الرئيسية » صحة » طب عام » اكتئاب ما  بعد الولادة .. أعراض و أسباب و حلول

اكتئاب ما  بعد الولادة .. أعراض و أسباب و حلول

الولادة بعد ما اكتئاب

اكتئاب ما  بعد الولادة .. أعراض و أسباب و حلول

ربما سمعت عن قبلا كثيرا عن ما يعرف بالكآبة هذا لأنه من الشائع جدًا أن تشعر الأمهات الجدد بالحزن أو القلق أو الإرهاق . بحسب الإحصائيات ٨٠%  من  الأمهات يشعرن بهذه المشاعر لمدة أسبوع أو أسبوعين بعد الولادة لكن هذا الأمر غالبا ما طبيعي تمامًا ويتلاشى عادةً في غضون أسابيع قليلة. في حين أن بعض الأعراض تبدو متشابهة ، فإن اكتئاب ما بعد الولادة يختلف عن الكآبة النفسية التي قد تصيبنا في أي مرحلة من المراحل و هو حالة طبية تستدعي الانتباه.

اكتئاب ما بعد الولادة أقوى بكثير من أي اكتئاب عابر آخر ويستمر لفترة أطول و هو يصيب فقط ١٥% من الأمهات حديثات الولادة و غالبا في الأمهات اللواتي أنجبن لأول مرة. يمكن أن يسبب تقلبات مزاجية حادة ، والإرهاق ، والشعور باليأس، و شدة هذه المشاعر يمكن أن تجعل من الصعب على الأم رعاية طفلها أو نفسها.

ما هي اعراض اكتئاب ما بعد الولادة؟

على الرغم من أنه من الطبيعي الشعور بتقلب المزاج أو الإرهاق بعد الولادة ، فإن اكتئاب ما بعد الولادة يتجاوز ذلك بكثير فأعراضه شديدة ويمكن أن تتداخل مع قدرتك على العمل و العيش بالصورة السليمة.

تختلف أعراض اكتئاب بعد الولادة من شخص لآخر وحتى من يوم لآخر. إذا كنتِ مصابة بهذا الداء ، فمن المحتمل أن تكوني مصابة بمعظم هذه الاعراض:

الشعور بالحزن أو البكاء كثيرًا  حتى عندما لا يكون هناك سبب.

عدم القدرة على النوم على الرغم من الإرهاق الشديد.

كثرة النوم.

لا يمكنك التوقف عن الأكل ، أو أنك لستِ بالطعام على الإطلاق.

لديك العديد من الأوجاع أو الآلام أو الأمراض غير المبررة.

الشعور بالانزعاج أو القلق أو الغضب بدون سبب.

تتغير حالتك المزاجية فجأة ودون سابق إنذار.

تشعر أنك خارج عن السيطرة.

لديك صعوبة في تذكر الأشياء.

لا يمكنك التركيز أو اتخاذ قرارات بسيطة.

ليس لديك اهتمام بالأشياء التي كنت تستمتع بها.

تشعرين بالانفصال عن طفلك وتتساءل لماذا لم تشعري بالبهجة كما كنت تظنين.

كل شيء يشعرك بالارتباك واليأس.

تشعر أنك عديم القيمة و يغزوك شعور الذنب.

تشعر أنك لا تستطيع الانفتاح على أي شخص.

تريد الهروب من الجميع وكل شيء.

لديك أفكار تطفلية حول إيذاء نفسك أو طفلك.

قد يلاحظ أصدقاؤك وعائلتك أنكِ تهربين منهم ومن الأنشطة الاجتماعية أو أنك لا تشبهين نفسك.

من المرجح أن تبدأ الأعراض في غضون أسابيع قليلة من الولادة. في بعض الأحيان ، لا يظهر اكتئاب ما بعد الولادة إلا بعد مرور أشهر  و أيضا قد تتلاشى الأعراض لمدة يوم أو يومين ثم تعود. بدون علاج قد تستمر الأعراض في التفاقم.

شاهد أيضا :كم يوم تستمر آلام الثدي بعد الفطام 

علاج اكتئاب ما بعد الولادة

إذا كنت تعانين من أعراض اكتئاب ما بعد الولادة ، فعليك مراجعة طبيبك في أقرب وقت ممكن حتى تتمكني من البدء في العلاج.

هناك نوعان من العلاجات الرئيسية لاكتئاب ما بعد الولادة: الأدوية و المساعدة النفسية. يمكن استخدام أي منهما بمفرده ، ولكن قد يكونان أكثر فعالية عند استخدامه معًا.

العلاج الدوائي

مضادات الاكتئاب لها تأثير مباشر على الدماغ بحيث تعمل على تغيير المواد الكيميائية التي تنظم الحالة المزاجية لكن على الرغم من هذا قد يستغرق تناول الدواء عدة أسابيع قبل أن تلاحظي اختلافًا في حالتك المزاجية. يعاني بعض الأشخاص من آثار جانبية أثناء تناول مضادات الاكتئاب و قد تشمل التعب وانخفاض الدافع الجنسي والدوخة، لذلك إذا بدا أن الآثار الجانبية تزيد من سوء الأعراض أخبري طبيبك على الفور. إذا كانت مستويات هرمون الاستروجين لديك منخفضة ، فقد يوصي طبيبك بالعلاج الهرموني.

علاج اكتئاب ما بعد الولادة النفسي

يمكن للطبيب النفسي أو الأخصائي النفسي أو غيره من متخصصي الصحة العقلية تقديم المشورة. يمكن أن يساعدك العلاج في فهم الأفكار الهدامة وتقديم استراتيجيات للتعامل معها و تحويلها إلى أفكار ايجابية. يشمل العلاج النفسي لاكتئاب ما بعد الولادة ما يلي :

العناية بالنفس

قد يكون هذا الجزء من العلاج أكثر صعوبة مما يبدو عليه و يعني بمفهومه الواسع ممارسة الرعاية الذاتية و عدم تحمل أي مسؤولية أكثر مما تستطيعين. قد لا يعرف الآخرون ما تحتاجيه غريزيًا ، لذلك من المهم أن تخبريهم بذلك. خذي بعض الوقت “لنفسك” ، لكن في نفس الوقت لا تعزليها عمن حولها، و سيكون من الممتاز الانضمام إلى مجموعة دعم للأمهات الجدد و المتواجدة بكثرة على مواقع التواصل لتتبادلي الأحاديث و الخبرات مع من حولك. أخيرا يعتبر الكحول من المواد المسببة للاكتئاب لذا يجب الابتعاد عنه بالكامل. بدلًا من ذلك ، امنحي جسدك كل فرصة للشفاء و تناولي نظامًا غذائيًا متوازنًا ومارسي بعض التمارين الرياضية كل يوم ، حتى لو كان ذلك مجرد نزهة في الحي أو في فناء البيت. يساعد العلاج سواء الدوائي أو النفسي معظم النساء على الشعور بالتحسن في غضون ستة أشهر ، على الرغم من أنه قد يستغرق وقتًا أطول.

هل هناك علاجات طبيعية لاكتئاب ما بعد الولادة؟

إلى جانب العلاج الطبي ، يمكن أن تساعد العلاجات الطبيعية مثل التمارين الرياضية والحصول على القدر المناسب من النوم في تخفيف الأعراض. قد يساعدك التدليك والتأمل وممارسات اليوغا على الشعور بالتحسن أيضا و رفع قدرتك على أداء مهامك. ويمكن حتى أن يسهم الحفاظ على نظام غذائي غني بالمواد المفيدة ولكن منخفض في الأطعمة المصنعة على العلاج. إذا كنت لا تحصلين على العناصر الغذائية التي تحتاجها في نظامك الغذائي ، فاطلبي من طبيبك أن يكتب لكِ وصفة بالمكملات الغذائية المناسبة.

ما الذي يسبب اكتئاب ما بعد الولادة؟

السبب الدقيق لهذا الداء النفسي غير واضح ، ولكن هناك بعض العوامل التي قد تساهم في اكتئاب ما بعد الولادة. قد ينجم اكتئاب ما بعد الولادة عن مجموعة من التغيرات الجسدية والضغوط العاطفية كالتالي :

العوامل الفيزيائية

أحد أكبر التغيرات الجسدية بعد الولادة يتعلق بالهرمونات في الجسم. أثناء الحمل ، تكون مستويات هرمون الاستروجين والبروجسترون أعلى من المعتاد. في غضون ساعات من الولادة ، تنخفض مستويات الهرمون إلى حالتها السابقة. قد يؤدي هذا التغيير المفاجئ إلى الاكتئاب.

قد تشمل بعض العوامل الفيزيائية الأخرى:

انخفاض مستويات هرمون الغدة الدرقية

الحرمان من النوم

نظام غذائي غير غني بالمواد المغذية

ظروف الولادة الطبية

تعاطي المخدرات والكحول

العوامل العاطفية

قد تكون أكثر عرضة للإصابة باكتئاب ما بعد الولادة إذا كنت قد عانيت من اضطراب مزاجي في الماضي أو إذا كانت اضطرابات المزاج سائدة في عائلتك.

قد تشمل الضغوطات العاطفية:

الطلاق  أو وفاة أحد أفراد اسرتك

المرض

العزلة الاجتماعية

الأعباء مالية

نقص الدعم

شاهد أيضا : علامات الاكتئاب عند المرأة 

عوامل الخطر

وجدت الدراسة أن النساء المصابات بما يلي كن أكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب:

اصغر سنا

أقل تعليما

حوامل للمرة الاولى

أشد فقرا

كيفية التعامل مع اكتئاب ما بعد الولادة

بعد استشارة طبيبك ، هناك بعض الأشياء الأخرى التي يمكنك القيام بها للتعامل مع اكتئاب ما بعد الولادة كالتالي:

  1. التواصل

قد تميلين إلى الاحتفاظ بمشاعرك لنفسك ، خاصة إذا كنتِ شخصًا متحفظًا بشكل طبيعي. ولكن قد يكون من المفيد مناقشة الأمور مع شخص تثقين به فقد تكتشفي أنك لست وحدك وأن الآخرين على استعداد للاستماع.

  1. حاربي العزلة

البقاء في عزلة مع مشاعرك يمكن أن يؤدي إلى الاكتئاب. ليس من الضروري أن تكون لديك حياة اجتماعية ضخمة ، لكن حاولي الحفاظ على أقرب علاقاتك.

  1. قلصي الأعمال المنزلية

إذا لم تكوني قادرة على القيام بالأعمال المنزلية والمهمات  لا تقومي بعملهم. استخدمي طاقتك لرعاية الاحتياجات الأساسية لك ولطفلك و اطلبي مساعدة العائلة والأصدقاء.

  1. الراحة والاسترخاء

يحتاج كل من جسدك و نفسك إلى نوم هانئ ليلاً. إذا كان طفلك لا ينام لفترات طويلة  فاجعلي أحدهم يأخذ وردية حتى تتمكني من النوم. إذا كنتِ تواجهين مشكلة في النوم ، فجربي حمامًا ساخنًا أو كتابًا جيدًا أو أي شيء يساعدك على الاسترخاء. قد يساعد التأمل والتدليك في تخفيف التوتر ويساعدك على النوم.

 

Similar Posts