الرئيسية » صحة » ما هي أسباب تشقق اللسان وطرق علاجه؟!

ما هي أسباب تشقق اللسان وطرق علاجه؟!

ما هي أسباب تشقق اللسان وطرق علاجه؟!

أسباب تشقق اللسان وطرق علاجه تعتبر من المواضيع الطبية والصحية الهامة التي يجب مراعاتها والانتباه إليها جيداً كونها تتعلق بصحة وسلامة الإنسان ومدى وقايته من مختلف المشاكل الصحية والأمراض التي قد تصيبه خلال حياته، إذ أن درهم وقاية خير من قنطار علاج بمعنى أن حرص الشخص على الحفاظ على صحته وسلامته يضمن له العيش في حياة صحية بعيدة عن الإصابة بمختلف الأمراض المزعجة، والوقاية تبدأ من اتباع نمط حياة صحي وممارسة سلوكيات وعادات صحية سليمة مثل اتباع نظام غذائي صحي يضمن للجسم حصوله على مختلف العناصر الغذائية الضرورية والهامة من الفيتامينات والبروتينات والمعادن من الكالسيوم والحديد والزنك والفسفور واليود والمغنيسيوم والمنغنيز، حيث يتم الحصول على هذه المغذيات عبر تناول الخضراوات والفواكه، واللحوم والأسماك والدواجن، والبقوليات والحبوب والبذور، والحليب ومشتقاته، بالإضافة إلى ضرورة الإكثار من شرب المياه بما يعادل 6-8 أكواب من المياه يومياً، والحصول على قسط كاف من النوم خلال اليوم بما يتراوح من 6-8 ساعات في اليوم، والأهم من ذلك الحرص على ممارسة التمارين الرياضية بانتظام لتعزيز صحة وسلامة القلب وباقي أعضاء الجسم، لكن ماذا لو تحدثنا بالتفصيل عن إصابة الشخص بمشكلة تشقق اللسان الصحية؟ كيف تحدث هذه المشكلة وما التصرف الذي يسبب حدوث تشقق للسان؟ ما أسباب وأعراض هذه المشكلة؟ وما أهم أضرارها وتأثيراتها الجانبية؟ وكيف يمكن علاج مشكلة تشقق اللسان؟ كافة تلك التساؤلات والتفاصيل الهامة تجدون إجاباتها في المقال.

اقرأ أيضاً:ما هي أسباب تقرحات الفم واللسان؟

مشكلة تشقق اللسان

قبل أن نطلعكم على كافة التفاصيل والمعلومات الصحية الهامة المتعلقة بحديث موضوع مقالنا الرئيسي أسباب تشقق اللسان وطرق علاجه، لا بد أن نعرفكم في بداية الأمر على المقصود بمشكلة تشقق اللسان وماهيتها وكيف تصيب الشخص، حيث أن مشكلة تشقق اللسان الصحية تعتبر بمثابة شقوق وأخاديد تبدأ بالظهور على أعلى سطح اللسان أو على إحدى جانبيه، وهذه الشقوق متفاوتة ومختلفة من حيث العمق والحجم.

تشقق اللسان يجعل اللسان مجعد، وهذه المشكلة قد يصاب بها الشخص منذ الولادة، لكن هناك حالات أخرى تصيبهم هذه المشكلة في سن الطفولة، وهناك اعتقاد من قبل البعض يفيد بأن مشكلة تشقق اللسان قد تكون مشكلة وراثية، إذ تم ملاحظة إصابة ما يزيد عن شخص بتشقق اللسان داخل العائلة الواحدة.

وتجدر الإشارة إلى أن، بعض الإحصائيات التي تم إجرائها في الولايات المتحدة الأمريكية أكدت أن نسبة 5% من الأشخاص يعانون من مشكلة تشقق اللسان، وهذه المشكلة أكثر انتشاراً وشيوعاً بين الرجال مقارنة بالنساء، وتزداد بشكل واضح وشديد مع التقدم في العمر.

اقرأ أيضاً:اعراض مرض القلاع الفموي وعلاجه

أسباب تشقق اللسان وطرق علاجه

تتعدد وتتنوع أهم أسباب تشقق اللسان وطرق علاجه، فعلى صعيد أسباب مشكلة تشقق اللسان يمكننا القول أن السبب الرئيسي ما زال غير واضحاً، لكن هناك الكثير من العوامل والأسباب الصحية التي لها علاقة وثيقة بهذه المشكلة الصحية، ومن أهم هذ العوامل والأسباب على النحو التالي:

  • المعاناة من نقص البيوتين

يعد البيوتين من أهم الفيتامينات التي توجد في الجسم، والتي تستخدم لصناعة وبناء الدهون، وتنشيط عمليات التمثيل الغذائي والأيض، وإصابة الشخص بنقص في هذا الفيتامين ينجم عنه الكثير من الأعراض منها جفاف الجلد وشحوبه، والمعاناة من آلام حادة في العضلات، وتشقق اللسان، ولتعويض هذا النقص يمكن الإكثار من تناول الأطعمة التي تتضمن نسبة كبيرة من هذا الفيتامين.

  • الأسباب الوراثية

هناك الكثير من النظريات التي تؤيد أن مشكلة تشقق اللسان ترجع إلى العوامل الوراثية.

  • متلازمة داون

حيث ما يقارب 80% من الأشخاص المصابين بمتلازمة داون معرضين للإصابة بمشكلة تشقق اللسان.

  • الإصابة بمتلازمة شوغرن

لا يوجد سبب واضح للإصابة بهذه المتلازمة، لكن من المرجح أن يكون السبب بعض العوامل البيئية والوراثية، حيث يحدث في هذه المتلازمة أن يتعرض الجسم لاضطراب وخلل يؤثر على قدرة غدد الجسم وأدائها، وبالتالي التأثير على صحة الإنسان، إذ يظهر على الشخص العديد من الأعراض منها الحكة، والشعور بالتعب والإجهاد، والمعاناة من آلام المفاصل، وجفاف الفم، بالإضافة إلى الشعور بحرقة في العينين والأهم من ذلك تشقق اللسان.

وفي حقيقة الأمر قد تزيد فرصة الإصابة بهذه المتلازمة في حال تعرض الشخص للعدوى البكتيرية والفيروسية، بينما طرق العلاج تتضمن وصف الطبيب للمريض بعض الأدوية التي تسيطر على الأعراض كالدموع الصناعية، ومحفزات اللعاب.

  • التعرض لإصابة في اللسان

ظهور شقوق في اللسان قد يرجع إلى عدة أسباب منها القيام بتنظيف سطح أو حواف اللسان بفرشاة الأسنان بشكل زائد عن الحد وبصورة مستمرة، كذلك احتكاك اللسان مع الأسنان المكسورة أو قطع الطعام بصورة مستمرة يسبب تشقق اللسان.

  • مرض المبيضات الفموي

إصابة الشخص بمرض السلاق الفموي يجعله أكثر عرضة للإصابة بشقوق اللسان، وهذا المرض ينجم عن الإصابة بعدوى فطرية ناجمة عن ضعف الجهاز المناعي، وينتشر بشكل كبير بين الأطفال وكبار السن، وهناك العديد من عوامل الخطر التي تزيد من فرصة الإصابة بالمبيضات الفموي مثل تناول أدوية علاج السرطان، وزراعة الأعضاء، والمعاناة من مرض السكري، أو تناول بعض أنواع الأدوية مثل الكورتيزون المستنشق، أو المضادات الحيوية، او البريدنيزون.

  • ظهور مشاكل في اللسان

قد يصاب الشخص بكثير من المشاكل التي تصيب اللسان، مثل مشكلة اللسان المشعر أو اللسان الجغرافي، حيث أن مشكلة اللسان الجغرافي ينجم عنها اختفاء حليمات اللسان وبالتالي يصبح الشخص أكثر عرضة للإصابة بمشكلة شقوق اللسان، بينما مشكلة اللسان المشعر يحدث فيها زيادة نمو بصيلات الشعر فوق اللسان بحيث يظهر اللسان وكأنه مصبوغاً.

  • اتباع عادات وسلوكيات خاطئة

هناك الكثير من السلوكيات والعادات الخاطئة التي تؤدي إلى تشقق اللسان مثل الإكثار من تناول الأطعمة الحارة.

قد يهمك أيضاً:هذا هو علاج فطريات اللسان للأطفال عليك التعرف عليه

علاج اللسان المتشقق

تتمثل أسباب تشقق اللسان وطرق علاجه، في أن علاج مشكلة تشقق اللسان تتم من خلال اتباع هذه الخطوات والطرق الصحية التي تخفف من حدة هذه المشكلة وأعراضها، ومن أهم الطرق العلاجية على النحو التالي:

  • ضرورة الحرص على اختيار أصناف الأطعمة والمأكولات المناسبة التي لا تسبب مشاكل في اللسان، كالأطعمة المبهرة والحارة والحامضة.
  • القيام بمضمضة الفم بغسول الفم الذي يتم تحضيره من خلال مزج ملعقة كبيرة من خل التفاح مع ربع ملعقة صغيرة من صودا الخبز في كأس من الماء النقي، ويتم تطبيق هذا الغسول يومياً لمرتين او 3 مرات.
  • الحرص على شرب الكثير من السوائل بالتحديد الماء، لأنه يساهم في تعزيز إفراز اللعاب، وبالتالي الحصول على فم صحي ورطب.
  • الحرص على مضغ أوراق النعنع الطازجة بشكل يومي، أو إعداد كأس من النعناع ووضعه في الثلاجة لمدة نصف ساعة ومن ثم شربه في اليوم ويتم تطبيق هذه الوصفة أكثر من مرة في اليوم.
  • مراعاة فرك اللسان بقطعة ثلج، لكي يتم تخدير الآلام وضمان الحصول على الراحة والاسترخاء بشكل مؤقت.
  • الحرص على تناول الفواكه التي تتضمن نسبة عالية من السوائل والماء، كالبطيخ والتفاح.
  • أخذ ما يقارب 3% من الماء الدافئ الممزوج بالسكر وغمس قطعة من القطن بهذا الماء، ووضع القطنة على اللسان وتركها بضع ثوان، ومن ثم يتم غسل اللسان بالماء الدافئ، ولضمان الحصول على النتيجة المطلوبة يتم تطبيق الوصفة أكثر من مرة في اليوم.
  • الابتعاد عن التوتر والتعب والإجهاد.
  • الابتعاد عن استخدام معاجين الأسنان التي تتضمن مواد مبيضة، كونها مواد مضادة للجير.

 

 

Similar Posts