اللاعبين، وينصح المدربين لاتخاذ ملاحق تحتوي على الجلوتامين لأنفلونزا تجنب ونزلات البرد، وينصح المتخصصين الرياضية تناول الأطعمة التي تحتوي على الجلوتامين، مثل لحوم البقر والدجاج والسمك والبيض والبنجر والفول والسبانخ والفول السوداني والشعير. فمن الأفضل لتناول الطعام لهم الخام وفي حالتها الطازجة دون تعريضهم لدرجات حرارة عالية لتجنب فقدان وتدمير الجلوتامين أثناء عمليات الطهي، من ناحية أخرى، الجلوتامين يساعد الرياضيين الحفاظ على كتلة العضلات من انهيار البروتين، وأيضا يساهم في تحسين توليف الجليكوجين وزيادة تخزين في العضلات. أساليب استخدام الجلوتامين تختلف من رياضي إلى آخر، كما أخذ بعض في شكل أقراص وغيرها في شكل المواد الهلامية. الجلوتامين هو في شكل من المكملات الغذائية التي يتم تضمينها في الشراب البروتين المصنعة، ومهما اختلفت طرق استخدام الجلوتامين هي، صالح لا يزال هو نفسه . ما هو الجلوتامين و ما هي طريقة استخدامه؟

السابق
ماذا تعرف عن فوائد الحليب للجسم؟!
التالي
ما هو تاريخ اليوغا و فوائد تمرين اليوغا؟